تخطي إلى المحتوى الرئيسي
ثقافات

كمال الجعفري: "صيف غير عادي هو أكثر فيلم أحبّه من بين أفلامي"

سمعي
كمال الجعفري
كمال الجعفري © Kamal Aljafari Studio

تستضيف علياء قديح المخرج كمال الجعفري الذي شارك فيلمه الجديد "صيف غير عادي" بمهرجان رؤى الواقع ضمن مسابقة "أضواء مشتعلة" الذي كان من المفترض أن تقام دورته الأخيرة في مدينة نيون في سويسرا بين 17 نيسان و2 أيار وتقرر عرض أفلامه افتراضيا على موقع المهرجان.

إعلان

يروي كمال الجعفري في "صيف غير عادي" الحياة اليومية لحي الغيتو في الرملة عبر كاميرا مراقبة ركّبها والده في تموز 2006 لتسجيل المشاهد التي تجري أمام المنزل والتعرف على شخصية الجاني الذي يصيب زجاج سيارته جراء رشق بالحجر.

مشاهدة مزدوجة في الفيلم من خلال كاميرا الوالد والنافذة التي نطل منها مع المخرج وابنة أخته الصغيرة دارين دبسي التي تعلّق على المشهد بشاعرية وخيال الصغار، تزيد من عنصر التشويق الذي يضفيه على الفيلم مونتاج كمال الجعفري وسرده واشتغاله الدؤوب على الصوت، فالشكل جزء لا يتجزأ من المحتوى وقد يفوقه أحياناً، كما يفوق الواقع سوريالية الخيال. 

في العام الذي قرر فيه والد كمال الجعفري وضع كاميرا مراقبة أمام منزله صيف 2006 صانعا فيلمه الأول من غير أن يدري، ظهر الفيلم الأول لكمال الجعفري وهو "السطح" وقد تلاه عام 2009 فيلم "ميناء الذاكرة" والفيلم القصير "الشرفات" وعام 2015 فيلم "استعادة". ويقول كمال الجعفري إن فيلم "صيف غير عادي" هو أكثر فيلم يحبه من بين أفلامه.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.