تخطي إلى المحتوى الرئيسي
قراءة في الصحف الفرنسية

مطالبة بالتحقيق بالمسلخ البشري ومخالفة "فيون" الجديدة

سمعي
منزل مهدم في أحد أحياء حلب 02-02-2017 (رويترز)

صحف اليوم خصصت حيزا مهما لأجواء الانتخابات الرئاسية في فرنسا و مسألة "تيو"، الفتى الذي أشعلت قضيته الشارع الفرنسي. الى ذلك وبالتزامن مع الشأن الفرنسي، حضر الموضوع السوري بقوة في صحافة اليوم.

إعلان

ماذا بعد معركة الباب؟
الصحف الفرنسية الصادرة اليوم تناولت الأزمة السورية من عدة زوايا. ففي "ليبراسيون" مثلا نقرأ مقالا تحليليا عن معركة الباب. "هذه المدينة كما الموصل في العراق على وشك السقوط" قالت "ليبراسيون". "الباب آخر معاقل تنظيم داعش في شمال سوريا محاصرة والمعارك بلغت أحياءها" تابعت الصحيفة وقد تساءلت عما "إذا ما كانت معركة الرقة ستبدأ فور سقوط الباب".

"داعش" يتحسب لسقوط الموصل
"لوموند" ركزت على جبهة سورية أخرى، هي جبهة دير الزور على الحدود العراقية حيث "يشدد تنظيم داعش ضغطه على الجيش السوري تحسبا لسقوط الموصل" كتبت "لوموند" التي خصصت الافتتاحية لتقرير منظمة العفو الدولية عن سجن صيدنايا "المسلخ البشري وعمليات الشنق الجماعية والإبادة الممنهجة".

المسلخ البشري في صيدنايا
"أسوأ ما في الأمر تشير "لوموند" أن هذا التقرير "لا يفاجئ ولا يفعل سوى تأكيد ما ورد في شهادات أخرى. لا شيء يضاهي العنف الذي يمارسه النظام السوري" أضافت "لوموند". "هذا العنف هو "في قلب الأزمة السورية" خلصت الصحيفة و"أقل ما يمكن أن تقوم به الأمم المتحدة هو إجراء تحقيقات مستقلة في جميع مراكز الاعتقال في سوريا".

داعش اعتدى على نحو مئة دار عبادة في العراق
"لاكروا" في عددها الصادر اليوم خصصت الغلاف للعراق وتحديدا لاعتداء داعش على دور العبادة فيه. وقد استندت "لاكروا" الى تقرير أعدته حكومة كردستان العراق يحصي اعتداء تنظيم داعش على ما يقارب مئة دار عبادة في مراكز تواجده شمال العراق. "التنظيم الإرهابي أراد تدمير كل ما يشير إلى وجود أقليات دينية وإتنية في العراق" تقول "لاكروا" التي أشارت إلى "وجود خمسين مسجدا بين دور العبادة التي تعرض لها داعش" ما يعني تضيف الصحيفة أنه "لم يحترم حتى المراكز الإسلامية".

شعبية "فيون" تتآكل و"ماكرون" رئيسا بحسب الاستطلاعات
وفيما خص الشأن الفرنسي الداخلي، اهتمت الصحف بتراجع شعبية مرشح اليمين "فرانسوا فيون" على خلفية فضيحة "بينيلوبي غايت". "لقد فقد فيون 13 نقطة في أقل من شهر بحسب استطلاع نشرته "لي زيكو" ويظهر أنه لا يحظى سوى بتأييد 22 بالمئة من الفرنسيين. هذه النسبة هبطت الى 17,5 بالمئة بحسب استطلاع آخر أجرته مجلة "باري ماتش" وقد أظهر أن المرشح المستقل "إيمانويل ماكرون" سيفوز على مرشحة اليمين المتطرف "مارين لوبان" بنسبة 63 بالمئة في الدورة الثانية بالرغم من حلولها في المركز الأول في الدورة الأولى.

مناظرة "لوبن" التلفزيونية اقنعت 41 بالمئة من المشاهدين
وفي الاستطلاعات أيضا أن "مارين لوبن" بدت مقنعة بالنسبة ل 41 بالمئة من المشاهدين إثر ظهورها البارحة في أول مناظرة تلفزيونية كبرى لها منذ ترشحها لرئاسة الجمهورية" كتبت "لوبينيون" فيما "لي زيكو" و "لوموند" أشارتا الى تخوف الأسواق المالية من فوزها.

ماذا وراء تريث "ماكرون" بالكشف عن برنامجه؟
أما فيما خص "إيمانويل ماكرون" الذي يبدو الاوفر حظا بحسب استطلاعات الرأي فقد خصصت "لوموند" المانشيت ل "إمعانه بالتريث بالكشف عن برنامجه".

مخالفة جديدة مفترضة ل "فيون"
فيما "لوباريزيان" كشفت في إطار التحقيقات حول استفادة زوجة "فرانسوا فيون" من وظائف وهمية مفترضة، عن مخالفة جديدة مفترضة تتمثل بتعمد تخفيض ساعات عملها لدى مجلة "لاروفو دي دو موند" بغية السماح لها بالاستفادة من وظيفة المعاونة البرلمانية.

"تيو" الذي أشعل الشارع الفرنسي
ثمة فضيحة أخرى نالت حيزا هاما في صحف اليوم هي قضية الشاب "تيو" الذي يعالج حاليا في المستشفى جراء اعتداء رجال الشرطة عليه، ويشتبه أنه تعرض لاعتداء جنسي وهو ما تسبب باشتعال عدة مدن فرنسية. "ليبراسيون" خصصت له الغلاف واستجوبت شقيقيه فيما "لوفيغارو" تساءلت في صفحتها الأولى عن تبعات المسألة.

 

 

 

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن