تخطي إلى المحتوى الرئيسي
قراءة في الصحف الفرنسية

الصحف الفرنسية: الرهان الأمريكي لماكرون

سمعي
الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون يلتقي الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في واشنطن ( رويترز 22-04-2018)
إعداد : نجوى أبو الحسن
5 دقائق

الصحف الفرنسية الصادرة يوم الاثنين 23 أبريل 2018 أفردت حيزا هاما لزيارة الدولة التي يقوم بها الرئيس ماكرون إلى واشنطن ولإقرار البرلمان الفرنسي مشروع قانون اللجوء والهجرة، وانفردت "ليبراسيون" بكشف حقائق جديدة عن تعامل شركة لافارج-هولسيم مع تنظيم الدولة الإسلامية في سوريا.

إعلان

لافارج-هولسيم، المخابرات الفرنسية كانت على علم بكل شيء

ما كشفته "ليبراسيون" في عددها الصادر اليوم هو أن أجهزة الاستخبارات الفرنسية كانت على علم بظروف عمل فرع شركة الاسمنت العملاقة في الجلابية شمال سوريا وبتمويلها لتنظيم "الدولة الإسلامية" بشكل غير مباشر. هذه المعلومات "اكدها مسؤول الامن السابق لدى شركة لافارج-هولسيم في سوريا "جان-كلود فييار" لدى استجوابه من قبل قاضي التحقيق.

المسؤول الأمني للشركة التقى المخابرات 33 مرة خلال عامين

كشفت صحيفة " ليبراسيون" أن "فييار" قال للمحققين "إنه التقى مسؤولي الأجهزة الاستخباراتية الفرنسية 33 مرة ما بين عامي 2012 و2014". "هذه اللقاءات سمحت لأعلى الهرم في الدولة الفرنسية بالاطلاع مباشرة على التوازنات العسكرية في شمال سوريا وأيضا على حقيقة الإجراءات التي اتخذتها "لافارج-هولسيم".

تساؤلات عن أحقية الوسائل المستعملة

في افتتاحيتها تساءلت "ليبراسيون" عن "أحقية استعمال كل الوسائل المتاحة" بما فيها تمويل تنظيم الدولة الإسلامية الذي أعلن مسؤوليته عن اعتداءات 13 تشرين الثاني/نوفمبر 2016 في فرنسا، "من اجل الإبقاء على هذه الشركة التي تحولت الى مصدر معلومات وحيد للاستخبارات الفرنسية في سوريا".

ترامب-ماكرون، تفاهم لا يخلو من المفارقات

وفي سياق آخر، تصدرت زيارة الرئيس ايمانيويل ماكرون الى واشنطن عناوين الصحف الفرنسية. "ايمانيول ماكرون، آخر "أفضل حلفاء" ترامب" عنوان تصدر "لومانيته" الشيوعية. وقد غمزت "لاكروا" الكاثوليكية أيضا من قناة العلاقة التي تربط الرجلين وعنونت : "ترامب-ماكرون، تفاهم لا يخلو من المفارقات".

الرهان الأمريكي للرئيس إيمانويل ماكرون

الصديق الأميركي" كتبت "لوبينيون" الليبرالية في صدر صفحتها الأولى التي خصصتها كما مانشيت "لوفيغارو" ل "الرهان الأميركي للرئيس ايمانويل ماكرون". "لوفيغارو" اشارت في افتتاحيتها الى ان "الرئيسين الأميركي والفرنسي غالبا ما يتشاوران تلفونيا وانهما يفهمان على بعضهما" وأشارت الى أهمية "ما يجمعهما فيما هو ابعد من الخلافات الجذرية على صعيد الأسلوب او الرؤيا السياسية."

ماكرون الوحيد الذي بإمكانه الهمس بأذن ترامب

كتب "آرنو دو لا غرانج" قد يكون ماكرون هو القيادي الأوروبي الذي بإمكانه الهمس بإذن ترامب، و"لكن هل سيؤخذ برأيه؟" وخلص "لاغرانج" الى ان "مهمة الرئيس الفرنسي لن تكون سهلة فيما خص اقناع نظيره الأميركي بعدم التخلي عن البرنامج النووي الإيراني وعن الاتفاق حول المناخ".

أوروبا العجوز التي تعرف أكثر من غيرها...

بدورها أشارت "لاكروا" في افتتاحيتها الى ان "ماكرون، كما انجيلا ميركيل التي ستزور أيضا واشنطن خلال هذا الأسبوع، سيحتاج لقوة برهان أوروبا العجوز التي تعرف أكثر من غيرها"،و"ان السلم حقا يستحق الا توفر الجهود كلها في سبيله."

"غرابة" بلد شككت "ليبراسيون" بحضارته

وبمناسبة زيارة الدولة التي يقوم بها الرئيس الفرنسي الى واشنطن نشرت "ليبراسيون" ملفا خاصا ب "الكابوس الأميركي". وفي الملف إضاءات على الآفات الأميركية ومنها "الفوارق الاجتماعية الصارخة التي لا تعادلها الا تلك المستفحلة في روسيا والهند". وكتبت في افتتاحيتها عن "غرابة" هذا البلد وتساءلت عما "إذا كان يمكن اعتباره حضاريا بعد استمرار متوسط العمر المتوقع فيه بالتراجع، عدا عن مجاورة الغنى الفاحش الفقر المدقع والطعن بنظرية داروين فيما الرئيس المنتخب يشكك بالاحتباس الحراري".

أمريكا التي نحب...

اعتبر "لوران جوفران" في افتتاحية "ليبراسيون" انه "يمكن رد شتيمة shithole التي اطلقها ترامب للولايات المتحدة" أوردت الصحيفة الشتيمة بلغة الأصل أي بالانكليزية. "الامر ممكن" يقول "جوفران" وذلك "لولا احترامنا لأميركا التي نحب اميركا قوى التحرير عام 1944 اميركا لينكولن وفرانكلن روزفلت ومارتن لوثر كينغ وبوب ديلن وستيف جوبس".

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.