قراءة في الصحف الفرنسية

خطر الاعتداءات على فرنسا بلغ حدا غير مسبوق

سمعي
تدريبات للشرطة الفرنسية على اعتداءات إرهابية في الملعب الأولمبي في ليون (31-05-2016 رويترز)
إعداد : نجوى أبو الحسن

المجلات الفرنسية الصادرة هذا الأسبوع طرحت مواضيع عدة منها إشكالية العمل النقابي على خلفية الاحتجاجات حول تعديل قانون العمل في فرنسا إضافة إلى مسألة تعليم اللغة العربية لكن اللافت هو تخصيص مجلة "لكسبرس" الغلاف وملفا كاملا عن التهديدات الإرهابية الجديدة

إعلان

لم يسبق أن بلغ خطر الإرهاب على فرنسا هذا الحد

"لم يسبق أن بلغ خطر الإرهاب على فرنسا هذا الحد" كتبت "لكسبرس", "رئيس الإدارة العامة للأمن الداخلي أي الاستخبارات الفرنسية DGSI "باتريك كالفار" دق ناقوس الخطر عدة مرات منذ بداية العام" تضيف الأسبوعية. وقد زاد من جدية التهديد اقتراب موعد انطلاق بطولة كأس أوروبا في كرة القدم التي تستضيفها فرنسا طوال شهر بدءا من السبت المقبل عدا عن بداية شهر الصوم في رمضان وقد دعا تنظيم "داعش" إلى جعله شهر "وبال على الكفار" كما قال في رسالة وجهها إلى جند الخلافة في أوروبا وأميركا. ولقد لفتت "لكسبرس" إلى أن مجلة داعش الالكترونية "دار الإسلام" كانت قد عنونت عددها الصادر في شباط/فبراير الماضي "ليلعن الله فرنسا" على خلفية صورة لبرج "إيفل".

أبو سليمان الفرنسي مخطط اعتداءات باريس ينال ترقية

اعتداءات باريس ليست صدفة تقول "لكسبرس" ومنفذوها هم ورثة خلايا جهادية تنشط منذ أكثر من عشرين عاما في فرنسا وبلجيكا. الاستخبارات الفرنسية والأميركية نجحت بتحديد هوية المخطط الفعلي لاعتداءات 13 من تشرين الثاني/ نوفمبر تقول "لكسبرس". إنه فرنسي من أصول مغاربية, ثلاثيني كان يدير ناديا رياضيا في ضواحي باريس قبل أن يتوجه إلى سوريا برفقة زوجته وولديه. لقبه "أبو سليمان الفرنسي" وجرت ترقيته بعد الاعتداءات ليصبح مدير الأمن الخارجي لداعش ما يجعل منه الفرنسي الأعلى منصبا في صفوف التنظيم.

فرنسيون عائدون من سوريا والعراق

وقد نشرت "لكسبرس" في إطار ملفها عن التهديد الإرهابي مقابلة مع دافيد تومسون الصحفي المختص لدى إذاعة فرنسا الدولية. تومسون التقى حوالي ثلاثين جهاديا من بين 240 عادوا من سوريا والعراق وكشف لمجلة "لكسبرس" أنهم في معظمهم لم يتخلوا عن تطرفهم. البعض يتوق للالتحاق بصفوف داعش في ليبيا يضيف تومسون واحدهم قال له تعليقا على اغتيال صحفيي شارلي ايبدو "إنه أجمل يوم في حياتي". وقد توقع دافيد تومسون أن تزداد وتيرة عودة محاربي داعش الأجانب إلى بلادهم بسبب تضييق الخناق على التنظيم وتراجعه عسكريا في سوريا والعراق.

فرنسا لا تيأس من لعب دور في الشرق الأوسط

دور فرنسا في الشرق الأوسط كان موضع اهتمام المجلات الصادرة هذا الأسبوع بالتلازم مع استضافة باريس اجتماعا دوليا في مسعى لإعادة إحياء عملية السلام. ما بين بيع مفاعل ديمونا النووي إلى إسرائيل ورسم سياسة فرنسا العربية, عقود حاولت باريس خلالها أن تطبع سياسة الشرق الأوسط تقول "لوبس" التي نشرت مقالا يستعيد تاريخا انتهى بمحاولة جديدة لإرساء السلام بالرغم من احتفاظ الأميركيين باليد الطولى في الشرق الأوسط.

"هيومان رايتس واتش" تطالب بوقف بيع السلاح الى السعودية

ودوما في "لوبس" نقرأ حديثا مطولا مع رئيس منظمة "هيومان رايتس واتش" كينيث روث يطالب فرنسا بوقف تزويد السعودية بالسلاح بسبب ارتكابها جرائم حرب في اليمن. وفي "لكسبرس" حسم "كريستيان ماكاريان" هذا الأسبوع الجدل لصالح تمويل فرنسا لتعليم اللغة العربية في مدارسها بدل الاعتماد على بلدان الجاليات من أصول عربية.

الإضرابات في فرنسا حلقة في الصراع بين جناحي اليسار؟

ختاما وفيما خص مشروع تعديل قانون العمل في فرنسا الذي تسبب بموجة إضرابات تهدد بشل البلاد, طالب "فرنسوا اولييفييه جيسبير" في "لوبوان" بعدم الرضوخ لنقابة السي جي تي المعطلة ووصل به الامر الى مساواة خطر النقابة بخطر داعش فيما تساءلت "لوبس" عن جدوى تعطيل نص عدل اصلا ليتماشى مع التنازلات المطلوبة و في مجلة "لكسبرس" رأى كريستوف باربييه في الأمر تقليدا فولكلوريا فرنسيا ما هو إلا حلقة من حلقات صراع داخلي في صفوف اليسار يتواجه فيه الجناح الإصلاحي والجناح المتطرف على خلفية اتفاق الاثنين على منع إعادة ترشيح الرئيس هولاند نفسه للرئاسة.
 

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن