قراءة في الصحف الفرنسية

الاضرابات والعنف يشوهان صورة فرنسا

سمعي
اضراب عمال CGT عند مركز معالجة النفايات قرب باريس (رويترز 31-05-2016)

من المواضيع التي تطرقت إليها الصحف الفرنسية الصادرة اليوم، موضوع قانون العمل الجديد في فرنسا وتداعياته وأيضا تعليق كريم بنزيما على استبعاده من قائمة المنتخب الفرنسي التي ستشارك في بطولة أمم أوروبا لكرة القدم، ومواضيع أخرى.

إعلان
صحيفة لوفيغارو :  الإضرابات والعنف...تشوه صورة فرنسا
 
صحيفة "لوفيغارو" قالت إنه قبل تسعة أيام من انطلاق بطولة أمم أوروبا لكرة القدم التي ستقام على الأراضي الفرنسية في الفترة مابين العاشر من يوينو/حزيران الجاري و العاشر من يوليو/تموز المقبل، قبل ذلك، فإن جيران فرنسا الأوروبيين ينظرون إليها بمزيج من السخرية والقلق في ظل عدم قدرة البلاد على قبول أي إصلاح.
 
وأوضحت" لوفيغارو" أن الاضرابات والاحتجاجات العنيفة التي تهز البلاد منذ عدة أسابيع تثير العديد من التساؤلات في البلدان الأخرى الأعضاء في الاتحاد الأوروبي. حيث عبرت الصحف الكبرى في إيطاليا و ألمانيا وبريطانيا عن قلقها إزاء ضعف السلطة التنفيذية الفرنسية في مواجهة هذه الاحتجاجات المتكررة والإضرابات التي تقودها أكبر نقابة في البلاد ضد قانون العمل الجديد المثير للجدل، وهي  تقف بذلك حجر عثرة أمام اتخاذ الحكومة الاشتراكية الحاكمة للإصلاحات التي اتخذتها جراتها في أوروبا في السنوات الأخيرة.
 
صحيفة "ليبراسيون" تحدثت عن توقف أكبر منشأة لمعالجة نفايات منطقة باريس بسبب الاحتجاجات والإضرابات ضد قانون العمل.



قالت "ليبراسيون" إنه منذ يوم الاثنين الماضي يتولى المئات من جامعي قمامة مدينة باريس وعمال صرفها الصحي تعطيل أكبر منشأة لمعالجة نفايات منطقة ايفري سير سان بالضاحية الباريسية  احتجاجا على تعنّت الحكومة الفرنسية وسعيها لفرض مشروع قانون العمل المثير للجدل الذي بات يعرف بقانون "الخمري"، نسبة إلى وزيرة العمل .



ونقلت الصحيفة عن باتيست تالبو النقابي  في" سي جي تي" أكبر نقابة عمالية في البلاد تأكيده أن لا شيء يخرج من المنشأة. بمبادرة من النشطاء النقابيين والعمال فإن المنشأة الأولى في أوروبا من قبل النقابات ولمعالجة النفايات والصرف الصحي معطلة.



نعود إلى صحيفة "لوفيغارو" في موضوع آخر تحت عنوان : في غزة ... حماس تحيي الاعدام



قالت صحيفة لوفيغارو إنه على الرغم من ضغوط منظمات حقوق الإنسان والمجتمع الدولي، إلا أن حركة حماس نفذت للمرة الأولى منذ عامين حكم الإعدام بحق ثلاثة من المدانين بجرائم قتل في قطاع غزة الذي تسيطر عليه الحركة.



وأشارت الصحيفة إلى أن  تسعة أحكام أعدام صدرت في قطاع غزة في العام الماضي، وحكمين في الضفة الغربية المحتلة، فيما صدرت أحكام الإعدام بحق أكثر من مائة وسبعين فلسطينيا منذ قيام السلطة الفلسطينية قبل إثنين وعشرين عاما.



أما صحيفة لوموند فاهتمت بموضوع السجن بالمؤبد الذي صدر في حق الرئيس التشادي السابق حسين حبري أدانته بتهم ارتكاب جرائم ضد الانسانية في محاكمة غير مسبوقة  تمت في العاصمة السنغالية دكار.


الحكم على الرئيس التشادي السابق حسين حبري بالسجن المؤبد تم في العاصمة السنغالية دكار في ختام محاكمة سابقة من نوعها حيث أدين بتهم ارتكاب جرائم ضد الانسانية وجرائم حرب  بين 1982 و 1990.



وأشارت لوموند إلى أنها  المرة الأولى في العالم التي يحال فيها رئيس دولة سابق ألى القضاء في دولة أخرى بتهم ارتكاب جرائم ضد الانسانية .


وتابعت الصحيفة القول إن هذه المحاكمة هي من أجل تبديد الاستياء المتزايد من المحكمة الجنائية الدولية في لاهاي والمتهمة بملاحقة القادة الأفارقة فقط دون سواهم.



نختم مع الرياضة صحيفة "لوبارزين" أعادت نشر ما قاله الدولي الفرنسي ومهاجم ريال مدريد كريم بنزيما لصحيفة الماركا الاسبانية ذائعة الصيت حول استبعاده عن المنتخب الفرنسي.



هذا الحوار مع صحيفة "الماركا" هو أول حوار يعلق فيه بنزيما للصحافة على موضوع استبعاده من لائحة المنتخب الفرنسي التي ستخوض بطولة أمم أوروبا وذلك على خلفية قضية اتهامه ابتزاز زميله في المنتخب ماثيو فالبوينا بشريط جنسي.


 واعتبر كريم بنزيما أن المدرب الفرنسي ديجي ديشامب رضخ لضغوط حزب اليمين المتطرف الفرنسي الذي وصفه بالعنصري مشيرا إلى أن هذا الحزب جاء في المرتبة الثانية في الانتخابات الأخيرة. وأضاف بنزيما أن فرنسا ستعلم في المستقبل أنها لم تكن عادلة معه.


وأشارت "لوبارزين" إلى ان الدولي الفرنسي السابق و نجم مانشستر يونايتيد إريك كانتونا هو الذي أثار الجدل حول  المدرب ديجي ديشامب الاسبوع الماضي عندما اتهمه بالعنصرية في اختيار اللاعبين لتمثيل فرنسا في بطولة أوروبا حيث قال إن يستدعي اللاعبين كريم بنزيمة وحاتم بن عرفة "بسبب أصولهما الأفريقية". مشيرا على أن اللاعبين هما الأفضل حاليا في فرنسا.


فيما نقلت الصحيفة عن الكوميدي المشهور جمال دبوز قولها عن كريم بنزيما وحاتم بن عرفة يدفعان ضريبة الوضعية الاجتماعية الراهنة في فرنسا.

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم