تخطي إلى المحتوى الرئيسي
قراءة في الصحف الفرنسية

مناظرة تلفزيونية غير مسبوقة لمرشحي رئاسة فرنسا

سمعي
المرشحون ال11 للرئاسة الفرنسية 2017 ( رويترز)

خصصت الصحف الفرنسية الصادرة اليوم العناوين لأول مناظرة تلفزيونية بين مرشحي الرئاسة الفرنسية. المناظرة ستجري الليلة ورأت فيها الجرائد الانطلاقة الفعلية للحملة الانتخابية بعد سلسلة فضائح مالية ألقت بظلالها على المشهد السياسي.

إعلان

 

الحملة بدأت: معركة البرامج، صدام النقاشات
"هذه المرة بدأت الحملة" عنونت "لوبينيون". "لوفيغارو" اختارت للمانشيت: "معركة البرامج، صدام النقاشات"، "لاكروا": "أحد عشر مرشحا لرئاسة واحدة"، "ليبراسيون": "الانطلاقة" و"لوباريزيان": "الليلة قد تنقلب الأمور". "إنه موعد غير مسبوق وفريد من نوعه في الحياة السياسية الفرنسية" أشارت "لوباريزيان".
 
مناظرة تلفزيونية غير مسبوقة
"سيتواجه المرشحون الأساسيون" تضيف الصحيفة، "في مناظرة تلفزيونية عبر شاشة TF1 ستليها مناظرات أخرى" بعد أن كان التقليد يحصر النقاش بمناظرة واحدة فقط تقتصر على الفائزين بالدورة الأولى.
 
الفائز قد لا يكون من نريده رئيسا
"لوباريزيان" عبّرت عن الأمر برسم كاريكاتوري ظهر فيه زوجان أمام شاشة التلفزيون. "هذا النقاش" قال الزوج "سوف يمكننا من اختيار الأكثر قدرة على الفوز أمام مارين لوبن في الدورة الثانية". "المشكلة" أجابته الزوجة "إن هذ الشخص لن يكون بالضرورة من نريده رئيسا".
 
مصير الانتخابات غير معلق بالتلفزيون و"إنترنت" بل ب"تندر"
 ولكن "ماذا لو كان مصير الانتخابات ليس معلقا لا بالتلفزيون ولا حتى بإنترنت بل ب "تندر" تطبيق التعارف" تساءلت "ليبراسيون" في افتتاحية أشارت فيها الى مزاجية الناخب واستعداده للقفز من مرشح الى آخر كما في تطبيقات التعارف السريع.
 
"ماكرون" محط جميع الانتقادات هذه الليلة
أما عن توقعات الصحف في ما خص مسار المناظرة التلفزيونية، "المرشحون كلهم سيسددون سهامهم على "إيمانويل ماكرون" مرشح الوسط" أشارت "ليبراسيون". "كونه الأكثر حظا بالفوز بالسباق الرئاسي يجعله محط جميع الانتقادات" أضافت الصحيفة التي غمزت أيضا من قناة هشاشة موقعه بالرغم من نتائج استطلاعات الرأي المؤاتية وأشارت الى أن "خصومه يعتبرونه دخيلا على السياسية". إلا أن "لي زيكو" من جهتها اعتبرت أن "ماكرون" الحديث العهد بالسياسة "استوعب جميع قواعدها بأقل من ستة أشهر".
 
شبح الفشل يخيم على حزب الجمهوريين
"لوباريزيان" سلطت الضوء على الأجواء المحيطة بمرشح اليمين "فرنسوا فيون". "شبح الفشل يخيم على حزب الجمهوريين" قالت الصحيفة و"البعض لم يعد يستبعد إخراج فيون من السباق منذ الدورة الأولى ما يعتبر سابقة في تاريخ اليمين".
 
"كريستيان استروزي" لا يستبعد فوز لوبن
"كريستيان استروزي" أحد قادة الحزب لم يستبعد في مقابلة أجرتها معه "لوباريزيان" فوز مرشحة اليمين المتطرف "مارين لوبن" وقد دعا "فيون" الى محاربتها منذ الدورة الأولى وإلى عدم الانزلاق الى المزايدة على أفكارها بغية إغراء ناخبيها.
 
ثمن الحرب في سوريا لا يتعدى ثمن المناورات
الانتخابات الفرنسية على أهميتها لم تغيب باقي المواضيع. وعلى رأسها مقال تحليلي ل "إيزابيل لاسير" في "لوفيغارو" عن حصيلة التدخل الروسي في سوريا. "الجيش الروسي منح بوتين فوزا ثمنه لا يتعدى ثمن المناورات العسكرية التي كان الكرملين ينظمها، إلا أن أثره الاستراتيجي أكبر بكثير" كتبت "لاسير".
 
روسيا ربحت الحرب وليس السلم
"الديبلوماسية الروسية باتت هي الوحيدة القادرة على الحوار مع جميع القوى الفاعلة في الشرق الأوسط إلا انها حتى الآن لم تتمكن من كسب المعركة السياسية". أما على خط العلاقات مع الولايات المتحدة فهي "تصطدم" تقول "لوفيغارو" ب "تحالف روسيا مع إيران رغم استعداد إدارة ترامب لتلزيم كامل الملف السوري لموسكو." الى ذلك خلصت الصحيفة الى أن روسيا لم تستطع من خلال توظيفها للملف السوري أن تتخلص مما تعتبره تهديد الحلف الأطلسي لها.
 
ميركل بطلة العالم الحر وترامب على رأس "الرايخ" الأمريكي
ختاما وباختصار إشارة الى مقال في "لوبينيون" عن اللقاء المتوتر بين المستشارة الألمانية والرئيس الأميركي. "إنه مشهد يستعيد الثلاثينيات من القرن الماضي ولكن بالمقلوب" أشار كاتب المقال "أريك بوشيه". السيدة ميركل أضافت "لوبينيون" أطلت ك "بطلة العالم الحر" فيما بدا السيد ترامب وكأنه على "رأس الرايخ الأميركي"، مفارقة تدعو لبعض التأمل والتفكر.  
 
 
 
 

 

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن