تخطي إلى المحتوى الرئيسي
قراءة في الصحف الفرنسية

مقصلة انتخابية تقيم الثورة في فرنسا والشارع قد يستفيق في الخريف

سمعي
رويترز/ الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون
إعداد : نجوى أبو الحسن
4 دقائق

المجلات الصادرة هذا الأسبوع خصصت حيزا هاما للشأن الفرنسي الداخلي والانتخابات التشريعية التي تجري اليوم والتي من المتوقع أن تمنح الرئيس ماكرون غالبية ساحقة.

إعلان

ماكرون الأول، مخاطر السلطة المطلقة

"هل يسيطر إيمانويل ماكرون على كامل السلطات؟" سؤال طرحته "لوفيغارو-ماغازين" على غلافها وقد ظهر عليه الرئيس الفرنسي الشاب جالسا على ما يشبه العرش. "فالور زاكتيويل" عنونت غلافها "ماكرون الأول مخاطر السلطة المطلقة" ماكرون الأول في إشارة إلى نابوليون الأول وقد احتل رسم الأمبراطور على صهوة جواده بريشة جان-لوي دافيد وهو يجتاز جبل سان برنار غلاف المجلة.

الآن لم يعد من مبرر للتراجع

"لوبس" خصصت غلافها لـ "رب العمل ماكرون" كما قالت ولكيفية إصلاحه قانون العمل وهو المشروع الذي يعد من أولوياته وقد أشار إليه غلاف "لوبوان" أيضا "الآن لم يعد من مبرر للتراجع" كتبت المجلة بالخط العريض. "بوليتيس" استعادت نسبة الامتناع عن التصويت في الدورة الأولى 51.29% رقم قياسي بالنسبة لفرنسا أوردته "بوليتيس" على غلافها مرفقا بهذا التعليق "نصف ديمقراطية".

"لوباريزيان" تدافع عن فرض الزامية الاقتراع

أما "لوباريزيان" فقد طرحت مشروع قانون يجعل الاقتراع اجباريا وكرست له الغلاف. هذا القانون معمول به في عدد من الدول الأوروبية منها بلجيكا واليونان ولوكسمبورغ. "من المحتمل أن تسجل الدورة الثانية من الانتخابات ازديادا في نسبة عدم المشاركة" كتبت "لوباريزيان" في افتتاحيتها ما يبرر "طرح قانون إلزامية التصويت ذلك أنه يسمح" تضيف الصحيفة باحتساب الأوراق البيضاء على أن يصار الى استدعاء انتخابات جديدة إذا ما تجاوز عدد الأوراق البيضاء نصف الأصوات. اعتماد مثل هذا القانون يجتنب طرح شرعية الانتخابات اضافت "لوباريزيان" وقد توقعت أن يسارع الخاسرون كما قالت لطرح مسألة الشرعية منذ الليلة.

وماذا عن المعارضة؟

"لوجورنال دو ديمانش" خصصت الغلاف وملفا كاملا لمشاريع المعارضة واعتبرت أنها تملك هامشا للتحرك بالرغم من توقع حصول الرئيس ماكرون على الغالبية المطلقة. مع انكفاء الأحزاب التقليدية قد يختصر المعارضة شخصان هما "مارين لوبان" في أقصى اليمين و "جان-لوك ميلانشون" في أقصى اليسار. "كلمة كل منهما تبقى قوية" تقول "لوجورنال دو ديمانش" حتى لو "افتقدا لمجموعة نيابية تسمح بتفعيل سياساتهما". المجلة أشارت إلى أن مجلس الشيوخ والمجلس الدستوري إضافة إلى النقابات من المؤسسات التي قد تقف بوجه مشاريع الرئيس ماكرون.

"لوبس": هنا يرقد الحزب الاشتراكي الفرنسي

"لوبس" اليسارية أخذت علما بموت الحزب الاشتراكي كما قال "جان دنيال" فيما "رفائيل غلوكسمان" كتب "هنا يرقد الحزب الاشتراكي الفرنسي" و "ماتيو كرواساندو" "صلاة الأموات على سولفيرينو" في إشارة إلى الشارع الباريسي حيث موقع الحزب الاشتراكي. كتاب "لوبس" كلهم وبالرغم من تسليمهم باضمحلال حزب فرانسوا ميتران اعتبروا أن الفكر اليساري لم يمت وكذلك تطلعاته للعدالة الاجتماعية والتقدم.

"لوبوان": ثورة فرنسية لكن من دون مقصلة

"الثورة الفرنسية لكن من دون مقصلة" عنوان افتتاحية "لوبوان". "ما الذي يحدث لنا" استهلت "لوبوان" افتتاحيتها. "لوقت مضى كانت فرنسا أكثر البلدان تشاؤما وتجهما وها هي" يتابع كاتب المقال "فرانز اوليفييه جيسبير"، "على وشك التحول إلى أكثر البلدان تفاؤلا وإلى مختبر للأفكار المستقبلية. مجرد وصول إيمانويل ماكرون إلى الاليزيه أحدث ثورة فرنسية جديدة أطاحت بجميع النخب السياسية القديمة" أشار "جيسبير" الذي اعتبر أن نسبة الممتنعين عن التصويت تظهر أن معارضي ماكرون من اليمين واليسار المتطرف سلموا بفوزه ما يعني أن الرئيس الجديد لديه هامشا للتحرّك يمكنه الإفادة منه قبل أن يستفيق الشارع في الخريف". كما قال "جيسبير" في "لوبوان".

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.