تخطي إلى المحتوى الرئيسي
حياة وناس

عن عجائب الترجمة والدوبلاج في العالم العربي!

سمعي
عن عجائب الترجمة والدوبلاج في العالم العربي!
عن عجائب الترجمة والدوبلاج في العالم العربي! © خاص مونت كارلو الدولية
إعداد : طارق حمدان
2 دقائق

إعلان

يقال إن أول فيلم أجنبي عرض بترجمة عربية كان في بداية أربعينات القرن الماضي، فيلم "روميو وجولييت" الذي ظهر عن معامل أنيس عبيد في القاهرة، ظلت الترجمة مصاحبة للأعمال الدرامية والسينمائية قبل أن يظهر الدوبلاج في العالم العربي بداية التسعينات.

 ساهمت كل من الترجمة والدوبلاج في تعريف الجمهور العربي على أعمال فنية مهمة، وجعلت هذه الأعمال متاحة لكل فئات المجتمع، وظهرت شركات تولت إعداد الترجمات الخاصة. ولكن وبالرغم من مرور عشرات السنين على نقل الأعمال السينمائية أو الدرامية إلى اللغة العربية، إلا أن هذا النقل كثيراً ما يواجه العثرات، ومشاكل تتعلق بسوء الترجمة، والرقابة، وضعف الأداء، وحتى بمزاج المترجم أو المعد وبخلفيته الفكرية أو الثقافية.

ضيوف الحلقة: جورج أبو سليبي- صاحب شركة دبلجة ـ لبنان -، نديم جرجورة صحفي وناقد ـ لبنان/ سوريا، إياس عويشق - فنان ومعد دوبلاج ـ سوريا 

 

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.