تخطي إلى المحتوى الرئيسي
حكاية نغم

أغنية "تحية الفنان" للفنانة التونسية ليلى حجيّج

سمعي
الفنانة ليلى حجيج
الفنانة ليلى حجيج ( من موقعها الشخصي على فيسبوك)

يتحدث الشاعر التونسي علي الورتاني عن ولادة أغنية "تحية الفنان" بنص مختلف عن الحالي الذي من نظمه،  ويتوقف عند استلهام فكرته من العلاقة الروحية التي جمعت الفنانة ليلى حجيّج بأستاذها الراحل علي السّريتي.  

إعلان

ما أجمل أن يكرّم الفنان أساتذته ويُحيي ذكراهم طلبا للإحساس بالرضى واحتراما لمرورهم الجميل في هذه الحياة، وما تلقّى من تجربتهم الطويلة ومعرفتهم وحذقهم للأمور.

من هذا المنطلق اقترح الشاعر علي الورتاني على الفنانة ليلى حجيّج تكريم أستاذها الراحل علي السّريتي، الذي تدين له بمسيرتها المتميزة لأنه وضعها على الطريق، فكانت فرحتها كبيرة لكن الأمر لم يخلُ من بعض الصعوبة بالنسبة له إذ سبق اللحن نصه.
 

في هذه الظروف النفسية والعاطفية وٌلدت أغنية "تحية الفنان" وحرص مؤلفها على إعطائها بُعدا إنسانيا أوسع من شخص المكرّم علي السريتي وشاملا للفنان المبدع أينما كان وأيّا كان.
 

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.