قراءة في الصحف الفرنسية

أطفال الحرب في سوريا و"سد الرعب" في الفلوجة

سمعي
( فيسبوك)

المجلات الفرنسية الصادرة هذا الأسبوع أفردت حيزا هاما للشأن الداخلي لكنها نشرت أيضا مواضيع تتعلق بالعالم العربي بدءا من تحقيق خاص عن أطفال الحرب في سوريا.

إعلان

ادلب، من التظاهرات السلمية إلى المجوعات المسلحة

التحقيق صدر في "باري - ماتش" وعاد به "فاروق عتيق"، موفد المجلة الخاص إلى المناطق الواقعة تحت سيطرة المتمردين في ادلب وحلب. "في اثناء التظاهرات السلمية الأولى" يقول "ابو صطيف"، احد قادة ادلب العسكريين، "كنا حوالي خمسة عشر شابا، نخرج إلى الشارع كي نعبر بهدوء عن غضبنا إلى أن بدأ الجنود والشبيحة بالتعدي علينا".

وقد روى "ابو صطيف" لـ"باري - ماتش" بدايات المجموعات المسلحة في ادلب. والده انشأ أول هذه المجموعات التي سرعان ما تجاوزت أعدادها الثلاثين في تلك المحافظة. "باع منزله كي يشتري أسلحة رشاشة" يقول "ابوصطيف" عن والده. "كنا أول من حمل السلاح و لحق بنا الآخرون فيما بعد. الثورة كانت شعبية آنذاك وقد ضمت المتدينين وشاربي الكحول على حد سواء" أضاف "ابو صطيف" الذي انشأ كتيبته الخاصة منذ عامين وهو في سن السادسة عشرة ضمن مجموعة "أحرار الشام".

جيل الحرب الضائع

"فاروق عتيق"، موفد "باري ماتش" زار مركز الكتيبة ولفته صغر سن المجاهدين. ابو سليم خمسة عشر عاما اقر له بخوفه من الموت مع العلم أن الشهادة شرف كما قال. "في ادلب هجر ما بين 20 و%30 من الأطفال مقاعد الدراسة" تقول "باري-ماتش" وقد نقلت عن احد أطفال الحرب انه "قبل العودة إلى الحياة الطبيعية، عليهم تخليص البلاد من بشار الأسد وإيران و حزب الله وكذلك الروس". أطفال سيقوا الى الحرب ليحلوا مكان جيل الآباء الذي قتل" تقول الأسبوعية و "لم يبق لهم إلا الحلم بشهادة متخيلة صورت على شرائط فيديو يحتفظون بها على هواتفهم النقالة وكأنهم يريدون التحقق من وجودهم من خلالها" خلصت "باري-ماتش" تحقيقها.

"سد الرعب" في الفلوجة

و بعيدا عن جيل سوريا الضائع، نشرت "لوبس" تحقيقا عن سد الموصل، "سد الرعب" كما عنونت مقالها والذي يهدد بالانهيار.
"انهيار السد قد يفرج عن ثماني مليارات متر مكعب من المياه ويتسبب بتسونامي عملاق" يقول موفد "لوبس" الخاص "كريستوف بولتانسكي" وحينها "قد تجتاح موجة عملاقة الموصل، ثاني اكبر مدينة في العراق وتغطي جزءا كبيرا من العاصمة بغداد متسببة بمقتل نصف مليون شخص وبتشريد مليون آخر بحسب التقديرات.

السد لم يبنى على ارض صلبة بل على صخور كلسية معرضة للذوبان في الماء نتيجة تقادمها، من هنا الحاجة إلى ضخ كميات من الإسمنت في أساسات السد.

لا شيء كان يمكنه الوقوف بوجه أحلام العظمة لدى صدام

المجموعة الايطالية ألألمانية التي كلفت ببنائه قللت من شأن المخاطر" نقلت "لوبس" عن مستشار وزارة الري حينها نادر الانصاري الذي أوضح إن تحذيراته لم تؤخذ بعين الاعتبار وان لا شيء كان يمكنه الوقوف بوجه أحلام العظمة التي كانت تراود صدام حسين حاكم البلاد آنذاك.

البنك الدولي مول مشروع ترميم قد يبدأ في ايلول/سبتمبر المقبل فيما تكتفي الحكومة العراقية بتطمين الناس وبمطالبتهم بالابتعاد ست كيلومترات عن ضفاف نهر دجلة" ما يعتبر صبيانيا" قالت "لوبس" نقلا عن المهندس نادر الانصاري.

التطرف السني لا يتماشى مع التطور

السعودية ومخطط "رؤية 2030" الذي وضعه ولي ولي العهد الامير محمد بن سلمان موضع مقال تحليلي في مجلة "لوبوان".
كاتب المقال "نيكولا بافريز" أعتبر أن استمرار الجمود السياسي والاقتصادي لم يعد ممكننا و انه لا يمكن الاستغناء عن التغيير والإصلاح وإيجاد البدائل عن النفط. التغيير يجب أن يطال أيضا العقليات والفكر الوهابي تضيف "لوبوان" ذلك ان النمو ونشوء اقتصاد المعلومات يقتضي الاعتراف بالحرية الشخصية وبدولة القانون" يقول "بافريز" الذي خلص الى ان التطرف السني لا يتماشى ابدا مع التطور والى ان على السعودية الاختيار إما التأقلم مع عالم ما بعد النفط وإما البقاء على ما هي عليه والحفاظ على الوهابية".
 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم