تخطي إلى المحتوى الرئيسي
قراءة في الصحف الفرنسية

احتمال انفجار التحالف الدولي بمجرد سعيه لإيجاد حل سياسي في سوريا والعراق

سمعي
اجتماع أعضاء التحالفق الدولي (أرشيف- يوتيوب)

الصحف الفرنسية الصادرة اليوم طرحت إشكاليات الهجرة إلى أوروبا وخصصت حيزا هاما للشأن الفرنسي الداخلي كما أنها أجرت حصيلة لعمليات التحالف الدولي ضد تنظيم "الدولة الإسلامية" بعد ثلاث سنوات على انطلاقها.

إعلان

تفاوت في حصيلة التحالف الدولي في العراق وسوريا

"تفاوت في حصيلة التحالف الدولي في العراق وسوريا" عنوان التقرير الذي أعدته "لاكروا" عن الموضوع. كاتبة المقال "سالومي باران" اعتمدت على احصائيات نشرتها وزارة الدفاع الأمريكية بمناسبة دخول عمليات التحالف عامها الرابع وعلى تعليقات زياد ماجد أستاذ العلوم السياسة في الجامعة الأمريكية بباريس.

نجاح عسكري لكن الحل السياسي مفقود

"يضم التحالف 69 دولة تقاسمت فيما بينها المهمات العسكرية والديبلوماسية والإنسانية" كتبت "باران" إلا أن "الولايات المتحدة تعهّدت معظم الهجمات الجوية التي تقدّر كلفتها يوميا بثلاثة عشر ونصف مليون دولار" أضافت "لاكروا التي اعتبرت أن "التحالف حقق أهدافه باحتواء تنظيم "الدولة الإسلامية" عسكريا إلا أنه ما زال يفتقد الرؤيا السياسة التي قد تسمح له بالقضاء نهائيا عليه".

المدنيون يدفعون الثمن

والأمر قد لا يكون صدفة ذلك أن "التحالف قد ينفجر من الداخل إذا ما قرر إيجاد حلّ سياسي" كما قال زياد ماجد الذي أشار إلى تعارض مصالح الدول داخل التحالف عدا أن عددا من المسائل ما زال معلقا مثل مصير بشار الأسد ومستقبل الدورين الأمريكي والإيراني" يبقي أن ما لا لبس فيه هو فداحة الخسائر بالأرواح. "التحالف أقر بمقتل مدنيا 624 خلال ثلاث سنوات إلا أن الحصيلة قد تكون أكبر بكثير ففي سوريا وحدها تم إحصاء أكثر من 1500 ضحية مدنية بحسب مصادر أخرى" تقول "لاكرو".

نحو تجريم مساعدة المهاجرين؟

إدانة مزارع فرنسي بمساعدة مهاجرين غير شرعيين أعادت إشكاليات الهجرة إلى الواجهة. و"الهدف تجريم عمل المنظمات غير الحكومية" كتبت "لوموند" في صدر صفحتها الأولى مستعيدة بذلك الكلمات التي رد فيها "لوريس دي فيليبي" مدير الفرع الإيطالي لمنظمة "أطباء بلا حدود" على مطالبة السلطات الإيطالية بتواجد خفر السواحل على مراكب المنظمات غير الحكومية قبالة الشواطئ الليبية التي ينطلق منها معظم المهاجرين. "دي فيليبي نفى أيضا تهمة التواطؤ مع عصابات تهريب البشر".

أوروبا وتحدي الهجرة

"لوموند" اعتبرت في افتتاحيتها ان أوروبا باتت اليوم أكثر من أي وقت مضى أمام تحد هجرة الهاربين من جحيم حروب الشرق الأوسط وأفريقيا ومن الفقر لا بل المجاعة في بعض الأحيان" تضيف الصحيفة وقد أشارت إلى أن معطيات الانفجار الديمغرافي المتوقع في أفريقيا مقابل تضاؤل أعداد سكان أوروبا قد تغذي التوترات وحركة الهجرة إلى الشمال والمطلوب، خلصت "لوموند"، أن تبني أوروبا بالاشتراك مع القارة السمراء سياسة دعم للنمو حديثة وواسعة النطاق.

تونس تقول "لا للعنصريين"

إشكاليات الهجرة عالجتها أيضا "ليبراسيون" من خلال تحقيق من تونس التي قالت "لا للعنصريين" عنونت الصحيفة التي روت عن وقوف التونسيين بوجه سفينة "سي ستار" المستأجرة من ناشطين أوروبيين من اليمين المتطرف والمناهضين للهجرة.

الإعلام الفرنسي وحملات البيكيني المفترضة في الجزائر

وفي سياق آخر سلطت "ليبراسيون" الضوء على حملات البيكيني المفترضة في الجزائر. مقال "ليبراسيون" تحدث عن مغالطات قد يكون بعض الإعلام الفرنسي قد وقع بها لدى نشره معلومات عن تجمع لثلاثة آلاف امرأة على شاطئ تيشي في بجاية من أجل ال "سباحة باسم الجمهورية". والواقع أن بعض السباحات كن يذهبن إلى البحر ضمن مجموعات صغيرة تفاديا لتحرشات المتطفلين، وليس بناء على خطوة تضامنية مفترضة مع حملات البيكيني. فرنسيا، توقعت مانشيت "لوفيغارو" "خريفا صعبا لماكرون" على خلفية برنامج إصلاحاته. "لوباريزيان" أيضا خصصت الغلاف لرئيس الجمهورية الذي يستعد لإعادة تصويب أداء الحكومة ونواب حزبه فيما "لي زيكو" كرست عناوينها الكبرى لا انخفاض صادرات البلاد.

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن