تخطي إلى المحتوى الرئيسي
قراءة في الصحف الفرنسية

الانتخابات الأوروبية التي قد تغيّر وجه القارة العجوز والعالم

سمعي
رويترز
إعداد : نجوى أبو الحسن

التصعيد في كل من سوريا وليبيا اثار اهتمام وقلق الصحف الفرنسية الى جانب اتهام ناصر الخليفي رئيس نادي باريس-سان-جيرمان بالفساد، لكن الموضوع رقم واحد ظل موضوع الانتخابات الأوروبية الذي تصدر عناوين الصحف.

إعلان

الاقتراع أوروبي لكن التفاعلات عالمية

الصحف كلها عكست أهمية انتخابات قد تغير وجه أوروبا والعالم في "الاقتراع أوروبي لكن التفاعلات عالمية" حسب ما عنونت صحيفة "لاكروا" غلافها. "لي زيكو" اختارت للمانشيت "أوروبا في مواجهة خطر الشعبوية" و"لوموند": "شباب اوروبي منقسم ما بين حماية البيئة وهاجس الهوية" فيما "لوفيغارو" ركزت على الحالة الفرنسية و"رهان السلطة التنفيذية على البيئة عشية الانتخابات" اما "ليبراسيون" فقد خصصت الغلاف لظاهرة الامتناع عن التصويت وتوقعت بلوغها أرقاما قياسية تتجاوز الخمسين بالمئة.

متابعة للانتخابات عن كثب في واشنطن وبكين وموسكو

لكن هذه الانتخابات التي لا تثير اهتمام الأوروبيين هي بالواقع "موضع رقابة كل من واشنطن وبكين وموسكو" تقول "لاكروا" استنادا لتقارير مراسليها في العواصم الثلاث التي "لا تبدي انزعاجا من صعود القوميات في أوروبا"، تقول "لاكروا" وقد لفتت الى ان "ترامب يرى في الامر تكريسا لأفكاره المناهضة للهجرة، ودفعا لإعادة انتخابه عام 2020 رئيسا للولايات المتحدة".

انتخابات قد تطيح بالأحزاب التقليدية

"لي زيكو" توقعت انتخابات غنية بالمفاجآت. وأولى هذه المفاجآت بحسب "لي زيكو" هو "خسارة تحالف الأحزاب التقليدية لنفوذها وسيطرتها على غالبية المقاعد ما قد يدفعها للبحث عن تحالفات جديدة، ويمنح الحزب الفرنسي الحاكم "الجمهورية الى الامام" فرصة لعب دور محوري في البرلمان الأوروبي الجديد. اما بالنسبة لليمين المتطرف، فقد توقعت "لي زيكو" ان يحقق تقدما محدودا وان يحصد 25 بالمئة من المقاعد مقابل عشرين بالمئة في البرلمان السابق. فرنسيا توقعت "لوباريزيان" ان يحصد حزب "الجمهورية الى الامام" 23 مقعدا مقابل 24 لحزب "التجمع الوطني" اليميني المتطرف و12 مقعدا لحزب اليمين التقليدي "الجمهوريون".

سوريا: كارثة إنسانية في ادلب

وفي سياق آخر خصصت "لوموند" افتتاحيتها ل "سوريا: كارثة إنسانية في ادلب" كما عنونت مقالها. وتشير "لوموند" في افتتاحيتها الى ان "ماكينة الحرب الروسية-السورية سبق لها ان قصفت عدة اهداف مدنية في ادلب وجوارها من بينها 20 وحدة طبية و17 مدرسة وثلاثة مخيمات للاجئين" واعتبرت "لوموند" أن "دمشق وموسكو اثبتتا مرة جديدة احتقارهما لقوانين الحرب ولحياة المدنيين بحجة حمايتهم من الإرهاب".

تركيا أيضا مسؤولة عن المأساة

وترى "لوموند" ان "تركيا أيضا مسؤولة عن المأساة بسبب عدم تنفيذها حصتها من اتفاق سوتشي الذي دعت "لوموند" الى "إعادة أحياءه وإقامة منطقة منزوعة السلاح على طول خط التماس ما بين سوريا وتركيا. انه حل منقوص وغير كامل" تقول "لوموند"، لكنه "قد يوفر حمامات الدم والفوضى في بلد لم يعد فيه منذ زمن وجود للحلول الجيدة" كتبت "لوموند".

غسان سلامة: ليبيا، مثال التدخل الأجنبي في نزاعات محلية

ونقرأ في صحف اليوم أيضا عن النزاع في ليبيا. وقد افردت "لوموند" حيزا هاما لاستنكار موفد الأمم المتحدة الخاص إلى ليبيا غسان سلامة تحول هذه الدولة الى "مثال على التدخل الأجنبي اليوم في نزاعات محلية". "ليبراسيون" بدورها سألت الباحث بالشأن اللبيبي جلال حرشاوي عن معنى استقبال الرئيس الفرنسي الجنرال خليفة حفتر في باريس. وختاما وبسرعة خصصت "لوباريزيان" الغلاف لوضع ناصر الخليفي رئيس نادي باريس سان جيرمان لكرة القدم قيد التحقيق في مزاعم فساد بشأن تقدم الدوحة لاستضافة بطولة العالم لألعاب القوى.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.