تخطي إلى المحتوى الرئيسي
قراءة في الصحف الفرنسية

الصحف الفرنسية: مذبحة في مصر وتطور رهيب في زرع الرعب

سمعي
الاعتداء الدامي الذي استهدف مصر (يوتيوب)

الصحف الفرنسية اهتمت اليوم بالاعتداء الدامي الذي استهدف مصر وأوقع مئات من القتلى والجرحى. البداية من صحيفة "لوباريزيان" التي عنونت صفحتها الأولى ب"مذبحة في مصر".

إعلان

مذبحة في مصر

صحيفة "لوباريزيان" نشرت على صفحتها الأولى صورة لضحايا الاعتداء و صرح الخبير الاستراتيجي ألان رودييه للصحيفة أن تنظيم "الدولة الإسلامية" يريد إخضاع القبائل في سيناء وأن يجعلها تحت سيطرته وأوامره مضيفا أن التنظيم المتطرّف إذا كان لم يتبنّى الهجوم مباشرة بعد وقوعه فذلك راجع لأسباب عدة منها فقدانه للأدوات الإعلامية التي كان يتمتع بها قبل خسارته في العراق وسوريا كما قال رودييه إن تنظيم "الدولة الإسلامية" يستهدف المسلمين أيضا بمختلف مذاهبهم واختيار مسجد للصوفيين له دلالات كثيرة فتنظيم "الدولة الإسلامية" يعتبرهم خونة ومرتدين عن الإسلام.

"لوباريزيان"، كتبت، رغم الإجراءات الأمنية التي تضعها السلطات المصرية منذ فترة إلا أن الإرهاب عاد من جديد إلى مصر في الأشهر الماضية ليستهدف المدنيين ورجال الأمن والمسلمين والأقباط بدون أدنى تمييز.

تشير "لوباريزيان" إلى أن الوضع السياسي في مصر الذي اتسم منذ عام 2011 بعدم الاستقرار لم يمنع السياح من العودة إلى هذا البلد خلال العامين الماضيين ومن بين السياح الذين زاروا مصة السنة الماضية يقدر عدد الفرنسيين بعشرين في المئة ولكن من الظاهر أن العمليات الأخيرة ستكون سببا قويا في نفور السياح من السفر إلى بلد النيل.

"ليبيراسيون" عنونت صفحتها الأولى بـ"مجزرة في سيناء" وكتب ايريك دولافاران "تطوّر في الرعب والإرهاب " أدّى إلى مقتل المئات من المصريين ويوضّح الكاتب أنه بالرغم من أن السلطات المصرية رفعت من مستوى التأهّب في سيناء وضاعفت من قصفها الجوي على الحدود الغربية مع ليبيا إلا أنها لا تتمكن من اقتلاع جذور حركة تتوسّع أكثر يوما بعد يوم وهذا راجع حسب الكاتب إلى أزمة مزدوجة : سياسية واقتصادية فنسبة معتبرة من الشباب المصري يعيش تحت الإحباط الذي نتج بعد ثورة يناير 2011 ويرى هؤلاء أن مستقبلهم أصبح مجهولا في البلاد وهم يمثلون ستين في المئة من الشعب المصري .

المجزرة التي لم تعشها مصر منذ زمن طويل

ونقلت صحيفة "لوفيغارو" غضب المصريين في الشارع وعلى وسائل التواصل الاجتماعي التي عبرت عن سخطها من عدم قدرة النظام الحالي في مصر على وضع حد للإرهابيين والقضاء عليهم واعتبرته عاجزا عن حماية المواطنين وممتلكاتهم ودور العبادة.

كما نقلت الصحيفة شهادات بعض المصريين الذين عبروا عن تضامنهم مع الرئيس المصري في الإجراءات التي يتخذها من أجل القضاء على الإرهاب.

في سوريا: معارضو الأسد يسعون إلى الوحدة من أجل التفاوض

صحيفة "لوفيغارو" كتبت للمرة الأولى قد تذهب المعارضة السورية موحدة إلى جنيف من أجل محادثات حول انتقال للسلطة في دمشق.

ولكن العقبات كثيرة قد تعرقل طريق مختلف فصائل المعارضة السورية ولهذا السبب غادر المبعوث الأممي لسوريا ستيفان ديميستورا الرياض يوم الخميس الماضي متوجها إلى موسكو.

فالمبعوث الأممي يخشى فشل المباحثات في جنيف في حال ما حدث اختلاف جديد بين فصائل المعارضة بالإضافة إلى عناد النظام السوري وإصراره على البقاء في السلطة.

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن