تخطي إلى المحتوى الرئيسي
أبراج

أبراج الأحد 19 كانون الثاني- يناير 2020

سمعي
مونت كارلو الدولية

زاوية صباحية يومية يرصد فيها عالم الفلك إبراهيم حزبون حركة الكواكب والنجوم ومواقعها في الأزمان المختلفة ويفسر تأثيرها على الإنسان مستخدماً قواعد التنجيم في توقع الأحداث لكافة الأبراج.

إعلان

الحمل

مشغول اليوم في تنظيم أمورك المالية المشتركة وإدخال تعديل عليها- عندك فرصة للحصول على مكسب مالي بفضل قرض أو شراكة أو قرض- انتبه إلى صحتك أو صحة إنسان عزيز عليك في حاجة للرعاية.

الثور

مركز اليوم على موضوع الشراكة سواء كانت شراكة عمل أو عاطفة كما بإمكانك توقيع عقد عمل تستفيد منه- الأجواء الرومنسية دافئة تماما وقد تتمم مشروع خطبة أو زواج.

الجوزاء

يتراكم عليك العمل اليوم أكثر من اللازم- نظم وجباتك الغذائية ولا تبالغ في مجهودك الجسماني- خذ القسط الكافي من الراحة من حين لآخر.

السرطان

لا يتخلى عنك الحظ اليوم سواء عاطفيا أو ماديا- قد تسمع أخبارا سعيدة تتعلق بإنجاز لواحد من الأبناء- ممكن أن تجرب حظك المالي بورقة يانصيب.

الأسد

محظوظ منذ البارحة أكثر الأمور البيتية والعقارية- تشعر بالراحة أكثر داخل بيتك ومع أفراد العائلة.

العذراء

نشط اليوم في السفر والتنقلات أغلبها لمسافات قصيرة- بإمكانك اجتياز امتحان أو إجراء مقابلة- يوم مناسب للدراسة والمطالعة- المجال مفتوح لمن يفكر في شراء سيارة.

الميزان

مركز اليوم على أمورك المالية لإدخال تعديل عليها، كما عندك فرصة للحصول على مكسب مالي بفضل العمل أو مبلغ تسترده- قد تعثر على شيء كان ضائعا منك.

العقرب

وضعك اليوم جيد وتتمتع بالطاقة والنشاط كما أنك تسيطر على زمام الأمور- تواجه مشاغلك بشكل جيد.

القوس

تشعر بالتعب والملل في حياتك اليومية وهو الشيء الذي يعاكس شخصيتك- لا تتعصب أثناء إنجاز أمورك- حاول اليوم إنجاز فقط العمل الضروري والمستعجل- من الغد تفتح صفحة جديدة تكون فيها أكثر نشاطا وحيوية.

الجدي

نشط اليوم اجتماعيا وقد تتعرف على صديق جديد- ممكن أن تحقق أمنية بمساعدة صديق أو المشاركة في حفلة أو مناسبة سعيدة.

الدلو

ركز في العمل وعلاقتك مع المسؤولين- الفرصة متاحة لمن يبحث عن عمل.

الحوت

نشط في السفر والاتصالات والتنقلات- الأجواء الرومنسية دافئة تماما- يوم جيد للتجار في عمليات الاستيراد والتصدير.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.