تخطي إلى المحتوى الرئيسي
قراءة في الصحف الفرنسية

صحف فرنسا: الإرهاب يضرب إسبانيا وغزة تعاني مرّتين بسبب الخلافات الفلسطينية

سمعي
الشرطة الإسبانية تجوب شارع "لارمبلا" بعد الاعتداء الإرهابي، إسبانيا 18-08-2017 (رويترز)

طغى الاعتداء الدامي البارحة في 17-08-2017 بشاحنة في جادة لارمبلا بمدينة برشلونة بإسبانيا على أخبار الصحافة الفرنسية اليوم، كما تناولت الصحف تطورات الازمة الخليجية ونشرت ريبورتاجا عن الوضع الصحي في مدينة غزة في ظل التنافس السياسي بين السلطة الفلسطينية وحكومة حماس في القطاع. إعداد محمد بوشيبة

إعلان

"الإرهاب في إسبانيا، تضاعف المؤشرات المقلقة في الأشهر الأخيرة"

هكذا عنونت لوفيغارو حول الاعتداء الدامي الذي مس جادة لارمبلا بمدينة برشلونة ونشرت مقالا للصحافي "جون شيشي زولا" الذي اعتبر أن إسبانيا كانت حتى الان في منأى عن هجمات تنظيم الدولة الإسلامية، والسلطات الاسبانية كانت قد وضعت البلاد في حالة تأهب قصوى منذ سنة 2015 لاسيما في إقليم كاتالونيا الذي عرف في الأشهر الأخيرة العديد من العمليات الأمنية في إطار مكافحة الإرهاب أسفرت عن اعتقال أشخاص على صلة بالشبكات الإسلامية.

وأوضح الكاتب أن بداية الجهاد في سوريا والعراق أدى الى تعقيد الوضع في إسبانيا حيث ترك حوالي 160 شخصا البلاد وقتل ثلاثون منهم في سوريا والعراق وعشرون منهم عادوا الى إسبانيا.

وأضاف "جون شيشي زولا" بان هذه الأرقام تعتبر الأقل مما تم تسجيله في فرنسا وألمانيا والمملكة المتحدة.

وأشار الكاتب إلى أن الجنسية المغربية هي المهيمنة في عدد المعتقلين في قضايا الإرهاب بإسبانيا بنسبة 41 بالمئة، و 46 من الجنسية الاسبانية وفقا لدراسة نشرت عام 2016.

قطر تستعد لأزمة طويلة مع جيرانها

حول هذا العنوان عالجت صحيفة لوموند تطورات أزمة الخليج في مقال لكريستوف أياد الذي يرى بان الازمة التي يمر بها مجلس التعاون الخليجي لا تعطي مؤشرات عن تعبئة ديبلوماسية كبيرة ما عدا الوساطة الكويتية وجهود وزير الخارجية الأمريكي ريكس تلرسون لحل الازمة التي اثارها رئيسه دونالد ترامب ربما عن غير قصد، يقول الكاتب، وذلك خلال إعطاء ترامب الضوء الأخضر الى الرياض وأبو ظبي خلال زيارته الأخيرة الى السعودية.

وأضاف الكاتب بان لا أحد يريد استعداء الامارات العربية المتحدة ومصر والمملكة العربية السعودية لا سيما باريس التي تبقى بحسب الكاتب حذرة للغاية بشأن هذا الملف.

وأشار كريستوف أياد إلى أنه منذ شهر يونيو سجلت قطر نقاطا على معارضيها اذ اعتبرت ثلاثة عشر مطلبا من المطالب التعجيزية. فبحسب الكاتب، إن الجبهة المضادة لقطر تعرف انقساما بين من يطالبون بتطبيق الشروط كاملة وهي مصر والامارات العربية المتحدة والبحرين، والمملكة العربية السعودية التي على الأرجح تبدو الأكثر تنازلا. فهي تريد تسليط الضوء على احترام الشروط الستة الغامضة لحد ما، حسب تعبير الكاتب، على غرار مكافحة الإرهاب وتمويله.

غزة مريضة بسبب تنافس بين عباس وحماس

تحت هذا العنوان نشرت صحيفة ليبراسيون ربورتاج حول الوضع الصحي السيء في قطاع غزة، حيث ترى المبعوثة الخاصة للصحيفة الى القطاع "كلوي ريفاي رول" بان إرادة السلطة الفلسطينية في استعادة السيطرة على القطاع أثرت على النظام الصحي داخل القطاع الذي يعاني أيضا من الحصار الإسرائيلي والصراعات التي حدثت مؤخرا.

وأشارت الصحافية إلى أن هناك نقصا في الادوية، فمنذ شهر ابريل - نيسان خفض عباس رواتب الموظفين في القطاع من ثلاثين بالمئة الى خمسين بالمئة كما توقف بحسب الكاتبة عن دفع تكاليف الكهرباء التي يتزود بها قطاع غزة والذي أصبح سكانه يعيشون بأقل من ست ساعات من الكهرباء يوميا.

وأضافت "كلوي ريفاي رول" بان هذه التدابير فاقمت من الازمة الحاصلة في القطاع نتيجة الحصار الإسرائيلي الشديد والمستمر منذ عشر سنوات، حيث قالت الصحافية بانه حصار يحد من حركة السلع والأشخاص، ويعاني قطاع غزة أيضا من الاغلاق شبه الدائم للحدود مع مصر منذ عام 2013.

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن