تخطي إلى المحتوى الرئيسي
قراءة في الصحف الفرنسية

المجلات الفرنسية: لماذا نزل هذا الكم الكبير من الايرانيين إلى الشارع هذه الأيام؟

سمعي
يوتيوب/ صورة من الاحتجاجات في غرب ايران

بمناسبة أعياد نهاية السنة لم يكن هناك إصدار لعدد كبير من المجلات الفرنسية ولنا اليوم قراءة من المواقع الالكترونية للمجلات. تطرقت المجلات الفرنسية الى الوضع الراهن في ايران بالاضافة الى أهم الإصلاحات التي يرغب الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون القيام بتنفيذها، وفي النهاية أهم أحداث عام 2017.

إعلان

الموقع الالكتروني لـ"مجلة لوبس": نشر مقالا بعنوان لماذا نزل هذا الكم الكبير من الإيرانيين إلى الشارع هذه الأيام؟ وتحدثت "لوبس" عن المظاهرات التي جابت بعض المدن الإيرانية والتي نددت بالنظام القائم في الجمهورية الإسلامية بالإضافة إلى تحليلات عن الوضع تداعيات تطوره داخل إيران وعلى دول المنطقة، وهل بالفعل خرج الناس إلى الشارع تنديدا بالوضع الاقتصادي الراهن في البلاد؟ أم أن الأسباب أعمق من ذلك؟

مجلة "لوبس" نشرت أيضا ما تداولته وسائل التواصل الاجتماعي حول هذا الحراك الشعبي الذي يشهد تعتيما إعلاميا داخل الجمهورية الإسلامية منذ أكثر من ثلاثة أيام.

الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون والسير نحو إصلاحات جديدة

مجلة "ليكسبراس" نشرت فكرة عن أهم الإصلاحات التي يرغب الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون القيام بتنفيذها ابتداء من عام 2018 وإلى غاية عام 2020.

إيمانويل ماكرون، كتبت "ليكسبراس" قام مرة أخرى بتوقيع ثلاثة تشريعات من قصر الإليزيه يوم أمس. وأصر بشكل خاص على ملف البيئة وأكد أنه يريد إلغاء ضريبة السكن تماما ابتداءا من عام 2020.

وكتبت المجلة أن الرئيس الفرنسي سيستقبل الرئيس التركي يوم الجمعة المقبل في قصر الإليزيه وسيطرح حتما موضوع حقوق الإنسان على طاولة النقاشات.

مجلة "ليكسبراس" تطرقت أيضا إلى الملف الروسي - الأمريكي ودعوة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين نظيره الأمريكي إلى تعاون عملي بين البلدين.

حصاد 2017

مجلة "لوبوان" تناولت عبر موقعها الإلكتروني أهم المحطات التي شهدها العالم عام 2017.

ومن أبرز ما نشرت "لوبوان" :

6 كانون الثاني/ ديسمبر 2017: اليوم الذي اعترف فيه ترامب بالقدس عاصمة لإسرائيل

21 تشرين الثاني/ نوفمبر 2017: اليوم الذي استقال فيه روبرت موغابي

26 أيلول/ سبتمبر 2017: اليوم الذي أصبح فيه للمرأة السعودية الحق في القيادة.

3 آب/ أغسطس 2017: اليوم الذي وقع فيه نيمار مع فريق باريس سان جارمان.

 

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن