تخطي إلى المحتوى الرئيسي
قراءة في الصحف الفرنسية

خسائر فادحة للفيضانات في فرنسا ورمضان شهر الاستهلاك

سمعي
مخزن لبيع المأكولات الحلال في ضاحية باريس الغربية نانتير ( أ ف ب)

تحدثت الصحف الفرنسية الصادرة هذا الصباح عن الخسائر التي خلفتها الفيضانات التي ضربت فرنسا الاسبوع الماضي، كما حاز شهر رمضان على اهتمام عدد من المقالات.

إعلان

 

في صحيفة "ليبراسيون" مقال بعنوان:  تجارة شهر الصيام
خصصت "ليبراسيون" ملفاً كاملاً لشهر رمضان في فرنسا والعالم الإسلامي معالجة زوايا اقتصادية واجتماعية ودينية لهذا الشهر الفضيل.
 
وفي مقال حول الكميات المستهلكة من السلع من قبل المسلمين في فرنسا، نقرأ في "ليبراسيون" أن مسلمي فرنسا يستهلكون كميات كبيرة من السلع الغذائية في هذا الشهر ما يجعل ما يعرف بسوق المواد الحلال تزدهر خلال شهر رمضان.
 
وتضيف الصحيفة أن مبيعات اللحوم البيضاء والحمراء يتراوح بين 5 و 7 مليارات يورو سنويا بينما يتجاوز 600 مليار يورو في العالم، وهذه الارقام تجعل التجار ورجال الاعمال يهتمون خلال شهر رمضان بالسلع التي تزين موائد الإفطار إلى حد استيراد بعض السلع من الدول العربية وتركيا ودول الخليج كالتمور والمشروبات الغازية.
 
لا بل تعدى الأمر ذلك إلى قيام بعض المؤسسات الفرنسية والأوروبية بتصنيع وتعليب بعض الأطباق التقليدية العربية المستهلكة بكثرة خلال شهر رمضان.
 
ونقرأ في مقال آخر أن الفضائيات العربية تتسابق في تقديم البرامج الدينية معتمدة في ذلك على أبرز الوجوه المعروفة من الدعاة سواء كانوا من العلماء والفقهاء المعروفين أو من جيل الشباب الذين ظهروا إعلاميا في السنوات الأخيرة وأصبحوا يستقطبون الآلاف من المشاهدين بفضل أسلوبهم الذي يعتمد على الترغيب والتشويق في الحديث عن أمور الدنيا والدين.
 
 
فيضانات فرنسا الأخيرة وحصيلة الأضرار
تقول "ليبراسيون" إنه وبالرغم من أنه من السابق لأوانه تحديد تكلفة الأضرار التي سببتها الفيضانات الأسبوع الماضي، إلا أن التقييمات الأولى تشير إلى ارتفاع التكلفة الى أكثر من مليار دولار، وفقا لوزير المالية ميشيل سابين. وهذه الفيضانات لها عواقب خطيرة على المناطق المتضررة تواصل الصحيفة.
 
في الجزائر فضيحة تهز امتحانات شهادة البكالوريا
كتب آدم عروج في صحيفة "لوفيغارو" أن التسريبات التي شهدتها مواضيع امتحانات شهادة الباكالوريا في الجزائر كانت سابقة من نوعها عبر العالم، إذ كانت الأسئلة تسرب ليلة الامتحان عبر وسائل التواصل الاجتماعي وخاصة الفيسبوك ليمتحن الطلبة في اليوم التالي وهم على علم بالأسئلة والأجوبة.
 
وهنا يتساءل الكاتب كيف ستتمكن الحكومة الجزائرية من إرضاء جميع الأطراف،
فأولياء التلاميذ يطالبون بإعادة الامتحانات بينما يرى البعض أنه على وزيرة التربية الاستقالة، فيما رأى البعض الآخر أن على السلطات عدم الاكتفاء بقطع خدمة الانترنت خلال الامتحانات حول مراكز الامتحانات، وإنما قطع الانترنت عن كامل التراب الوطني وطيلة أيام إعادة الامتحانات التي قال رئيس الحكومة عبد المالك سلال إنه من المرجح إعادتها بعد شهر رمضان.
 
 
البابا يدافع عن نهج التقارب السلمي للعلاقات بين المسيحيين والمسلمين
في "لوفيغارو" نقرأ أيضا أن البابا دعا الى التسامح والتعاون والتعامل السلمي بين المسلمين والمسيحيين، مؤكدا أن لكل شخص حرية العمل بتعاليم دينه دون التعرض لحريات الآخرين داعيا الى تجاوز الخلافات المذهبية والدينية وترك الاحقاد جانبا خاصة في خضم ما يشهده العالم من عنف وحروب.
 

 

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.