تخطي إلى المحتوى الرئيسي
حياة وناس

أحضان وقُبل في مأزق كورونا!

سمعي
مأزق كورونا!
مأزق كورونا! © Unsplash

لا مصافحة لا قُبل ولا أحضان، كل هذه العادات التي كبرنا معها هي في مأزق كورونا الآن، وتعاليم صارمة أوصت بها الحكومات مع بداية انتشار الوباء العالمي. 

إعلان

ولكن البشر كائنات اجتماعية تتلامس، تتقارب، تقبل، تعانق، تصافح.

ما الذي يدفعنا كبشر إلى التقرب من الآخرين، ما أثر التباعد على حياتنا، كيف بإمكاننا التعامل مع هذه الظروف الاستثنائية، وماذا عن المستقبل؟ هل ستدفعنا تلك الجائحة إلى التخلي عن بعض عاداتنا؟

نناقش ذلك مع كل من الأخصائية النفسية د. سراء الأنصاري، ومع الكاتب والباحث عمار المأمون.

 

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.