تخطي إلى المحتوى الرئيسي
قراءة في الصحف الفرنسية

300 مليار دولار لإعادة اعمار سوريا والحل السياسي شرطاً

سمعي
صورة تظهر حجم الدمار في سوريا (رويترز)

الصحف الفرنسية منكبّة على معركة الانتخابات الرئاسية في البلاد من دون أن يعني ذلك تغييب الحرب في سوريا التي دخلت عامها السابع.

إعلان

سوريا ومعضلة إعادة الاعمار

"لوفيغارو" طرحت مسألة إعادة إعمار سوريا مع اقتراب موعد انعقاد مؤتمر دولي برعاية أوروبية لبحث سبل التمويل. "تكلفة إعادة البناء تُقدّر ب 300 مليار دولار" أشارت الصحيفة. ولكن "من سيدفع؟ بل من يريد أن يدفع؟" تساءل كاتب المقال "جورج مالبرونو". "هل يجب تمويل سوريا موحّدة ولو على حساب تعزيز بشار الأسد أم التريّث لحين انشاء حكم انتقالي في دمشق؟" تابع "مالبرونو" الذي أشار إلى الموقف الفرنسي المتخوّف من "استغلال النظام السوري الوضع من أجل ابتزاز أوروبا من خلال التهديد بالإرهاب وموجات اللاجئين".

إصدارات جديدة حول سوريا

ونقرأ أيضا في "لوفيغارو" مقالا عن استعمال موسكو الساحة السورية كواجهة لمنتجاتها الحربية. "جان-دومينيك ميرشيه" في "لوبينيون" نشر مقالا عن كتابين صدرا حديثا عن سوريا. Le miroir de Damas "مرآة دمشق" ل "جان بيار فيليو" عن دار "لاديكوفرت" الفرنسية و Syrie, une guerre pour rien "سوريا، حرب من أجل لا شيء" ل "فرديريك بيشون" عن "لي زيديسيون دو سارف". "ما يجمع الكاتبين هو حبهما سوريا لكن نظرتهما للنزاع السوري تتعارضان" تقول "لوبينيون" التي أشارت إلى أن "سوريا نفسها هي مرآة اخفاقاتنا".

الملياردير اللبناني الذي يحرج فرانسوا فيون

وفي العودة إلى معركة الانتخابات الرئاسية في فرنسا، موقع "ميديا بارت" الالكتروني نشر تحقيقا عن "الملياردير اللبناني الذي يحرج فرانسوا فيون" كما عنون المقال. فؤاد مخزومي رئيس حزب الحوار هو أحد زبائن شركة 2F Conseil التي يملكها مرشّح اليمين الفرنسي. الإثنان مرتبطان بعقد غامض وُقّع مع شركة Future Pipe Industries التي يملكها مخزومي والتي تُعنى بإنتاج أنابيب النفط في السعودية. وقد رفض فيون تشير "ميديا بارت" الإفصاح عن المبلغ الذي تلقّاه وعن طبيعة المهمة التي كلف بها.

"لوبان" و"فيون": استنجاد بصناديق الاقتراع لتفادي القضاء

ثمة رجل أعمال آخر ارتبط اسمه ب "فيون". إنه "مارك لادريه دو لاشاريير" صاحب مجلة "لاريفو دي دو موند" التي دفعت لزوجة فيون مبلغ خمسين ألف يورو لقاء استشارات يشكّ القضاء بأنها وهمية. "لوموند" سلّطت الضوء على الملياردير الفرنسي الذي يملك "شبكة علاقات مهمة لا تقتصر على فرانسوا فيون" كما قالت الصحيفة التي انتقدت في افتتاحيتها كيفية تعامل المرشّحيْن لرئاسة فرنسا "فرانسوا فيون" و"مارين لوبان" مع الاتهامات الموجّهة إليهما. "الإثنان يستنجدان بحكم صناديق الاقتراع لتلافي محاكمة القضاة ما يعزّز" كتبت "لوموند"، "نفور الفرنسيين من السياسية والسياسيين".

معضلة التصويت المفيد لدى اليسار

أزمة الحزب الاشتراكي الفرنسي شكلت جانبا آخر من اهتمامات صحف اليوم. "ليبراسيون" خصّصت الغلاف وملفا كاملا ل "معضلة التصويت المفيد لدى اليسار" كما عنونت وذلك من خلال نشر شهادات مؤيّدي "بينوا هامون" مرشّح الحزب الاشتراكي الذين يتّجهون للتصويت لصالح مرشّح آخر هو مرشّح الوسط "ايمانويل ماكرون" لاقتناعهم بأن مرشّحهم الطبيعي لا يملك القدرة على تخطّي الدورة الأولى ومخافة وصول مرشّحي اليمين واليمين المتطرّف إلى الدورة الثانية.

"ماكرون" يتحاشى التورط مع الاشتراكيين

"الحزب الاشتراكي بات مفتّتا" كتبت من جهتها "لوبينيون" التي اعتبرت أن الحزب انتهى. تصريحات ماكرون الرافضة تأييد الرئيس هولاند ورئيس الوزراء الأسبق مانويل فالس له أثارت كثيرا من التعليقات، منها تعليق "لوفيغارو" التي اعتبرت أن "ماكرون يتحاشى التورّط مع الاشتراكيين كي لا يغلق الباب أمام أصوات ناخبي اليمين".

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن