تخطي إلى المحتوى الرئيسي
مدونة اليوم

سناء العاجي " الرحمة... من الجهل! "

سمعي
مونت كارلو الدولية

رحل الفنان المصري الجميل ابراهيم نصر.وكعادتنا أمام كل حالة وفاة، تنطلق إبداعات بعض رواد مواقع التواصل أمام السؤال العميق: هل يجوز الترحم عليه بينما هو مسيحي؟ 

إعلان

بأي منطق ديني أو إنساني... بأي لا منطق تعتبر أنك وحدك تستحق الرحمة؟ 

بأي عقلية مريضة وبأي غباء وبأي قسوة قلب، تضع نفسك في محور الكون وتفترض أن المسلمين حولك، حتى لو كانوا مجرمين، حتى لو كانوا مغتصبين، حتى لو كانوا منافقين، حتى لو مارسوا قيد حياتهم السرقة والعنف والكذب والادعاء، يستحقون طلب الرحمة والمغفرة... لكن غيرهم من مسيحيين ويهود وبوذيين، مهما أسعدوا من حولهم، مهما كانت أخطاؤهم الصغيرة أو الكبيرة، مهما كانوا جزءً من ذاكرتنا الجماعية ومهما صنعوا من فرحتنا، لا يستحقون طلب الرحمة والمغفرة؟

بأي منطق أعوج تُقصي من الإنسانية شخصا، لأنه مسيحي؟

بأي منطق مريض تعتبر نفسك أسمى، لمجرد أنك ولدت مسلما؛ وهو بالمناسبة ليس إنجازا شخصيا تستحق عليه التهنئة. لو ولدت في إسرائيل، كان هناك احتمال كبير أن تكون يهوديا وحتى أن تمارس القتل والإرهاب في حق الفلسطينيين. لو ولدت في بعض مناطق فسلطين المحتلة، كنت قد تكون مسيحيا. لو ولدت في بعض مناطق الهند، كنت قد تكون بوذيا... لو ولدت في البحرين أو إيران، كانت حظوظك كبيرة في أن تكون شيعيا... 

ثم، بأي منطق يهيأ لك أنك تقرر من يستحق الرحمة وطلب المغفرة؟ بأي منطق تعتقد أن عدم دعائك لذلك الشخص بالمغفرة والرحمة سيدخله جهنم، علما أنك ربما في منطقه، ستدخل نفس جهنم؟

اللهم ذاك المنطق الذي يفضح لا إنسانيتنا! 

مع كل وفاة لشخصية شهيرة غير مسلمة، سنعاود نفس التخلف... ونفس اللاإنسانية المريضة.

ابراهيم نصر كان فنانا جميلا. هناك اليوم أصدقاء وأقارب حزينون لوفاته وحزينون أكثر لوفاته في هذه الظروف المرتبطة بالحجر. فلنحترم على الأقل حزنهم!

رحم الله ابراهيم نصر... رغم أنف منطق الجهل والتطرف!

سناء العاجي

 

كاتبة وصحافية مغربية، لها مشاركات عديدة في العديد من المنابر المغربية والأجنبية. نشرت رواية "مجنونة يوسف" عام 2003 كما ساهمت في تأليف ثلاث كتب مشتركة: "رسائل إلى شاب مغربي"، "التغطية الصحافية للتنوع في المجتمع المغربي" و"النساء والديانات". نشرت عام 2017 كتاب "الجنسانية والعزوبة في المغرب"، وهي دراسة سوسيولوجية قامت بها للحصول على شهادة الدكتوراه في علم الاجتماع من "معهد الدراسات السياسية" في إيكس أون بروفانس بفرنسا.

فيس بوك اضغط هنا

 

 

 

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.