تراث اليمن تجرفه الأمطار!

سمعي
© reuters

أكثر من مئة منزل تعرضت للهدم كلياً أو جزئياً في الأسابيع الأخيرة، ليس بسبب الحرب الدائرة منذ سنوات، بل جراء الأمطار الغزيرة التي ألحقت أضراراً كبيرة في كثير من المنازل، ومن ضمنها المباني الأثرية التي تهدم بعضها.

إعلان

جزء من المنازل المهدمة مسجلة لدى منظمة اليونسكو، التي أصدرت بيانا تعبّر فيه عن أسفها الشديد للخسائر في الأرواح والممتلكات في عدد من المواقع الأثرية. وتعاني المنازل التراثية المميزة المبنية بالطوب في الأحياء التاريخية في صنعاء من تداعيات الصراع المستمر منذ سنوات والإهمال المستمر منذ عقود. وقد أدت الأمطار الغزيرة إلى ما تصفه الأمم المتحدة بأسوأ أزمة إنسانية في العالم.

للحديث عن الموضوع يستضيف طارق حمدان، الإعلامي والناشط الثقافي اليمني فراس شمسان. 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم