تخطي إلى المحتوى الرئيسي
أبراج

أبراج الثلاثاء 18 فبراير- شباط 2020

سمعي
مونت كارلو الدولية
إعداد : إبراهيم حزبون
6 دقائق

زاوية صباحية يومية يرصد فيها عالم الفلك إبراهيم حزبون حركة الكواكب والنجوم ومواقعها في الأزمان المختلفة ويفسر تأثيرها على الإنسان مستخدماً قواعد التنجيم في توقع الأحداث لكافة الأبراج.

إعلان

الحمل

شكلكم جميل وجذاب والأجواء الرومانسية دافئة لديكم- تنشطون في النصف الأول من اليوم في الاتصالات والتنقلات- قد تقومون بسفر بعيد- كونوا حذرين أثناء قيادتكم السيارة، قد يحدث تعطيل ما- على التجار تفحص أوراق معاملاتهم جيدا- في النصف الثاني من النهار، ينصب تركيزكم على مركزكم الاجتماعي وعلاقتكم مع المسؤولين- تجنبوا الدخول في مواجهة مع المسؤولين

الثور

ينصب تركيزكم على أموركم المالية المشتركة- ولديكم فرصة لمكسب مالي يأتيكم من شراكة أو تعويض- لكن انتبهوا في أي شراكة مالية جديدة- تفحصوا بنود برامج الادخار والتأمين جيدا- في النصف الثاني من اليوم تنشطون في السفر والاتصالات البعيدة- ينصح بالانتباه أثناء قيادتكم السيارة والابتعاد عن الأماكن المجهولة لكم

الجوزاء

ينصب تركيزكم على الشراكة- عاطفيا الأجواء جميلة ومناسبة وبإمكانكم التفاهم مع الشريك- لكن لغاية التاسع من آذار/ مارس فترة غي مناسبة بتاتا لإتمام خطبة أو زواج أو إبرام اتفاقيات تجارية بسبب تراجع كوكب "عطارد"- بعد الظهر تراجعون حساباتكم المالية المشتركة كي تدخلوا التعديلات عليها- قد ينشب خلاف حول مال يعود لكم من شراكة أو تعويض

السرطان

يتراكم العمل لديكم أكثر من المعتاد في النصف الأول من اليوم- حاولوا إنجاز ما تستطيعونه منه دون المبالغة في جهدكم الجسماني- في فترة بعد الظهر، تزول الضغوط عنكم تدريجيا وينصب تركيزكم على الشراكة- لكن يجب أن تكونوا حذرين في تعاملكم مع شركائكم- والأجواء الرومانسية ليست دافئة تماما، وفترة غير مناسبة لإتمام خطبة أو زواج

الأسد

لا يتخلى الحظ عنكم سواء في العاطفة أو المال- بإمكانكم تعزيز علاقتكم مع مَن تحبون- قد تسمعون خبرا سارا يتعلق بإنجاز لأحد أولادكم- وبإمكانكم ممارسة نشاطات فنية وأدبية- أما في النصف الثاني من اليوم، يطلب منكم الانتباه أكثر إلى صحتكم لأن العمل سيتراكم لديكم أكثر من اللزوم- كما يجب تجنب الدخول في مواجهة مع بعض زملاء العمل

العذراء

تشعرون بنسبة من الحظ في فترة بعد الظهر، بحيث يمكنكم التقرب من أحبائكم رغم أن الأجواء الرومانسية ليست دافئة تماما- قد تسمعون أيضا خبرا سارا يتعلق بإنجاز لأحد أولادكم- أما صباحا وحتى الظهيرة، ينصب تركيزكم على أموركم البيتية والعائلية في محاولة لإدخال التعديل عليها- فترة غير مناسبة لإبرام صفقة عقارية أو تغيير المسكن- يميل أفراد العائلة للتعاون معكم

الميزان

تنشطون صباحا في السفر والاتصالات والتنقلات لمسافات قصيرة- ويكون لديكم تعامل مع الإخوة والجيران- بعد الظهر وفي المساء تنصب أفكاركم على أموركم البيتية والعائلية - حاولوا إيجاد قاسم مشترك يجمعكم مع أحد أفراد العائلة- في ساعات المساء تشعرون بالراحة أكثر داخل جدران المنزل

العقرب

تشغلكم الناحية المالية- لديكم مكسب مالي مصدره على الأرجح من العمل أو تستردون مبلغا يعود لكم من قبل- فترة غير مناسبة لشراء أي أغراض ثمينة- ينصح بتخفيف النفقات قدر المستطاع- في ساعات بعد الظهر والمساء، تنشطون في السفر والاتصالات والتنقلات لمسافات قصيرة- لديكم أيضا تعامل مع أخ أو جار- فترة مناسبة للطلاب في الدراسة والمطالعة

القوس

بإمكانكم استغلال ساعات الصباح لمواجهة مشاغلكم وإنجاز حصة الأسد منها- بإمكانكم أيضا المبادرة بخطوة جديدة شرط أن تكون مدروسة جيدا- لكن يفضل تأجيل أي مشروع مهم إلى ما بعد التاسع من آذار/ مارس المقبل- في ساعات بعد الظهر والمساء، تراجعون ميزانيتكم كي تدخلوا التعديل عليها- لديكم من جهة مكسب مالي مصدره العمل، لكن من جهة ثانية هناك نفقات متصاعدة أكثر من اللزوم

الجدي

لا يزال التعب يسيطر عليكم صباحا وتشعرون بالضغط النفسي أو الجسدي- ولا يزال العمل يتراكم لديكم- ينصح بإنجاز ما هو ضروري وعاجل من العمل والخلود للراحة- بدءا من الظهيرة، تمتلئون بالنشاط والحيوية والقدرة على مواجهة مشاغلكم والدفع بمصالحكم

الدلو

ساعات ما قبل الظهر إيجابية بالنسبة لكم- بإمكانكم تمضية أوقات جميلة مع الأصدقاء وحتى تحقيق أمنية بمساعدة صديق- ووضعكم الصحي جيد- من الظهيرة تدخلون فترة غير مريحة- فينصح بالانتباه إلى أكلكم وراحتكم- ومواليد أول "البرج" عليهم أن يكونوا حذرين من مؤامرة تحاك ضدهم من وراء الكواليس

الحوت

ينصب تركيزكم صباحا وحتى الظهيرة على مركزكم الاجتماعي وعلاقتكم مع المسؤولين- بإمكانكم المحافظة على الإنجازات القائمة والدفع بمصالحكم إلى الأمام- في ساعات بعد الظهر والمساء تنشطون اجتماعيا وتلتقون الأصدقاء- قد تشاركون مساء في حفلة أو مناسبة سعيدة- حاولوا ألا تفرضوا وجهة نظركم على بعض الأصدقاء خصوصا لمواليد أول "البرج

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.