قراءة في الصحف الفرنسية

من سيحاكم بشار الأسد بعد استقالة ديل بونتي؟

سمعي
كارلا ديل بونتي المتخصّصة في جرائم الحرب من لجنة التحقيق الأممية ( يوتيوب)

من زيارة ملك الأردن إلى رام الله إلى الأزمة الاقتصادية في مصر وصعود نجم دبي أفردت الصحف الفرنسية الصادرة اليوم حيزا هاما للشأن العربي. إلا أن الملف السوري كان الأبرز في هذا المجال على ضوء استقالة كارلا ديل بونتي المتخصّصة في جرائم الحرب من لجنة التحقيق الأممية حول سوريا.

إعلان

استقالة مدوية تكشف حدود العدالة الدولية

"هذه الاستقالة المدوية كشفت حدود العدالة الدولية" كتبت "لاكروا". الصحيفة لفتت إلى أن لجنة التحقيق الدولية، بالرغم من منعها من ممارسة عملها داخل الأراضي السورية، استطاعت من خلال شهادات اللاجئين السوريين، "إثبات لجوء الدولة إلى سياسة تعذيب ممنهجة داخل فروع المخابرات العسكرية والسياسية ولدى سلاح الجو. اللجنة باتت تملك لائحة بأسماء المسؤولين من أعلى هرم السلطة في سوريا إلى أسفله لكنها تصطدم" أضافت "لاكروا" ب "حق النقض الروسي داخل مجلس الأمن على تكليف المحكمة الجنائية الدولية بملاحقة المسؤولين".

من الذي سوف يحاكم بشار الأسد؟

في هذه الحال "من الذي سوف يحاكم بشار الأسد؟" تساءلت "ليبراسيون". السؤال تصدر غلاف الصحيفة التي خصصت ملفا كاملا للجنة الفرنسية المختصة بجرائم الحرب والجرائم ضد الإنسانية. وتحقق اللجنة بشكل خاص بشأن اختفاء الفرنسي السوري مازن دباغ وابنه باتريك بعد اعتقالهما عام 2013 في سجون النظام.

مثال رواندا: 20 سنة لتحقيق العدالة

وتشكل هذه القضية كعدد من القضايا المشابهة على المستوى الأوروبي السبيل الوحيد لملاحقة جرائم الحرب في سوريا قالت "ليبراسيون". "المسار بطيء وخاضع للجمود والضغوطات واليأس لكن ذلك" تقول الصحيفة في افتتاحيتها، "لا يمنع التوصل إلى نتيجة" وقد استشهدت "ليبراسيون" برواندا التي حوكم المسؤولون عن مجازرها بعد مضي عشرين عاما عليها بفضل عمل اللجنة الفرنسية المختصة بجرائم الحرب والجرائم ضد الإنسانية.

زيارة العاهل الأردني الى رام الله... رسالة الى إسرائيل

دلالات زيارة العاهل الأردني إلى رام الله... نقرأ عنها في "ليبراسيون". مراسل الصحيفة في القدس "نيسيم بيهار" أشار الى أن زيارة الملك عبد الله وهي الأولى الى رام الله منذ خمس سنوات تعتبر "رسالة لإسرائيل" على خلفية أزمة أجهزة الفحص الأمني عند منافذ الحرم القدسي ومقتل مواطنين أردنيين برصاص أحد حراس سفارة تل أبيب في عمان.

إسرائيل تستفيد من الموقف السعودي لتهدد بإقفال الجزيرة

"لوفيغارو" تناولت من جهتها تهديد إسرائيل بإقفال قناة الجزيرة "مستغلة"، تقول الصحيفة، مهاجمة الفضائية القطرية من قبل السعودية وعواصم عربية أخرى. وفي "لوفيغارو" أيضا هذا الصباح مقال عن مخاطر "انفجار الشارع المصري جراء الارتفاع الجنوني للأسعار بعد تخفيض العملة ومساعدات صندوق النقل الدولي".

دبي... الخليج فيما هو أبعد من البترول

وبعيدا عن الأزمات المعيشية نقرأ في "لوموند" تقريرا في صفحتين عن "دبي التي أدخلها محمد بن علي العبار رئيس مجلس إدارة شركة الإعمار العقارية سباق المزايدة على الإنجازات الهندسية" تقول "لوموند" التي اعتبرت أن الإمارة أصبحت أكثر الوجهات غلاء وشعبية في العالم وهذا المقال هو الأول في سلسلة من ستة أعدتها "لوموند" عن "الخليج فيما هو أبعد من البترول".

مخاطر التفريق بين اللجوء السياسي والهجرة لأسباب اقتصادية

الصحف الفرنسية طرحت اليوم إشكالية الهجرة ما بين اللجوء السياسي والارتحال لأسباب اقتصادية. "الحدود ما بين الظاهرتين تتضاءل شيئا فشيئا" تقول "لوبينيون" إثر طرح وزير الداخلية الفرنسي "جيرار كولومب" هذه الإشكالية. "لاكروا" من جهتها نشرت مقالا ل "جان-فرانسوا دوبوست" الحقوقي والناشط في منظمة العفو الدولية نبه فيه إلى مخاطر التفريق بين الهجرتين خاصة في حال الحروب والنزاعات.

جدل غير مجد حول لقب السيدة الأولى لبريجيت ماكرون

فرنسيا أيضا نقرأ، عن الجدل حول منح بريجيت ماكرون لقب السيدة الأولى رسميا. "لوفيغارو" اعتبرت في افتتاحيتها أن هذا "الجدل غير مجد" وكذلك "لوبينيون" التي عارضت الربط ما بين هذه المسألة ومشروع الإصلاح الذي يمنع ممثلي الأمة من توظيف أزواجهم وزوجاتهم فيما "ليبراسيون" كتبت عن الامتعاض الذي أثارته مبادرة الاليزيه وأيضا عند مساعي التهدئة من قبل الرئاسة الفرنسية.
 

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن