تخطي إلى المحتوى الرئيسي
قراءة في الصحف الفرنسية

نتنياهو يسعى لكسر الإجماع الأوروبي حول فلسطين في وارسو والرهان على "صفقة القرن" دونه عقبات

سمعي
رئيس الوزراء الإسرائيلي نتنياهو يستمع إلى سكرتير مجلس الوزراء في القدس-رويترز
إعداد : نجوى أبو الحسن

الصحف الفرنسية الصادرة اليوم افردت حيزا هاما لمؤتمر وارسو الداعي لزيادة الضغط على إيران إضافة الى النزاع في سوريا وليبيا عدا عن زيارة رئيس الوزراء التونسي الى فرنسا.

إعلان

وارسو، فرصة نتنياهو لإخراج علاقاته السرية مع دول الخليج

صحف اليوم ركزت على مشاركة رئيس الوزراء الإسرائيلي بمؤتمر وارسو وقد اشارت "لوفيغارو" الى ان "المؤتمر شكل لبنيامين نتنياهو فرصة فريدة لإخراج علاقات إسرائيل السرية مع بعض من دول الخليج الى العلن". إنه "تقارب أساسه العداء لإيران والخوف من تعاظم نفوذها في الشرق الأوسط وقد افضى" تقول "لوفيغارو"، "الى تعاون أمنى ومحادثات ديبلوماسية سرية لكنه لم ينه الشرخ الناتج عن النزاع الإسرائيلي-الفلسطيني".

رهان البيت الأبيض على "صفقة القرن" دونه عقبات

كاتب المقال "تيري اوبرليه" اعتبر ان رهان البيت الأبيض على استغلال التحالف ضد إيران لإطلاق ما سمي بصفقة القرن يصطدم برفض الفلسطينيين عدا عن ان دعم واشنطن لإسرائيل حصريا يسقط عنها صفة الوسيط ويفرض موافقة سعودية على الصفقة" وقد خلص المقال الى انه "في الوقت الذي يستعد فيه نتنياهو للقاء ممثل عن السعودية في وارسو كان العاهل السعودي يستقبل الرئيس الفلسطيني محمود عباس في الرياض."

مؤتمر وارسو زاد من الانقسام الأوروبي

"ليبراسيون" قالت إن مؤتمر بولوندا كرس انقسام الأوروبيين حول المسألة الإيرانية. "الأوروبيون عازمون، خلافا للولايات المتحدة على انقاذ الاتفاق حول البرنامج النووي الإيراني"، كما اشارت "ليبراسيون" التي لفتت الى تدني مستوى المشاركة الأوروبية في مؤتمر "وراسو" وأيضا الى خلافات الاوربيين فيما بينهم حول هذه المسألة.

نتنياهو يسعى لكسر الاجماع الأوربي حول فلسطين

"لوبينيون" بدورها عالجت تقارب نتنياهو مع قيادات اليمين المتطرف في أوروبا، ونقلت عن الباحث "دومينيك فيدال" ان رئيس الوزراء الإسرائيلي اختار ان "يتغاضى عن لاسامية هذه القيادات طالما انها تؤيد بلاده" وقد اعتبرت "لوبينيون" انه "يعمل على كسر الاجماع الأوروبي حول القضية الفلسطينية."

نزف انساني في الباغوز

"لاكروا" خصصت مقالا للأوضاع على جبهة الباغوز آخر معقل لتنظيم "الدولة الإسلامية" في دير الزور. الصحيفة الكاثوليكية ركزت بشكل خاص على النزف الإنساني جراء المعارك وفرار 27 ألف شخص الى مخيم الحول على بعد ستين كيلومترا شمال الباغوز التي تحصّن في داخلها ما بين 500 الى 600 من مقاتلي تنظيم "الدولة الإسلامية"، وأشارت "لاكروا" الى صعوبة تقدم قوات سوريا الديمقراطية بسبب تفخيخ المنطقة برمتها بالألغام.

سوريا، حرب من دون رابح

"لي زيكو" نشرت من جهتها مقالا تحليليا حمل عنوان "سوريا، حرب من دون رابح." كاتب المقال "جاك اوبير-رودييه" اعتبر ان "الرئيس السوري قد ربح المعركة عسكريا بفضل دعم روسيا وإيران الى انه خسر معركة السلم ومعركة إعادة بناء سوريا".

تساؤلات حول قدرة حفتر على التقدم جنوبا

ثمة معركة أخرى تحدثت عنها صحف اليوم هي معركة المشير خليفة حفتر في ليبيا. "لوموند" قالت إن تقدم قوات حفتر في منطقة الفزان جنوب ليبيا قد تعقد مساعي السلام التي يقوم بها غسان سلامه، المبعوث الخاص للأمم المتحدة في ليبيا. وقد تساءلت "لوموند" أيضا عن "قدرة حفتر على الاستمرار بالتقدم جنوبا وعن إمكانية اصطدامه بقبائل التبو والطوارق"، عدا عن رد فعل الجار الجزائري مع اقتراب قوات حفتر من حدوده.

الشاهد ل "لوفيغارو": أمن تونس ليس أدني من أمن أوروبا

ونقرأ في صحف اليوم أيضا مقابلة صحيفة "لوفيغارو" مع رئيس الوزراء التونسي يوسف الشاهد بمناسبة زيارته الى فرنسا وقد تحدث خلالها عن "الشراكة الفرنسية-التونسية" ولفت الى تمتع بلاده ب "أمن ليس اقل من ذاك السائد في أوروبا" كما قال.

لقد تخلينا عن رفاق سلاحنا

هذا فيما نشرت "ليبراسيون" نداء تحت عنوان "لقد تخلينا عن رفاق سلاحنا" أطلقه الصحافيان الفرنسيان "بريس اندلاور" و"كانتان مولر" من اجل نجدة حوالي 800 من مترجمي القوات الفرنسية الأفغان الذين باتت حياتهم مهددة بالخطر في وقت رفضت فيه باريس منح معظمهم تأشيرات دخول الى فرنسا.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.