تخطي إلى المحتوى الرئيسي
قراءة في الصحف الفرنسية

الصحف الفرنسية طالبت ماكرون بالخروج عن صمته حيال فضيحة حارسه الشخصي بينالا

سمعي
أ ف ب
إعداد : نجوى أبو الحسن

الأزمة السياسية الناجمة عن فضيحة ألكسندر بينالا، حارس الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون تصدرت عناوين صحف اليوم كما أنها لم تغيّب آخر المستجدات في سوريا وغزة.

إعلان

الإليزيه في أول رد فعل: "تصرف بينالا غير مقبول"

وبداية وفيما يخص فضيحة ألكسندر بينالا، أحد حراس الرئيس ماكرون الشخصيين، المتهم بالاعتداء بالضرب على متظاهرين، تجدر الإشارة الى ان الصحف في نسختها الورقية صدرت كلها قبل تأكيد الرئيس ماكرون أن ما فعله حارسه الشخصي "غير مقبول" وأنه لا إفلات من العقاب، فيما يعتبر أول رد فعل للرئيس الفرنسي منذ الكشف عن الفيديو الذي ظهر فيه ألكسندر بينالا وهو يضرب متظاهرين في يوم عيد العمال في ساحة الكونتر ايسكارب بباريس.

الرئاسة الفرنسية: صمت مدوي

"فضيحة في الإليزيه" كان عنوان بالخط العريض على غلاف "لوباريزيان" وقد توقعت الصحيفة أسبوعا بالغ الخطورة للرئاسة الفرنسية وطالبت في افتتاحيتها ب "إيضاح عدم طرد بينالا من منصبه في قصر الإليزيه فور انكشاف تصرفاته".

تحطم شعار ماكرون حول "الجمهورية النموذجية"

"لوفيغارو" بدورها تحدثت في افتتاحيتها عن تحطم شعار "الجمهورية النموذجية" التي نادى بها الرئيس ماكرون. "ما فائدة الحديث عن التجديد واستبدال الطبقة السياسية؟" تساءلت افتتاحية "لوفيغارو" وقد رأت أن "الجمهورية تبدو اليوم مستضعفة بين أيادي بعض مشاة الماكرونية من البلطجية ممن يبدون وكأنهم دخلوا قصر الإليزيه عنوة بواسطة الكسر والخلع" بحسب كاتبة المقال "لورانس دو شاريت".

شلل الدولة

"عنونت ليبراسيون" غلافها ب "قضية بينالا، الدولة مصعوقة" واعتبرت في افتتاحيتها أن "الشلل أصاب الدولة بكاملها من رأس الهرم إلى الجمعية العمومية التي علقت مناقشة مشروع الإصلاح الدستوري". "الماكرونية تحبس أنفاسها" أشارت أيضا "ليبراسيون"، "بانتظار جلسة استجواب وزير الداخلية جيرار كولومب من قبل البرلمان".

سقط القناع وكشف الملك عن عريه

أما "لومانيتيه" فقد كتبت في افتتاحيتها: "سقط القناع وكشف الملك عن عريه". الصحيفة الشيوعية اعتبرت ان "قضية بينالا أظهرت الماكرونية على حقيقتها كجهاز يعتبر نفسه فوق الجميع بدءا من البرلمان والنقابات وصولا الى الشرطة والقوانين" بحسب "لومانيتيه".

"لاكروا" تدعوا السياسيين الى "شيء من الصفاء"

وحدها صحيفة "لاكروا" لم تخصص الغلاف لقضية بينالا وقد حذرت في افتتاحيتها من "المغالاة" كما قالت. "البعض لم يتوانى عن الحديث عن فضيحة توازي فضيحة "واترغيت" كتبت "لاكروا". وقد اعتبرت كاتبة المقال "فلورانس كوريه" ان "التساؤلات حول قضية بينالا كلها مشروعة" والاجابة تكمن في التحقيقات القضائية والبرلمانية والإدارية الجارية" لذا لا يجب ان يحول شيء دون عودة شيء من الصفاء الى عمل الجمعية العمومية" بحسب صحيفة "لاكروا".

روسيا وفرنسا تشتركان بتقديم المساعدات لأهالي الغوطة

"هناك حدث بقي طي الكتمان وسط معمعة قضية بينالا" حسبما كتبت "لوبينيون" في معرض حديثها عن تقديم روسيا وفرنسا مساعدات انسانية مشتركة الى الغوطة الشرقية التي استعادها نظام الرئيس السوري بشار الاسد، وذلك للمرة الاولى منذ بدء النزاع في هذا البلد في العام 2011. "لوبينيون" اشارت الى انه تم التوافق على هذه المساعدات بين الرئيسين الروسي والفرنسي خلال لقاءهما على هامش مونديال كرة القدم في روسيا. كاتب المقال "جان-دومينيك ميرشيه" رأى في الامر إشارة على تحول في السياسة الفرنسية ولفت الى ان الملف السوري بات من مسؤولية "فرانسوا سينيمو" المدير السابق للاستخبارات الفرنسية DGSE وسفير فرنسا لدى إيران.

غزة: الحرائق في كل مكان ومصر والأمم المتحدة بدور رجل الإطفاء

سوريا أيضا نقرأ في "لوفيغارو" و"لاكروا" عن مشاركة إسرائيل بإجلاء الخوذ البيضاء الى الأردن فيما "ليبراسيون" نشرت تحقيقا عن غزة حيث "تقوم مصر والأمم المتحدة بدور رجل الإطفاء فيما الحرائق منتشرة في كل مكان" كما عنونت الصحيفة.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.