تخطي إلى المحتوى الرئيسي
سهرات باريسية

أمال صياح عبد الحي: محاضرة في مجلس النواب الفرنسي حول مئوية لبنان الكبير

سمعي
أمال عبد الحي، محاضرة عن لبنان الكبير، مجلس النواب الفرنسي
أمال عبد الحي، محاضرة عن لبنان الكبير، مجلس النواب الفرنسي © (المصدر خاص)

تستضيف كابي لطيف أمال صياح عبد الحي رئيسة جمعية قدامى الجامعة اليسوعية في باريس بمناسبة المحاضرة نظمتها وأقيمت في مجلس النواب الفرنسي حول مئوية لبنان الكبير 1920-2020 بحضور سفير لبنان في فرنسا رامي عدوان، والأب سليم دكاش رئيس الجامعة اليسوعية في بيروت، والمؤرخ كريستيان توتل وشخصيات فرنسية ولبنانية رفيعة.

إعلان

هدفنا العيش المشترك
تحدثت أمال صياح عبد الحي عن أهمية المحاضرة التي نظمتها في مجلس النواب الفرنسي فقالت: "من المهم إلقاء الضوء على دور الجامعة اليسوعية بإعلان لبنان الكبير، وأردنا أن نقيمّ كذلك المرحلة الحاضرة. نحن قدامى الجامعة اليسوعية دورنا أساسي لأننا نعيش في فرنسا التي لعبت دوراً مهماً في هذا الإعلان. كل اللبنانيين يجب أن يعملوا للبنان الذي نحب، وأن يكون كامل وجامع لكل أبنائه وهذا هو شعار الجامعة اليسوعية التي عمرها 145 سنة. العيش المشترك هو هدفنا وتعلقنا بالأرض والسلام هما شعار الجامعة" .

الأكاديمية اللبنانية أمال عبد الحي برفقة الإعلامية كابي لطيف
الأكاديمية اللبنانية أمال عبد الحي برفقة الإعلامية كابي لطيف © (مجلس النواب الفرنسي: المصدر خاص)

 

لفرنسا دور أساسي في إعلان لبنان الكبير

قالت أمال صياح عبد الحي: " لفرنسا دور هام وأساسي في إعلان لبنان الكبير. وهي تاريخياً البلد الصديق الذي ساعد لبنان على بناء مؤسساته، واللبنانيون يعتبرون فرنسا بلدهم الثاني. وإقامة هذه المحاضرة التي كان حاضرا فيها الدكتور الأب سليم دكاش رئيس الجامعة اليسوعية في بيروت، وقدّمها المؤرخ كريستيان توتل في مقر مجلس النواب الفرنسي، والتي شهدت إقبالاً كثيفا من الفرنسيين واللبنانيين، إنما هي دلالة كبيرة على العلاقات الوثيقة بين فرنسا ولبنان".

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.