تخطي إلى المحتوى الرئيسي
قراءة في الصحف الفرنسية

قلق وتخوف من عدوى وجه أمريكا الجديد

سمعي
رويترز
إعداد : نجوى أبو الحسن

الانتخابات الرئاسية الأميركية نالت حيزا هاما من الصحف الفرنسية التي عبرت في مجملها عن قلقها من تبعات حملة انتخابية موترة طرحت أكثر من سؤال حول مستقبل أمريكا والعالم.

إعلان

 

قلق وتخوف من عواقب الانتخابات الأميركية

قلق وتخوف من عواقب هذه الانتخابات على الأداء والتمثيل السياسي في أميركا والعالم جراء صعود الخطاب الشعبوي وانكشاف مدى تزايد إحباط وغضب المهمشين الجدد في الولايات المتحدة. هذا ما يستشف من الصحف الفرنسية التي صدرت في نسختها الورقية قبل إعلان نتائج الانتخابات.

هل اتسع الأطلسي وتباعدت المسافات مع أوروبا؟

"هل اتسعت مساحة الأطلسي؟" عنونت "لوبينيون" المانشيت معبرة بذلك عن تباعد المسافات ما بين ضفتي المحيط وعن "اتجاه أميركي نحو التخلي أكثر فأكثر عن أوروبا" قالت الصحيفة التي خصصت الافتتاحية ل "الإرث المسمم الذي خلفه دونالد ترامب للديمقراطيات الغربية".

ترامب ساهم بتهشيم المؤسسات

كاتب المقال "ريمي غودو" اعتبر أن "المرشح الشعبوي ساهم بتهشيم مؤسسات بلاده من خلال تغريداته المتفلتة من كل ضابط". "أوروبا وفرنسا تحديدا أصابها شيء من الترمبية بضجيجها ونوبات غضبها" أضاف "غودو".

تحذير من اختصار النظم التمثيلية بأنترنت

إنترنت وقد حذر "غودو" أيضا من "الخطاب المشكك دوما بالنظم التمثيلية للمجالس النيابية وباقي المؤسسات الديمقراطية وكأن إنترنت أصبح الهيئة الشرعية الوحيدة المكلفة بنقل إرادة الشعب" قال الكاتب في صحيفة "لوبينيون".

ثمة بلد يجب إعادة اللحمة إليه

هناك منحى آخر تنبهت له الصحف الفرنسية إلا وهو الانقسام وحالة التمزق الكبير الذي قد تتسبب به شراسة الحملات الانتخابية. "ثمة بلد يجب إعادة اللحمة إليه" كتبت "لوفيغارو" في افتتاحيتها. "أميركا تشبه اليوم مصابا يجب ان تزال عنه الوحول قبل غسل جروحه كي تعالج" قال كاتب المقال "آرنو دو لا غرانج".

فيما هو ابعد من ابتذال ترامب ومغالاته... وجه أميركا الجديد

"غالبا ما اكتفى المحللون بمغالاة ترامب وابتذاله دون التوقف" تابع "لاغرانج" "عند ما تخفيه ظاهرة الدونالد" أي "وجه أميركا الجديد، اميركا الطبقات العاملة والوسطى الخائفة من كل شيء من انخفاض مستواها المعيشي وتآكل قيمها وفتح حدودها ومن العولمة وضياع الهوية" تقول "لوفيغارو".

عدوى الغضب الأميركي قد تصيب أوروبا

"ظهرت أميركا المغايرة فأصبح العالم ينظر إلى نفسه من خلال مرآتها" أردف "آرنو دو لا غرانج" الذي خلص إلى أن "عدوى الغضب الأميركي أصابت أيضا القارة العجوز والى ان هذا الواقع الجديد لن يتبدد بمجرد الانتهاء من الصراع في الولايات المتحدة".

أكثر الانتخابات تكلفة في التاريخ الأميركي

"ليبراسيون" خصصت الغلاف ل "الانتخابات الذي بلغت قيمتها سبع مليارات دولار" كما عنونت. "انها أكثر الانتخابات تكلفة في التاريخ الأميركي" تقول "ليبراسيون" التي اشارت استنادا إلى ارقام نشرها "مركز السياسات الاستجابية الأميركية" إلى أنها سجلت فارقا بستة وثمانين مليون دولار مقارنة بانتخابات عام الفين واثني عشر والتي كانت بدورها حطمت أرقاما قياسية.

المهمات التي تنتظر الرئيس الجديد

"ليبراسيون" تناولت أيضا المهمات السبع التي تنتظر الرئيس الأميركي الجديد ومنها إعادة توحيد بلد ممزق ومحاربة الفقر عدا عن الملفات الخارجية الشائكة من سوريا والعراق وكوريا الشمالية الى الانحباس الحراري والتصحر وذلك أي كان الفائز بهذه الانتخابات التي تخطت كل التوقعات.

 

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.