تخطي إلى المحتوى الرئيسي
حياة وناس

السخرية في مواجهة الواقع

سمعي
© متعدد

لطالما استخدمت السخرية كأداة فعالة للنقد والمواجهة، تتعاظم تارة مع تفاقم الأزمات وتبرز في أخرى حين يحل الصمت. مع ظهور الفنون كانت أداة فنية للتعبير، نجدها في المسرح والأدب والموسيقى، يَنظر إليها البعض كوسيلة للترفيه، ويعتبرها آخرون وسيلة للرفض والنقد والمقاومة.

إعلان

في "حياة وناس" نناقش موضوع السخرية وحدودها، ونستعرض بعض التجارب الفنية المعروفة على الساحة العربية:

عايدة صبرا، الممثلة والمخرجة اللبنانية

علاء أبو دياب، "عارض كوميدي" (فلسطين)

أحمد البحيري مدون ساخر صاحب قناة على "يوتيوب" (مصر)

مروة الحاراتي، ممثلة في "السليط الإخباري+AJ" (لبنان)

جوان صفدي، موسيقي (فلسطين).

 

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.