تخطي إلى المحتوى الرئيسي
بدون قناع

الدكتورة سلوى الخليل الأمين: "يحزنني أن المرأة تطالب بحقوقها"

سمعي
الدكتورة سلوى الخليل الأمين، شاعرة وكاتبة لبنانية
الدكتورة سلوى الخليل الأمين، شاعرة وكاتبة لبنانية (المصدر خاص مونت كارلو الدولية)

تستضيف كابي لطيف الدكتورة سلوى الخليل الأمين، الشاعرة والأديبة اللبنانيّة٬ رئيسة "ديوان أهل القلم"٬ رئيسة "ندوة الإبداع"، المديرة التنفيذية للقاء الأديبات العربيات والأمينة العامة لملتقى المبدعات العربيات. وهي حائزة على دروع وتكريمات لبنانية دولية وإقليمية. وآخرها "جائزة الشيخ عيسى بن علي آل خليفة" لتكريم رواد العمل التطوعي العرب.

إعلان

الذكورية خطأ في التربية
تحدثت سلوى الخليل الأمين عن المرأة ونضالها الأدبي والإنساني والفكري، قالت: " أجواء البيت لها تأثير كبير ووالدتي كانتشاعرة، رحلتي في الحياة صعبة في مجتمعي المحافظ في جنوب لبنان، حيث كان ممنوعا على الفتاة الدخول الى الوظيفة العامة رغم إكمال تعليمها. يحزنني أن المرأة لا تزال تطالب بحقوقها، رغم أن المرأة والرجل متساويان بالقانون وعند الأديان. فالأديان لا تفرق بالعبادات بين الذكر والأنثى ولكن التقاليد والمجتمع وضعوا الذكر بالمرتبة الأولى وأهملوا وجود المرأة. المرأة مثل الرجل، فهما يتشاركان في الحياة وفي معنى الإنسانية ".
 

يستفزني الخبر الملفّق في الإعلام
عن جائزة الشيخ عيسى بن علي آل خليفة لتكريم رواد العمل التطوعي العرب، قالتالدكتورة سلوى الخليل الأمين: " التكريم لا يأتي عن عبث، كل تكريم يزيدني مسؤولية ونشاطاً، والأهم لنا أن نستمرّ ولا يصيبنا الغرور. أعمل من منحى وطني لأني أحمل بلدي عالياً وأنا فخورة كوني لبنانية. يستفزني الخبر الملفق في الإعلام، الحرية لا تعني أن نتحدث بما نريد، والحرية تقف عند حدود الآخر. ما يحدث في لبنان ليس سهلاً، ولكن هناك أشخاصا يؤمنون بهذا البلد خاصة المغتربين الذين يدعمونه. المؤسف أنه لا توجد لدينا خطط للمستقبل، والدليل أن الوطن يتدهور".
 

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.