تخطي إلى المحتوى الرئيسي
قراءة في الصحف الفرنسية

ماهو السيناريو المتوقع في معركة تحرير الموصل ؟

سمعي
قوات شيعية تدرب قبل المعركة المرتقبة لاستعادة الموصل من تنظيم "داعش" في العراق 28-09-2016 (رويترز)
إعداد : آدم جابيرا
4 دقائق

من أبرز المواضيع التي توقفت عندها الصحف الفرنسية، السبت 1 أكتوبر/تشرين الأول 2016، موضوع الاستعدادات الأخيرة لبدء معركة تحرير الموصل وموضوع تشييع جنازة شيمون بيريز.

إعلان

صحيفة "لوفيغارو" اعتبرت أن استعادة مدينة الموصل ثاني أكبر المدن العراقية، التي كان عدد سكانها يقدر بمليوني نسمة، قبل أن يسيطر عليها تنظيم داعش في عام 2014، لن تكون بالأمر السهل، حيث أن الأمر يتطلب القضاء على قناصة التنظيم الذين لا يخشون الموت. لذلك توضح "لوفيغارو" فإن العامل الإنساني في معركة تحرير الموصل يبدو مقلقا، حيث ترجح الأمم المتحدة أن يحاول نحو مليون من المدنيين الفرار من المدينة أثناء وبعد المعركة.

 المجهول في العملية العسكرية المعقدة لتحرير الموصل

الصحافي جورج مال برينو، أوضح في مقاله الإخباري في صحيفة "لوفيغارو"، أنه خلال معركة تحرير الفلوجة، فإن قوات خاصة أسترالية كانت على الأرض لمساندة القوات العراقية وتساءل الكاتب عمن سيتولى هذا الدور في معركة تحرير الموصل، ضد حوالي أربعة آلاف من مسلحي تنظيم داعش، بحسب تقديرات أمريكية. وأشار الكاتب إلى أن عددا من الخبراء يرون أنه لدحر التنظيم في الموصل يجب نشر حوالي ثلاثين ألفا من المقاتلين، في ظل تخوف العديد من العسكريين العراقيين، نقلا عن دبلوماسي غربي.

ماهو السيناريو المتوقع في معركة تحرير الموصل ... هل هو سيناريو تحرير الفلوجة أم الرمادي؟

يقول جورج مال برينو دائما في صحيفة "لوفيغارو" إنه خلافا للفلوجة قام مقاتلو التنظيم بزرع العديد من الألغام في الرمادي، فماذا عن الموصل؟ ردا على هذا السؤال قال الكاتب إنه ربما ليس من وليد الصدفة أن تبقى بوابة للخروج من غرب المدينة باتجاه الصحراء السورية مفتوحة حتى الآن.

ورأى الكاتب أنه من مصلحة السلطات العراقية ألا تطول المعركة، معتبرا أن ذلك سيجبر الحكومة العراقية في نهاية المطاف على أن تتفاوض مع التنظيم عن طريق رؤساء القبائل في الموصل لتجنب الخسائر والدمار.
وأوضح الكاتب أن السلطات العراقية تستحضر سيناريوها ثالثا يتمثل في تمرد سكان الموصل خلال الضربات العسكرية التي تعزز الاستعادة السريعة للسيطرة على مدينة الموصل.

ماهو دور الأكراد والشيعة في تحرير الموصل؟

رأى الكاتب أن قوات البشمركة لا يجب أن تتوغل داخل الموصل خلال الهجوم البري لاستعادة السيطرة على المدينة، معتبرا أن الأمر محفوف بالمخاطر. أما بالنسبة للمليشيات الشيعية فإن دورها ينبغي أن يقتصر على الرقابة على مشارف الموصل، هذا هو السيناريو المثالي يقول الكاتب. غير أن ليس هناك ما يؤكد أن هذا الأمر سيتم وبأن هذه المسائل الحساسة سيتم حلها.

جنازة الرئيس الاسرائيلي السابق شيمون بيريز الحائز على جائزة نوبل للسلام التي تمت أمس في القدس بحضور عشرات من قادة دول العالم، يتقدمهم الرئيس الاميركي باراك أوباما والفرنسي فرانسو هولاند، وجدت أيضا لها حيزا في الصحف الفرنسية الصادرة اليوم.

صحيفة "لوبارزيان" توقفت للحديث عن كيف تمت الجنازة وتحدثت عن الحضور بما فيهم الرئيس الفلسطيني محمود عباس، الذي رحب الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند بحضوره لهذه الجنازة، معتبرا أن باريس ماضية في البحث عن اتفاق للسلام بين الفرنسيين والإسرائيليين. كما استعرضت الصحيفة المسيرة السياسية والدبلوماسية لشيمون بيريز.

صحيفة "ليبراسيون" توقفت بدورها عند الموضوع قائلة: إن تشييع جنازة شميون بيريز شهد حضور العديد من قادة دول العالم والقليل من الدبلوماسية، حيث لم يتم اللقاء او القمة الثلاثية بين أوباما ونتناياهو وعباس، التي كان البعض يأمل في أن تتم.
 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.