تخطي إلى المحتوى الرئيسي
بدون قناع

إليسا في حوار خاص لمونت كارلو الدولية: نعيش ظرفاً استثنائياً وامراً واقعاً فُرض علينا

سمعي
الفنانة اللبنانية إليسا
الفنانة اللبنانية إليسا © ( من صفحة الفنانة على فيسبوك)
3 دقائق

تستضيف كابي لطيف النجمة اللبنانية إليسا لتتحدث عن وجه العالم بعد كورونا بعد أطلاقها أغنية"هنغنى كمان وكمان" لتحمل نفحة أمل لما يعيشه العالم في هذه الفترة.

إعلان

كل شيء له نهاية

تحدثت ملكة الاحساس عن تجربة الحجر الصحي وكيف تعيشها بعيدا عن الجمهور والحفلات، قالت:

"ما أعيشه اليوم، كل العالم يمر به وكل فنان أيضا. نعيش ظرفاً استثنائياً وأمراً واقعاً فرض علينا ولكن لن نبقى في زمن الكورونا، كل شيء له نهاية حتى الإنسان. مواقع التواصل الاجتماعي هي التي قربتني من جمهوري وخاصة على تويتر، وأعبر عن أفكاري من خلالها".

هنغنى كمان وكمان

عن أغنيتها الجديدة التي قدمتها مع النجمة هيفا وهبي، قالت اليسا: "كنت أخطط لتنزيل ألبوم في عيد الفطر وبسبب الوباء تغيرت كل المشاريع. وهكذا قدمت أغنيتي عبر المواقع لتصل المشاهدات الى 5 ملايين وأشعر أنني أقرب الى جمهوري اليوم".

"الأغنية هي من أغاني الألبوم، كلما أسمعها تمنحني حالة من السعادة وأشعر أنها أُنجزت لهذا الوضع الذي نمر به. فاستوحينا فكرتها من البيت، أعطينا رسالة أننا نتباعد اليوم لنجتمع غدا وأن ما نعيشه اليوم غير بسيط والجميع تعب نفسيا".

وتقول إليسا إنها أحبّت أن تعطي بصيص أمل من خلال رسالتها ومن خلال فنها. "فالموسيقى هي اللغة الوحيدة التي يفهمها كل العالم وهي الشيء الوحيد الذي يتوافق عليه كل الناس في زمن كورونا".

نتباعد اليوم لنجتمع غدا

تحدثت إليسا كذلك عن الحجر الصحي وعن ممارسة حياتها اليومية، فقالت: "أنا سعيدة أن أكتشف بيتي خلال هذه الفرصة وأصبحت اليوم أدخل المطبخ وأُعد طعامي. كنت دائمة السفر والترحال. وكان البيت بالنسبة لي كالفندق. أشعر اليوم أن هذا بيتي، وأعيش تفاصيل جديدة في حياتي. وأعتقد أن العالم بعد كورونا سيكون مختلفاً عما قبلها".

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.