تخطي إلى المحتوى الرئيسي
قراءة في الصحف الفرنسية

لماذا يعتبر جمال خاشقجي الرجل الذي يجب التخلص منه في السعودية؟

سمعي
لافتة تحمل صورة جمال خاشقجي/رويترز
إعداد : محمد بوشيبة
5 دقائق

تناولت المجلات الفرنسية مواضيع مختلفة في الأسبوع الثالث من شهر اكتوبر/ تشرين الاول 2018 لكن أهمها قضية اعتراف المملكة السعودية بمقتل الصحافي جمال خاشقجي عند دخوله قنصليتها في اسطنبول كما نشرت حوارا مع الرئيس الفرنسي الأسبق فرانسوا هولاند إضافة الى روبورتاج حول تنامي الأزمة الاقتصادية التي تعاني منها الارجنتين.

إعلان

نشرت مجلة "لوبس" مقالا حول حياة الصحافي السعودي جمال "خاشقجي" بدأتها منذ سنوات الثمانينات والتسعينات حيث كان من رجالات النظام السعودي لفترة طويلة وتقول المجلة إن "خاشقجي" كان يعاشر الأوساط الإسلامية المنغلقة وكان أيضا يقدم تقاريره إلى أجهزة الاستخبارات السعودية التي كان يقودها الأمير "تركي الفيصل" عند حدوث أي حادث في باكستان او عمان او أفغانستان ف"جمال خاشقجي" كان يستغرق بضع ساعات فقط في الميدان ليحرر مقالا عن الوضع.

وأضافت "لوبس" أن "خاشقجي" كان يستفيد من مصادره داخل الشبكات الإسلامية ولم يكن يخفي ذلك حيث كان قريبا أيضا من "أسامة بن لادن" وأجرى حوارا معه قبل  هجمات ايلول/ سبتمبر.

ونقلت المجلة عن "عزام التميمي" وهو صديق قديم للصحافي السعودي بأن جمال كان يهدم عمل الشركات العلاقات العامة التي جندها ولي العهد السعودي الأمير "محمد بن سلمان" من أجل تحسين صورة المملكة وهو ما اثار غضب الأمير السعودي الذي سعى منذ تعيينه الى استعادة صورة السعودية على غرار موضوع منح رخصة القيادة للنساء وفتح دور السينما لكن "جمال خاشقجي" كان يذكر بان هذه التدابير التي وصفها بالتجميلية يجب ألا تنسي أحكام الإعدام والسجن التعسفي الممارس في المملكة.

الصدمة السعودية
كتبت "لوك دو باروشيه" مقالا في مجلة "لوبوان" اعتبر فيه ان قضية الصحفي "جمال خاشقجي" قوضت الجهود المبذولة من اجل انفتاح النظام السعودي فولي العهد الأمير "محمد بن سلمان" قدم نفسه على أنه المصلح الذي سيقود السعودية الى عصر الانفتاح لكن قسوة سياسته عرضت المملكة الى مخاطر سياسية وعسكرية ومالية متنامية لم يكن في حاجة اليها واحدثت هذه السياسة حالة اللإستقرار في منطقة الشرق الأوسط.

وأضاف لوك دو باروشيه ان تراجع المملكة خطوة الى الوراء في الاحداث الأخيرة اذلت الأوروبيين وخاصة فرنسا وبريطانيا وهما من الدول الرئيسية المؤيدة للرياض في القارة الأوروبية فالدولتان تقدمان مصالحهما التجارية فوق كل اعتبار مما جعلهما يغلقان أعينهما عن انتهاكات السعودية في اليمن إضافة الى التزامهما الصمت عندما حرمت السعودية المانيا من العقود بسبب تركيز برلين على ضرورة احترام حقوق الانسان كما ظلوا صامتين خلال الازمة السياسية بين كندا والمملكة السعودية.

الواقع السياسي يتجاوز الخيال
هو عنوان للحوار الذي أجرته مجلة "لوبوان" مع الرئيس الفرنسي السابق "فرانسوا هولاند" حيث سألته المجلة عن معرفة "هولاند" للرئيس الأمريكي "دونالد ترامب" وأجاب بانه من خلال حديثه معه في اتصال هاتفي فهم هولاند أن ترامب سيذهب بعيدا من اجل تحقيق نواياه ولن يحترم شيئًا لا الاتفاقات الدولية ولا الناس مشيرا الى ان دونالد ترامب سيصبح قائد الشعوبية في العالم خلال ولايته ، هذا وتناول الحوار العديد من القضايا ولاسيما في الشأن الثقافي.

الأرجنتين...الأزمة الدائمة
نشرت مجلة "ايكسبريس" روبورتاجا حول الوضع الاقتصادي السيئ الذي أصبحت تعيشه الارجنتين فالبلاد أصبحت تعاني من نسبة تضخم كبيرة وانخفضت قيمة العملة الوطنية وهو وضع عاشته البلاد في السنوات الماضية.
وتقول المجلة إن السير على طول شارع فلوريدا في وسط بوينس آيرس سيلاحظ ان العديد من المتاجر أغلقت بالرغم من ان الوضع يبقى بعيدا عن آثار الأزمة التي شهدتها الارجنتين عام 2001 وكشف الروبورتاج ان الكثير أصبح يمتهن مهنة صرف العملات فالجميع يصرف عملة البيزو الضعيفة الى عملة الدولار من اجل حماية مدخراتهم المالية.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.