تخطي إلى المحتوى الرئيسي
قراءة في الصحف الفرنسية

تعليم اللغة العربية في المدارس الفرنسية بين الواقع والأوهام

سمعي
الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون يخاطب تلاميذ مدرسة في لافال/رويترز
إعداد : هادي بوبطان
5 دقائق

عددٌ من مواضيع الشرق الأوسط والخليج العربي توقفت عندها الصحف الفرنسية اليوم من بينها: ضغوط الإدارة الامريكية على الفلسطينيين بإغلاق بعثتهم الديبلوماسية في واشنطن، وتداعيات الاحتجاجات الدامية في البصرة.

إعلان

تحت عنوان: " ترامب يمارس اقصى الضغوط على الفلسطينيين"، كتبت صحيفة "لوفيغارو" قائلة ان الإدارة الامريكية قررت غلق مكتب منظمة التحرير الفلسطينية بدعوى ان القادة الفلسطينيين خرقوا الاتفاق الذي يسمح بوجود قنصلية لهم في واشنطن، بالإجراءات التي اتّخذوها لملاحقة مسؤولين إسرائيليين أمام المحكمة الجنائية الدولية بتهم ارتكاب جرائم حرب، كما قررت ادارة ترامب إلغاء 25 مليون دولار من المساعدات لمستشفيات فلسطينية في القدس الشرقية المحتلّة. بالإضافة الى خطة غير مسبوقة لمعركة ضد المحكمة الجنائية الدولية في لاهاي. واعتبرت الصحيفة ان هذا الهجوم الأمريكي الجديد على الساحة الدولية يندرج ضمن استراتيجية عدوانية هي " ممارسة اقصى الضغوط" التي جربتها إدارة ترامب ضد كوريا الشمالية وإيران.

القرار الامريكي الأخير –تتابع لوفيغارو-يضاف إلى إجراءات اتّخذتها إدارة ترامب في الأسابيع الأخيرة من بينها إلغاء أكثر من 200 مليون دولار من المساعدات المخصّصة للفلسطينيين في الضفة الغربية وقطاع غزة، ووقف المساهمة الأميركية في تمويل ميزانية وكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا)، بهدف الضغط على الفلسطينيين لقبول التفاوض مع إسرائيل.
في المقابل-لاحظت الصحيفة-ان الإدارة الامريكية قررت زيادة دعمها العسكري لإسرائيل من 3.1 ميار دولار الى 3.8 مليار دولار.

في العراق: أزمة البصرة تُغذّي العاصفة السياسية.

حركة الاحتجاج المستمرة منذ عدة اسابيع ضد الفساد وتدهور الخدمات العامة في البصرة، ثاني أكبر مدينة عراقية حيث تضم ثلاثة ملايين نسمة، هذه الاحتجاجات ارتفعت وتيرتها تقول صحيفة "ليبراسيون"، إثر تفجّر غضب السكان بعد دخول ثلاثين ألف شخص الى المستشفى تسمموا بمياه ملوثة وزّعتها السلطات.
مأساة-تتابع اليومية الفرنسية-تأتي إثر اعلان العراق عن عائدات نفط قياسية تأتي أساسا من هذه المحافظة الجنوبية، التي لا تستفيد من أي فوائد.

وعن سياق هذه الاحتجاجات، تقول «ليبراسيون" ان الحكومة العراقية كانت قد أعلنت أوائل شهر يوليو تموز الماضي عن خطة عاجلة بملايين الدولارات للبصرة لكنها بقيت حبرا على ورق وفقا لنائبة برلمانية عن المدينة. ولأول مرة، زار أمس الاثنين رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي لمحاولة تهدئة الأمور، لكن اعلاناته لم تكن على مستوى طموحات المتظاهرين الذين ينتظرون حلولا آنية.

وفي النتائج السياسية لهذا التوتر-رات الصحيفة-ان الطاولة انقلبت على العبادي الذي وجد نفسه في موقف صعب بعد ان كان يعول على تحالفه السياسي مع ائتلاف "سائرون" بزعامة مقتدى الصدر لتشكيل الكتلة الأكبر، وبالتالي تسميته لولاية ثانية.

تعليم اللغة العربية في المدارس الفرنسية بين الواقع والاوهام.

هذا الموضوع اهتمت به صحيفة "لوباريزيان" متوقفة عند رغبة وزير التعليم الفرنسي جان ميشال بلانكير في دعم تعليم اللغة العربية في المدارس الفرنسية، في مواجهة تنامي تعليم هذه اللغة في المساجد.
 واعتبرت الصحيفة ان هذه القضية حساسة للغاية في فرنسا وتثير الكثير من التخيلات والاوهام، وأشارت اليومية الفرنسية الى ان قضية تعليم اللغة العربية عاد الى طاولة النقاش أمس وأشعل شبكات التواصل الاجتماعي، إثر نشر معهد مونتاني تقريرا يتضمن مقترحات للتصدي للخطاب السلفي على شبكات التواصل الاجتماعي وتنظيم وتمويل ممارسة الديانة الاسلامية في فرنسا.

وزير التربية الفرنسي-تتابع الصحيفة-دعا الى تعزيز تعليم هذه اللغة التي وصفها ب"الأدبية العظيمة"، لمنحها المكانة التي تستحقها معتبرا ان تعليمها لا يجب ان يقتصر على الأشخاص من أصول مغاربية وانما يجب ان يُفتح لعامة الفرنسيين الراغبين في ذلك.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.