تخطي إلى المحتوى الرئيسي
قراءة في الصحف الفرنسية

إيطاليا تستغيث إزاء تدفق اللاجئين عبر أراضيها والجبهة الوطنية الفرنسية تغير من سياستها

سمعي
مهاجرون ينتظرون نقلهم، السواحل الإيطالية 21-06-2017 (رويترز)

تنوعت مواضيع وملفات الصحف الفرنسية الخميس 06 يوليو 2017، ومن أهم ما جاء فيها إعادة نظر الجبهة الوطنية في بعض مطالبها القديمة خاصة في ما يتعلق بالخروج من الاتحاد الأوروبي ومسألة إطلاق كوريا الشمالية للصواريخ بالإضافة الى ملف الهجرة إلى أوروبا ومكافحة الإرهاب والتطرف.

إعلان

لوفيغارو عنونت إحدى مقالاتها..اليورو والتحول المذهل لسياسة الجبهة الوطنية
نقرأ في الصحيفة أن اليمين المتطرف الفرنسي يراجع حساباته وسيغير من استراتيجيته ومطلبه المتمثل في التخلي عن العملة الأوروبية بعد تكرار فشل الحزب عامي 2012-2017.
مارين لوبان عازمة على تغيير كل شئ في استراتيجية الحزب، تضيف لوفيغارو، أما مناصروها وحركتها يطالبون بصوت عال التخلي عن بند الخروج عن العملة الأوروبية، هذا البند الذي يحبط المشروع الاقتصادي للجبهة الوطنية. والإصلاحات ستناقش خلال ندوات العمل المقررة بين 21 و22 من شهر يوليو الجاري.

صحيفة لوموند عنونت صفحتها الأولى: مشروع إدوارد فيليب لفتح الأبواب أمام المجتمع
تقول لوموند إن طموح الحكومة الجديدة هو التركيز على العمل والسكن والتعليم والابتكار دون الوقوع في القرارات المتسرعة أو الخاطئة. وتضيف الصحيفة أنه في الوقت الذي تعمل الحكومة الجديدة على إصلاحات قانون العمل وإعادة تنظيم الحياة السياسية العامة في البلاد، لا يرغب رئيس الوزراء بتأجيج الرأي العام الفرنسي قبل أيام فقط من العطلة الصيفية.

من سيتحمل مسؤولياته ....
صحيفة ليبراسيون خصصت ملفا كاملا لقضية اللاجئين الذين يتوافدون إلى أوروبا بالآلاف عبر البحر الأبيض المتوسط وعبر الحدود البرية والظروف التي يعيشون فيها خلال رحلة لجوئهم، ونقرأ في مقال لإيريك جوزيف أن إيطاليا تبعث بنداء استغاثة من جديد للدول الأوروبية.
وعشية اجتماع وزراء الداخلية والعدل الأوروبيين في أستونيا، ضاعف رئيس الوزراء الإيطالي من تحركاته ومبادراته الدبلوماسية والإعلامية.
فالمهاجرون الذين يصلون إلى إيطاليا يجدون معسكرات الاستقبال غير قابلة لاستيعابهم لأنها استقبلت الآلاف من قبلهم، الوضع لا يطاق كتبت الحكومة الايطالية في رسالة إلى المفوض الأوروبي لشؤون الهجرة.

ويقول الكاتب إن الدول المجاورة لإيطاليا يعيدون السيطرة بحزم يوما بعد يوم على حدود بلدانهم، الكرة تقع مرة أخرى لدى المفوضية الأوروبية، وينبغي عليها أن تقدم خطة عمل في تالين. الوثيقة قد تخرج بقرارات منها إعادة تأهيل قدرات خفر السواحل الليبية ومساعدة إيطاليا من قبل الدول الاعضاء على تولي مسؤولية الاستقبال والتسجيل والتمويل في النقاط الساخنة في عرض البحر وعلى الموانئ والشواطئ الايطالية.

مأزق ترامب حول كوريا الشمالية
الصحف الفرنسية اهتمت بالتطورات الأخيرة بين الولايات المتحدة الأمريكية وكوريا الشمالية، ونقرأ في صحيفة لوموند أن الرئيس الأمريكي يتهم الصين بالتهاون في وقف التصعيد العسكري من كيم جونغ أون، ويضيف الكاتب أن الولايات المتحدة تفضل في الوقت الراهن إلقاء اللوم على الصين.

ولم يكلف ترامب نفسه مراجعة الخطة التي حددها الرئيس جورج بوش في أكتوبر 2006 بعد التجربة النووية الأولى لكوريا الشمالية: الرئيس السابق كان قد هدد كوريا الشمالية بتحميلها المسؤولية الكاملة إذا طورت التكنولوجيا النووية بالشراكة مع دول أخرى أو جماعة إرهابية.

أما لوباريزيان فتساءلت هل يجب أخذ الحذر والخوف فعلا من كوريا الشمالية، حيث اعتبرت الصحيفة أن السر الذي يخيم على مشاريع هذا البلد في مجال الأسلحة النووية وتطوير الصواريخ البالستية يدفع بالمجتمع الدولي الى القلق. فالتخوف القائم حاليا لا يتعلق فقط بالأسلحة النووية وإنما أيضا بالصواريخ قصيرة المدى في حال حاولت كوريا الشمالية مهاجمة جيرانها في المنطقة.

 

 

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.