تخطي إلى المحتوى الرئيسي
قراءة في الصحف الفرنسية

هل يؤثر النقاش الوطني العام على حجم المشاركة بتظاهرات "السترات الصفراء"؟

سمعي
تظاهرة السترات الصفراء 04-01-2019 (إذاعة فرنسا الدولية: RFI)

من أزمة "السترات الصفراء" في فرنسا الى الانتخابات الإسرائيلية والملفين السوري والسوداني، تعددت اهتمامات الصحف الفرنسية الصادرة اليوم في 18/01/2019.

إعلان

"السترات الصفراء" هل تتجدد اعمال العنف غدا؟

تساؤلات كثيرة في الصحف الفرنسية اليوم يثيرها الاحتجاج العاشر الذي تعد له حركة "السترات الصفراء" غدا السبت. " كم عدد المتظاهرين؟ وهل تتجدد حوادث العنف؟" تساءل "جان- دومينيك ميرشيه" في "لوبينيون". وقد لفت الى حيرة السلطات وتخبطها أمام حركة "يصعب توقع ردود فعلها" وتبدو منقسمة بين "تيار يسعى الى حل سياسي وآخر مقتنع بأن العنف وحده قادر على أجبار الحكومة على التراجع" كما قال "ميرشيه" في صحيفة "لوبينيون".

"ليبراسيون" ترى أن الشرطة أفرطت باستعمال القوة

"ليبراسيون" خصصت الغلاف وملفا كاملا للمسألة الأمنية وما اعتبرته افراطا باستعمال القوة من قبل الشرطة. الإصابات البالغة بين المتظاهرين تجاوزت المئة تقول "ليبراسيون" وقد نقلت عن الخبير الأمني "سيباستيان روشيه" وجوب "إعادة النظر بعقيدة الحفاظ على الامن الفرنسية واستعمال القنابل المتفجرة ورصاص الدفاع".

النقاش الوطني لن يؤثر على حجم المشاركة

يتزامن اليوم الاحتجاجي العاشر مع إطلاق الرئيس ماكرون النقاش الوطني العام في مسعى لاحتواء الازمة. وقد توقعت "لومانيتيه" الا يؤثر النقاش الوطني العام على حجم المشاركة وكشفت ان عشرات الالاف عبروا من على مواقع التواصل الاجتماعي عن نيتهم النزول الى الشارع. "لوفيغارو" بدورها نشرت دراسة تشير الى ان 51% من الفرنسيين يؤيدون استمرار التظاهرات بالتزامن مع النقاش.  

الفرنسيون غير مقتنعين بمجملهم بجدوى النقاش

الدراسة التي أعدها معهد "اودوكسا-دينتسو" تكشف، تقول "لوفيغارو" إن "الفرنسيين بمجملهم غير مقتنعين بجدوى النقاش وحياديته وإن 29% فقط منهم أبدوا استعدادهم للمشاركة به". "هذه النسبة على تواضعها، تعني عمليا مشاركة ثلاثة عشر مليون فرنسي بالنقاش وهو ما تعتبره الحكومة نجاحا لها إذا ما ترجم على أرض الواقع" تقول "لوفيغارو".

الصراع بين ماكرون ولوبن

"لوباريزيان" التي تصدرت غلافها صورة للرئيس ماكرون ممسكا بالميكروفون وسط رؤساء البلديات يوم الثلاثاء الماضي أشارت الى أن مسعاه لاستعادة تأييد الرأي العام لن يكون سهلا لكنه ضروري لإنهاء الازمة التي وضعتها "لوباريزيان" في إطار الانتخابات الأوروبية المقبلة في 26  أيار/مايو المقبل والتي سوف تشهد مواجهة بين الرئيس ماكرون ورئيسة حزب التجمع الوطني اليميني المتطرف مارين لوبن.

ماكرون أو الفوضى

وتعتبر "لوباريزيان" أن الرئيس ماكرون اختار أن يغازل ناخبي اليمين المتطرف من خلال عرضه مسألة المهاجرين للنقاش من خلال فرض الحصص لاستقبالهم ما يعتبر "قنبلة سياسية" تقول "لوباريزيان" وقد لفتت الى أن مناصري رئيس الجمهورية يروجون لمقولة "ماكرون أو الفوضى".

الانتخابات الإسرائيلية المبكرة

موضوع السترات الصفراء على أهميته لم يغيب باقي الملفات ومنها ملف الانتخابات الإسرائيلية المبكرة في التاسع من نيسان/ابريل المقبل. "ليبراسيون" نشرت تقريرا عن هذه "الانتخابات التي يسعى بنيامين نتنياهو الغارق بفضائح الفساد لجعلها استفتاء عليه" هذا فيما قيمت "لوموند" أداءه بمقال حمل توقيع "آلان فراشون".

دمشق تستعد لفتح قلعة الحصن مجددا أمام السواح

سوريا، نقرأ في "لوفيغارو" مقالين واحد عن "تفجير منبج الذي أعاد تنظيم الدولة الإسلامية الى ذاكرة الاميركين" وآخر عن استعداد الحكومة السورية لفتح قلعة الحصن مجددا أمام السواح. وفي "لوموند" نقرأ تقريرا عن السودان يعتبر أن "لا شيء سيضع حدا للاحتجاجات سوى حمام دم أو تغير سياسي جذري". ونشير ختاما الى تحقيق مثير نشرته "ليبراسيون" عن عملية إخفاء مدير إنتربول من قبل الصين في 25 أيلول/سبتمبر الماضي.  

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن