تخطي إلى المحتوى الرئيسي
قراءة في الصحف الفرنسية

إرهاب وقيامة في سريلانكا والموصل تحيي القدس في كنيسة شبه فارغة

سمعي
سريلانكا /رويترز

الهجمات التي استهدفت كنائس وفنادق ضخمة في سريلانكا تصدرت اخبار الصحف الفرنسية، وفي اليوميات أيضا إضاءة على مواضيع أخرى منها التعديلات الدستورية في مصر ولقاء مع الكاتب اللبناني الفرنسي أمين معلوف.

إعلان

هجمات غير مسبوقة في سريلانكا

"فصح دامي في سريلانكا"، "سريلانكا: الكاثوليك استهدفوا" عنوان مانشيت كل من "لوفيغارو" و"لوباريزيان" في نسختهما الورقية. الخبر تصدر أيضا صباح اليوم المواقع الالكترونية لباقي اليوميات بعد ان غابت بمعظمها عن الاكشاك بسبب عطلة عيد الفصح. "سريلانكا: البابا يصلي لكل من تألم" عنونت "لاكروا الكاثوليكية. بدورها "لوبينيون" كتبت بالخط العريض: "مئات القتلى في التفجيرات التي استهدفت كنائس وفنادق في سريلانكا" و"ليبراسيون": "هجمات غير مسبوقة في سريلانكا".

زمن شهادة الكاثوليك

هذه الهجمات شكلت موضوع افتتاحية كل من "لوباريزيان" و"لوفيغارو". "سريلانكا المشّكلة من بوذيين وهندوس وكاثوليك ومسلمين تثبت بالدم صعوبة التعايش السلمي بين الطوائف وهشاشتها" كتبت "لوفيغارو" التي خلصت الى ان "الزمن زمن الشهادة بالنسبة للكاثوليك" كما اشار كاتب المقال "إتيان دو مونتيتي" وقد احصى "مقتل 4300 مسيحي في العالم خلال العام الماضي". بدورها "لوباريزيان" " لفتت الى انه "للمرة الرابعة خلال عقد من الزمن استهدف المسيحيون في مصر وباكستان ونيجيريا والفليبين" في افتتاحية تحت عنوان: "إرهاب وقيامة".

الموصل تحتفل بالقيامة في كنيسة شبه فارغة

في "لوفيغارو" نقرأ تحقيقا عن احتفالات عيد الفصح في الموصل. "حوالي 35 شخصا فقط حضروا قداس العيد في كنيسة القديس بولس، وهي الكنيسة الوحيدة التي اعيد بناؤها في الموصل بعد تدمير وحرق باقي كنائسها" كتب "شارل تيفين" في "لوفيغارو" وقد نقل عن بطرك بابل للكلدان الكاردينال ساكو ان "مسيحيي العراق كانوا مليون ونصف عام 2003 لكنهم اليوم لا يتجاوزون 500 ألف مقيم."  

عن الاعتراف بمجازر الكلدان

ونقرأ في "لوفيغارو" أيضا حديثا للمونسنيور باسكال غولنيش المدير العام ل "عمل الشرق" او L’Œuvre d’Orient المؤسسة التي تعنى منذ عام 1856 بمسيحيي الشرق. وقد نشرت "لوفيغارو" كذلك في صفحة الرأي، مقالا لجوزيف يعقوب أستاذ العلوم السياسية في جامعة ليون الكاثوليكية حول وجوب الاعتراف الرسمي بإبادة الكلدان عام 1915 على غرار ما جرى مع الأرمن.

امين معلوف يتحدث لصحيفة "لاكروا"

"لاكروا" في عددها الذي يحمل تاريخ اليوم خصصت صفحتين للقائها الكاتب اللبناني الفرنسي، امين معلوف وذلك بمناسبة صدور كتابه الجديد Le naufrage des civilisations او "انهيار الحضارات" عن دار "غراسيه" الفرنسية وفيه صورة قاتمة عن وضع العالم ومما قاله امين معلوف ل "لاكروا" ان عام 79 من القرن الماضي شكل تاريخا مفصليا ودشن للفكر المحافظ. الكاتب اللبناني الفرنسي أشار أيضا الى انه يأخذ على العالم العربي "الوهن الذي أصاب حسه الأخلاقي فيما الغرب جعل من هذا الحس أداة هيمنة".

انحراف سلطوي في مصر

هموم منطقة الشرق الأوسط لم تغب عن الصحف الفرنسية، بدءا من "لوموند" التي خصصت افتتاحية عددها الذي يحمل تاريخ اليوم ل "الانحراف السلطوي في مصر" كما عنونت في معرض تعليقها على التعديلات الدستورية التي تسمح للرئيس السيسي البقاء في الحكم حتى عام 2030، ما اعتبرته "لوموند" "مفارقة خطرة" في وقت "لم تنجح فيه إخفاقات الربيع العربي بالقضاء على تطلعات الشباب على ضوء ما يجري حاليا في الجزائر والسودان".

شرطي فرنسي يختلس حقيبة يد في أحد مسابح لبنان

ونقرأ في "لوموند" أيضا عن ازمة المحروقات في سوريا فيما "لوفيغارو" خصصت مقالا ل "أمل بالخروج من حرب اليمن" فيما "لوباريزيان" سردت حادثة غريبة تعود الى شهر تموز/يوليو الماضي بطلها رجل شرطة فرنسي اعفي من مهامه في بيروت بعد ان ضبط وهو يختلس حقيبة يد في أحد مسابح لبنان.

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن