تخطي إلى المحتوى الرئيسي
سهرات باريسية

الشيخة مي آل خليفة رئيسة هيئة البحرين للثقافة والآثار: جائزة الآغا خان للعمارة ل "إحياء مدينة المحرّق"

سمعي
الشيخة مي بنت محمد آل خليفة
الشيخة مي بنت محمد آل خليفة © (المصدر خاص)

تستضيف كابي لطيف الشيخة مي بنت محمّد آل خليفة رئيسة هيئة البحرين للثقافة والآثار في مملكة البحرين بمناسبة فوز مشروع "إحياء مدينة المحرّق" في جائزة الآغا خان للعمارة عام ،2019 والاحتفال في مركز زوار طريق اللؤلؤ. وبمناسبة ذكرى الثامنة عشرة لتأسيس مركز الشيخ إبراهيم بن محمّد آل خليفة للثقافة والبحوث منذ انطلاقته في 12 يناير 2002، والذي لعب وما زال يلعب الدور التنويري في المسيرة الحضارية لمدينة المحرّق.

إعلان

الجائزة نتيجة جهود القطاعين الخاص والحكومي
تحدثت الشيخة مي بنت محمّد آل خليفة رئيسة هيئة البحرين للثقافة والآثار في مملكة البحرين عن الإنجازات الثقافية للمملكة، حيث قالت: " الثقافة هي هوية الشعوب والمجال الوحيد لنقول للعالم إننا نملك إرثا خاصا يليق بنا ". كما تحدثت عن الجائزة قائلة: " الجائزة تعني الكثير بعد جهد متواصل من أجل مشروع مركز الشيخ إبراهيم، ومنه انطلقت فكرة أكبر على مستوى الوطن وهو مشروع طريق اللؤلؤ وإدراج موقع طريق اللؤلؤ على قائمة التراث الإنساني العالمي، فكان حدثا مهما لمدينة المحرق، والحصول على جائزة الآغا خان جاء نتيجة جهود القطاعين الخاص والحكومي ".
 

رسالة التنوير هي رسالتنا الثقافية
تحدثت الشيخة مي بنت محمّد آل خليفة عن مركز الشيخ إبراهيم ومجلسه ودوره في إشاعة السلام وبناء علاقات تتجاوز حدود الجزيرة، فقالت:" رسالة التنوير هي رسالتنا الثقافية التي بني عليها المركز، والتي لها صدى كبير على الرسالة الحضارية التي ينقلها البحرين ". واليوم نحتفي بالذكرى 18 سنة على تأسيس مركز الشيخ إبراهيم بن محمّد آل خليفة للثقافة والبحوث منذ انطلاقته في 12 يناير 2002 حين عادت الحياة إلى مجلس الشيخ إبراهيم في المحرّق".




 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.