تخطي إلى المحتوى الرئيسي
قراءة في الصحف الفرنسية

إيران المستفيد الأكبر من متغيرات الشرق الأوسط

سمعي
الرئيس الإيراني حسن روحاني يحضر العرض العسكري بمناسبة عيد الجيش الوطني في طهران، إيران، 17 أبريل، 2016 (رويترز)

في صحف اليوم: بيت لحم، مدينة الميلاد وحلب ما بعد خروج المعارضة لكن الأبرز هو ملف خاص عن المتغيرات الكبرى في الشرق الأوسط.

إعلان

عجلة التاريخ تتسارع

الملف أعدته صحيفة "لوموند" وأفردت له ثماني صفحات. وفيه أن "عجلة التاريخ تسارعت في الشرق الأوسط منذ ثورات عام 2011، للأفضل كما شئنا ان نعتقد في البدء ومن ثم للأسوأ" تقول "لوموند". "الحروب تتوالى دون هوادة منذ قرن على هذه المنطقة" يضيف كاتب المقال "كريستوف آياد"، "فمن أين ولد الانطباع القائل إن النزاعات الحالية من طينة أخرى وإنها ستقرر وجهة الدول السياسية وحدودها ووجودها حتى؟" يكتب "آياد".

حدود سايكس - بيكو لم تسقط لكن...

لكن "الحدود التي رسمتها اتفاقية سايكس - بيكو منذ مئة عام لن يعاد النظر بها على الأرجح" أشارت "لوموند" حتى لو بدت مهددة لحظة إعلان "داعش" عن إنشائه دولة خلافته في سوريا والعراق. "آياد" اعتبر أن "هاتين الدولتين ستستمران بالوجود لكن بحالة ضعف وبشرعية منقوصة" مع بروز كيانات ميكروسكوبية ذات طابع اثني أو طائفي فيها".

حزب الله أقوى من الدولة اللبنانية وعابر للحدود

"في ظل هذه الأطر المتحركة يبدو حزب الله اللبناني نموذجا اذ هو في آن واحد حزب سياسي وميليشيا مسلحة ومجموعة طائفية" تقول "لوموند" التي رأت ان الحزب تطور منذ انشأته إيران الخمينية في الثمانينيات من القرن الماضي إلى حد بات فيه أقوى من الدولة اللبنانية نفسها كما أنه بات عابرا للحدود ومتواجدا عسكريا في سوريا والعراق كما اليمن".

إيران الفائز الأكبر

"إيران هي الفائز الأكبر في خضم المتغيرات القائمة" تابعت "لوموند" وقد "اثبتت حذاقتها الاستراتيجية على الأرض إذ هي القوة الوحيدة التي تخوض في آن واحد معركتين في الموصل وحلب بحماية جوية أميركية وفرنسية في العراق وبأخرى روسية في سوريا. وقد استطاعت إيران ان تبني لها ممرا آمنا حتى البحر المتوسط من خلال السيطرة مباشرة أو عبر الميليشيات او الحكومات التابعة لها على أراض في العراق وسوريا ولبنان".

ارتباك داخل صفوف المعارضة السورية

الصحف طرحت أيضا مرحلة ما بعد استعادة حلب من قبل النظام السوري. "لوموند" خصصت مقالا للارتباك الذي أصاب المعارضة في ظل استئثار روسيا بالملف الروسي. "لوفيغارو" من جهتها كتبت عن طعم الانتصار المر في حلب المدمرة ونقلت عن بدر الذي يعالج في تركيا بعد ان أصيب خلال قصف حلب "لست راضيا على تركي مدينتي. خرجت مرغما وما حدث ليس اجلاءا بل هو إبعاد. لقد ماتت الثورة".

فيرا بابون، صوت حر من بيت لحم

في سياق آخر وبمناسبة عيد الميلاد برزت شخصية فيرا بابون في صحف اليوم. فيرا بابون رئيسة بلدية "بيت لحم، مدينة الميلاد" كما عنونت "ليبراسيون". "لاكروا" نشرت حديثا مطولا معها تحت عنوان "فيرا بابون، صوت حر في بيت لحم". "بابون" الذي صدر لها مؤخرا وبالفرنسية عن دار بايار Pour l’amour de Bethléem ma ville emmurée او "في سبيل بيت لحم مدينتي المسيجة" قالت ل "لاكراوا" إن أسوأ الاسوار هي تلك الموجودة في داخلنا وقد نادت بمقاومة الاحتلال وبمقاومة الحقد الذي قد يولد فينا أيضا. ومما قالته أيضا إن الفلسطينيين شعب صبور ولكن هذا لا يعني أن نقبل الظلم".

كي لا نكسر سحر الميلاد

أجواء الميلاد طغت على صحف اليوم جميلة "لوفيغارو" خصصت المانشيت لبروز الصوت الكاثوليكي في فرنسا على خلفية نجاح المرشح المحافظ فرانسوا فيون في تمثيل اليمين في الانتخابات الرئاسية. "لوموند" نشرت دليلا كي لا نكسر سحر الميلاد" كما عنونت. ميلاد تأخرت عنه الثلوج هذا العام ما جعل "لوباريزيان" تقول "ثمة ثلج اصطناعي لحسن الحظ" في محطات التزلج. فيما "لاكروا" عنونت بكل بساطة Joyeux Noel او عيد ميلاد سعيد اتمناه لكم انا أيضا مستمعينا الأحباء.
 

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.