تخطي إلى المحتوى الرئيسي
قراءة في الصحف الفرنسية

ماكرون: اطلالة دولية أولى واغلبية برلمانية مطلقة متوقعة

سمعي
إيمانويل ماكرون مع ميركل وتسيبراس في اجتماعات حلف الناتو في بروكسل (رويترز 25-5-2017)

الصحف رصدت أول ظهور للرئيس الفرنسي الشاب إيمانيول ماكرون على الساحة الدولية في قمة حلف شمال الأطلسي، ومن خلال لقاءه مع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب.

إعلان

ماكرون وريث ديبلوماسية ديغول وميتران

إطلالة ايمانيول ماكرون الأولى على الساحة الدولية سوف تستكمل اليوم في إيطاليا حيث سيشارك في قمة مجموعة السبع وكذلك الامر في قصر فرساي حيث سيلتقي يوم الاثنين ولأول مرة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

ما يعني ان الرئيس الفرنسي الجديد سوف يجتمع على الأقل بعشرة من قادة العالم في اقل من أسبوع اشارت "لوبينيون" التي خصصت المانشيت لـ "ماكرون وريث ديبلوماسية ديغول وميتران" كما عنونت. "لوفيغارو" أيضا خصصت المانشيت ل "ماكرون الذي فرض نفسه كحامي أوروبا امام ترامب" كتبت الصحيفة في صدر صفحتها الأولى، فيما "لوبينيون" اختارت للمانشيت: "ترامب في مواجهة أوروبا، زمن المصارحة".

ماكرون يخرج منتصرا من اختبار قبضة ترامب

"لوباريزيان" خصصت مقالا للقطات "المصافحة التي دامت طويلا" كما قالت تعليقا على مشهد نشرته المواقع الالكترونية لمجمل الصحف وبدا فيه الرجلان في "حالة تنافس على قوة المصافحة خرج منها الرئيس ماكرون منتصرا" كتبت "لوباريزيان" اذ بدا وكأنه استعد لاختبار قبضة دونالد ترامب الذي اعتاد كما هو معروف على عصر يد محاوريه عصرا في حركة يراد منها الاستقواء والغلبة الصبيانية.

تحدي إعادة فرنسا الى خارطة الديبلوماسية الدولية

وفيما هو ابعد من الصورة، قومت الصحافة أداء الرئيس الجديد. "لوفيغارو" اشارت في افتتاحيتها الى ان "ايمانيول ماكرون يواجه من خلال لقاءه ترامب وبوتين رجلين ارادا له الفشل ومن أكثر الشخصيات اثارة للجدل". كاتب المقال "آرنو دو لا غرانج" اعتبر ان "ماكرون يواجه تحدي إعادة فرنسا الى خارطة الديبلوماسية الدولية" وهو ما يوجب، أضاف "لاغرانج"، "إرادة صلبة على خط المواجهة مع الخارج وعلى الصعيد الداخلي، شجاعة الاقدام على تنفيذ الإصلاحات التي وعد بها ماكرون والتي ستعيد الى فرنسا مصداقيتها" كتبت "لوفيغارو" في افتتاحيتها.

ماكرون: استقلالية وتعاون دولي واولوية أوروبا

"نحن لا نتلقى التعليمات لا من الولايات المتحدة ولا من روسيا ولا من أي طرف آخر" نقلت "لوبينيون" عن مصادر قريبة من الرئيس ماكرون اشارت الى انتمائه الى خط ديبلوماسية ديغول وميتران القائمة على الاستقلالية والتعاون الدولي في آن الى جانب الأولوية الأوروبية. كاتب المقال "جان-دومينيك ميرشيه" أشار الى ان "فرنسا لم تشأ ان تخالف الاميركيين برفضها انضمام الحلف الأطلسي الى التحالف الدولي ضد تنظيم داعش ذلك ان ماكرون يعرف مدى اتكال فرنسا عسكريا على الولايات المتحدة في الشرق الأوسط ومنطقة الساحل.

تعزيز الركن الأوروبي من الحلف الأطلسي

"لوبنيون" اشارت الى إمكانية "استفادة فرنسا من الضبابية التي تشي بها شخصية ترامب من اجل تعزيز الركن الأوروبي داخل حلف شمالي الأطلسي وهو ما كان أوصى به اوبير فيدرين وزير خارجية فرنسا السابق في مذكرة كان وجهها عام 2012 الى الرئيس هولاند وذلك في معرض التعويض عن المسافة التي أرادها باراك أوباما آنذاك مع أوروبا".

خلافات حول توصيات قمة المناخ

"لوبينيون" كما باقي الصحف اشارت الى نية الرئيس ماكرون اثارة الخلافات حول توصيات قمة المناخ في باريس الداعية لتعزيز سياسة الحد من الاحتباس الحراري. "سيسيل كورنوديه" في "لي زيكو" اعتبرت ان تعويل ماكرون على السياسة الخارجية قد يكون للتعويض عن متاعب السياسة الداخلية.

استطلاع: نحو فوز حزب ماكرون بأغلبية مطلقة في البرلمان

هذا وقد نشرت "لي زيكو" استطلاعا للرأي اظهر أن حزب الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون في طريقه للفوز بأغلبية مطلقة من خلال الحصول على ما بين 310 و330 مقعدا من أصل مقاعد الجمعية الوطنية وعددها535 مقعدا في الانتخابات التشريعية التي تجرى الشهر المقبل في إشارة إلى أن الزعيم الشاب قد يحظى بدعم كاف لتنفيذ أجندة إصلاحات طموحة.
 

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن