تخطي إلى المحتوى الرئيسي
قراءة في الصحف الفرنسية

الرئيس الأميركي ترامب يهاجم حليفه الفرنسي ماكرون بخصوص مشروع إنشاء جيش أوروبي

سمعي
الرئيس الأميركي ترامب ورئيس المفوضية الأوروبية، جان كلود جانكر (07-2017) (RFI)

اللغط بين الرئيس الأميركي دونالد ترامب ونظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون على خلفية بناء جيش أوروبي، والبريكسيت، وصدور كتاب جديد لميشال أوباما، مواضيع أثارت اهتمام الصحف الفرنسية الصادرة اليوم في 14 نوفمبر/ تشرين الثاني 2018.

إعلان

صحيفة "ليبراسيون" أفردت مقالا عن هجوم الرئيس الأميركي على حليفه الفرنسي، حيث كتبت الصحيفة  أنه  بمجرد أن وصل الرئيس الأميركي الى الولايات المتحدة عائدا من باريس التي شارك  فيها  باحتفالات الذكرى المئوية لانتهاء الحرب العالمية الأولى، أطلق الرئيس الأميركي دونالد ترامب تغريدات مثيرة على تويتر تجاه  الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون منتقدا إياه بعنف حول اقتراحه إنشاء جيش أوروبي،  وتطرق فيها أيضا إلى شعبية الرئيس الفرنسي المتدنّية،  كما وجّه ضمن سلسلة تغريداته أصابع الاتهام الى حلفاء الولايات المتحدة الأوروبيين  بسبب عدم إنفاقهم ما يكفي على الدفاع. 

الصحيفة تطرقت في هذا السياق الى دفاع المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل أمام البرلمان الأوروبي في ستراسبورغ  عن فكرة إنشاء  جيش أوروبي حقيقي،  قائلة إنه  "يجب أن تكون لدينا رؤية واضحة تسمح  لنا أن نعمل على إنشاء جيش أوروبي حقيقي".
  

كما ذكّرت "ليبراسيون" بالمقابلة التي أجراها الرئيس الفرنسي مع محطة  CNN والتي اقترح خلالها  إنشاء  جيش أوروبي حقيقي  لحماية القارة الأوروبية، متحدثا عن ضرورة  حمايتها من الصين وروسيا وحتى الولايات المتحدة  في مجال المعلوماتية. وهو، بحسب الصحيفة، ما أثار  حفيظة  الرئيس الاميركي الذي ندد بتصريحات "مهينة جدا" قبيل وصوله الى باريس للمشاركة في نهاية الأسبوع الماضي في احتفالات الذكرى المئوية لانتهاء الحرب العالمية الأولى والتي دفعته أن يصب جام غضبه على ماكرون بمجرد عودته الى بلاده.

بريطانيا والاتحاد الأوروبي يتوصلان الى اتفاق تقني بشان إيرلندا    

هذا عنوان لصحيفة "لوموند" بعيد توصّل المفاوضين الأوروبيين والبريطانيين إلى مشروع اتّفاق طلاق لا يزال بحاجة إلى تصديقه على المستوى السياسي في كل من بروكسل ولندن بعد مفاوضات شاقة، والتي ستعكف الحكومة البريطانية على دراسته من أجل اتّخاذ قرارات بشأن الخطوات المقبلة.

أشارت "لوموند" كذلك الى اجتماع  سفراء الدول الـ27 الأعضاء في الاتحاد الاوروبي، مضيفة أنه في الوقت الذي تنبه فيه بروكسل الى دراسة مشروع الاتفاق بشكل دقيق للحفاظ على مصالح الاتحاد الأوروبي،  فإن الحكومة الإيرلندية ستجتمع اليوم لبحث هذا الاتفاق.

وعلى الرغم من أنه لم يتم الإعلان بعد عن تفاصيل مشروع الاتفاق لا سيما في ما  يتعلق بمسألة الحدود الإيرلندية التي تعثّرت بشأنها المفاوضات في الأسابيع الاخيرة، تكشف الصحيفة عن نقطتين هامتين تضمنهما مشروع الاتفاق، وهما إرساء "شبكة أمنية" من شأنها أن تمنع العودة إلى حدود ماديّة بين مقاطعة إيرلندا الشمالية البريطانية وجمهورية إيرلندا العضو في الاتحاد الأوروبي، والترتيب الجمركي لكافة المملكة المتحدة مع إجراءات أكثر عمقاً لإيرلندا الشمالية لجهة الجمارك والأنظمة.

ميشال أوباما تلتقي الباريسيين في الخامس من ديسمبر

هذا عنوان صحيفة "لوباريزيان" على غرار صحف العالم التي أفردت حيزا كبيرا من الاهتمام بالكتاب الذي أصدرته  ميشال أوباما سيدة أمريكا الأولى السابقة. في هذا السياق، أفادت صحيفة "لوباريزيان" أن الباريسيين هم على موعد مع ميشال أوباما في مطلع الشهر المقبل.

الليدي التي أصدرت مذكراتها وستقوم بجولة للإشهار بها في جولة في الولايات الأميركية وأوروبا برفقة سيدات شهيرات سيقدمن كتابها لمن يسعفهم الحظ في الدخول الى قاعات الاحتفال بالمولود الجديد لميشال أوباما، مثل أوبرا مقدمة التلفزيون الأميركية الشهيرة، علما أن الدخول إلى قاعات الاحتفال ليس مجانيا، تقول الصحيفة، فإن أردت أن تشاهد وتسمع  وتحصل على نسخة من كتابها، عليك بدفع ما بين 54 و99 يورو، وهذا يعنى أنه يجب عليك أن تدفع لترى الكتاب، لمن لن يسعفه الحظ بلقاء السيدة الأميركية الأولى السابقة ميشال أوباما،  والذي أبصر النور يوم الثلاثاء في 13 نوفمبر 2018 ويحمل عنوان "أن تصبح" ويتحدث عن حياة زوجة الرئيس الأمريكي الـ44 باراك أوباما ابتداءا بطفولتها في تشيكاغو وانتهاءا بالبيت الأبيض وما بعده.

ويتألف الكتاب من 426 صفحة وترجم إلى 24 لغة، كما شغل المركز الأول من حيث الطلبات على موقع أمازون.
وخلال ثمانية أعوام في البيت الأبيض أصبح الثنائي ميشال وباراك أوباما من أكبر مشاهير العالم، وفي كل ظهور لهما يلتم حولهما المعجبون،  وهذه الشهرة، تقول "لوباريزيان"، لم تنته بخروجهما من البيت الأبيض بل العكس تماما، لأن الزوجين عرفا كيف يستمران خارجه، وقد وقّعا على عرض بخمسة وستين مليون دولار حسب "الفانينشل تايمز" والكلام دائما لصحيفة "لوباريزيان" لكتابة مذكرتيهما.

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.