تخطي إلى المحتوى الرئيسي
قراءة في الصحف الفرنسية

أنجيلا ميركل تسجل فوزا مرّا.. وتركيا تعارض استفتاء كردستان العراق

سمعي
أنجيلا ميركل بعد فوزها في الانتخابات، برلين 25-09-2017 (رويترز)
إعداد : مونت كارلو الدولية

من أهم المواضيع التي تناولتها الصحف الفرنسية اليوم الانتخابات التشريعية الألمانية وفوز انجيلا ميركل بولاية رابعة، كما تناولت استفتاء أكراد العراق حول تقرير مصيرهم، إضافة الى موضوع مفاوضات خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي. إعداد محمد بوشيبة

إعلان

الانتخابات التشريعية الألمانية، الانتصار المر لأنجيلا ميركل

هكذا عنونت صحيفة "لوفيغارو" في صفحتها الأولى حيث كتب "نيكولا باروت" مقالا عن نتائج الانتخابات التشريعية الألمانية والتي شهدت فوز المستشارة الألمانية "انجيلا مريكل" بعهدة رابعة بعد حصولها على نسبة اثنين وثلاثين في المئة من عدد الأصوات، لكن هذا الانتصار، كما يرى الكاتب، هو غرق في الصعود التاريخي لحزب الجبهة الوطنية من أجل اليمين والذي يسعى الى الائتلاف.

ونقل الكاتب تصريحا "لانجيلا ميركل" بعد فوزها حيث اعترفت بخيبة أملها من النتيجة، إذ قالت: إننا كنا نفضل بطبيعة الحال أن تكون النتيجة أفضل، مضيفة بعد اثني عشر عاما من السلطة، من الواضح أننا ما زلنا القوة الرئيسية في البوندستاغ .

 

"لن نعيش مثل عبيد بغداد"

تحت هذا العنوان نشرت صحيفة "ليبراسيون" مقالا لموفدها الخاص الى مدينة أربيل والسليمانية "لوك ماتيو" الذي نقل تجاوب الأكراد مع استفتاء تقرير المصير، وتحدث إلى أخَوين بالغين من العمر 20 و24 سنة في محل بقالة صغيرة في الحي المسيحي في أربيل، اللذين يريان أن رغبة الاستقلال لدى الأكراد مقلقة لأن لا أحد، بحسب ما أفاد هذان الشابان، يعرف ماذا سيحدث بعد الاستفتاء، فكل الدول المجاورة تعارض الاستفتاء وتهدد في حال إجرائه.

أشار الكاتب كذلك الى أن النشاط الاقتصادي قلّ وانخفضت المبيعات إثر الإعلان عن تنظيم الاستفتاء، وارتفعت أسعار السلع بشكل ملحوظ.   

 

 أنقرة تعارض اختيار كردستان العراق

 نبقى في موضوع استفتاء أكراد العراق حيث نشرت صحيفة" لوموند" مقالا للصحافية "ماري جيقو" ترى فيه بأن أنقرة تخشى من أن التصويت لصالح الاستقلال في إقليم كردستان العراق الغني بالنفط، يعزز من إمكانيات الأكراد الذين يقدر عددهم بنحو ثمانية عشر مليون شخص. إضافة الى هذا فإن إنشاء دولة كردية في شمال العراق سيعزز من التمرد المسلح لحزب العمال الكردستاني الذي هو في حالة حرب لأكثر من ثلاثين عاما ضد الدولة التركية.

ونقلت الصحفية تصريحا لرئيس الوزراء التركي بن علي يلدرم الذي اعتبرأن قضية الاستفتاء تمسّ بالأمن القومي لتركيا، مذكرا بأن تركيا كانت قد وقّعت معاهدة تخلت بموجبها عن المطالبة بالمحافظتين العراقيتين الموصل وكركوك شرط أن يبقى العراق دولة موحدة.

وأشارت "ماري جيقو" الى أن الصحافة المحلية التركية أطلقت العنان ضد مسعود بارزاني الرجل الذي اعتبرته وراء الاستفتاء، وتساءلت عما ستؤول إليه الأوضاع في حال بقي البارزاني على موقفه وتحركت تركيا عسكريا ودبلوماسيا وأغلقت الحدود، عندها سيفهم البارزاني ما ستؤدي إليه خطوته الاستقلالية.  

 

تيريزا ماي تبقى على مسافة من البريكسيت الصعب

في صحيفة "لوموند" نشر الصحافي "فيليب بيرنارد" مقالا عن مفاوضات خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، حيث رأى أن خطوة أخرى سيتم اتخاذها في ما يتعلق بوضع ما بعد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، لا سيما وأن هناك ثلاثة ملايين مواطنا أوروبيا موجودون على الأراضي البريطانية. فبروكسل تريد أن تستمر محكمة العدل الأوروبية في الفصل في قضاياهم، وهو أمر غير مقبول بالنسبة للمملكة المتحدة.

وأضاف الكاتب ان "تيريزا ماي" قدمت حلا توافقيا حيث تريد أن تدمج اتفاق خروج الاتحاد الأوروبي في قانون المملكة المتحدة، على أن تعتمد المحاكم البريطانية في مثل هذه القضايا على أحكام محكمة العدل الأوروبية.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.