تخطي إلى المحتوى الرئيسي
مدونة اليوم

سناء العاجي: "حب أو معاملات تجارية؟"

سمعي
مونت كارلو الدولية

 انتشر على مواقع التواصل شريط يقدم تفاصيل "دفوع" إحدى العرائس. والدفوع في التقاليد المغربية هي الهدية التي يقدمها العريس لعروسه، والتي تتم عادة حسب طقوس تقليدية معينة.

إعلان

الحقيقة أننا نستطيع أن نخلع هنا اسم الهدية لنسميها ضريبة... فالهدية يفترض أن تكون اختيارية من طرف الشخص؛ لكنها حين تصبح إجبارية في إطار مراسيم العرس، فهذا يجعلها أقرب للضريبة أو لنقل للواجب منها للهدية.

في الفيديو المعني، شمل الدفوع آلة منزلية غالية الثمن، تسهل تحضير العديد من الوصفات من طواجين وخبز ومعجنات وحلويات وآيس كريم ومربى وشوربات وغيرها.

انتشر الفيديو مع تعليقات للعديد من الفتيات يتمنين التوصل، ليلة عرسهن، بدفوع يحتوي على نفس الآلة المنزلية.

حتى باعتماد السخرية الممكنة في تلك التعليقات، فهذا لا يمنعنا من طرح الموضوع بشكل جدي: العديد من الفتيات ينتظرن من الرجل أن يحقق كل أحلامهن المادية. تريد ذهبا؟ سيكون عليه أن يشتريه للزواج بها. تريد شقة جميلة؟ سيكون عليه اقتناؤها. تريد هدايا غالية، سيكون عليه اقتناؤها أيضا.

من المؤكد أننا جميعا نسعد بالهدايا... لكن، على العديد من الفتيات أن يعين بأن عليهن التوقف عن تقييم ذواتهن بأمور مادية. أنت غالية بقيمتك وأخلاقك وشخصيتك وبكل ما أنت، وليست هناك هدايا غالية ولا ذهب ولا آلات منزلية يفترض أن تعادل قيمتك. لذلك، توقفي عن تقييم نفسك أو غيرك بناء على مبلغ المهر وهدايا العريس.

ثانيا، الهدية يفترض أن تكون اختيارية من الزوج أو الزوجة، حسب إمكانياتهما وحسب ما يبدو له أنه سيسعد حبيبته أو ما يبدو لها أنه سيسعد زوجها. حين تصبح الهدية واجبا حصريا على الرجل، فهذا يحول العلاقة كلها لمعاملة تجارية يمكن التفاوض فيها بين الطرفين... وهذا شيء يفترض أن يزعجك لأنك لست بقرة ولا قطعة أثاث ترتفع قيمتها بارتفاع سعرها.

ثالثا وأخيرا... أحلامك، قد تحققينها وحدك وقد تحققينها مع شريك حياتك... قد تكون إمكانياته محدودة وإمكانياتك أعلى. قد تتطور إمكانياتكما تدريجيا...قد يستحيل عليكما اقتناء بعض الأشياء... لا تفرضي على رجل اخترته واختارك أن يحقق طموحاتك المادية التي قد لا تكون في متناوله.

 

سناء العاجي

كاتبة وصحافية مغربية، لها مشاركات عديدة في العديد من المنابر المغربية والأجنبية. نشرت رواية "مجنونة يوسف" عام 2003 كما ساهمت في تأليف ثلاث كتب مشتركة: "رسائل إلى شاب مغربي"، "التغطية الصحافية للتنوع في المجتمع المغربي" و"النساء والديانات". نشرت عام 2017 كتاب "الجنسانية والعزوبة في المغرب"، وهي دراسة سوسيولوجية قامت بها للحصول على شهادة الدكتوراه في علم الاجتماع من "معهد الدراسات السياسية" في إيكس أون بروفانس بفرنسا.

فيس بوك اضغط هنا

 

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.