تخطي إلى المحتوى الرئيسي
هوى الأيام

سيدريك حداد والموضة على السجادة الحمراء

سمعي
سيدريك حداد، خبير ومنسق موضة
سيدريك حداد، خبير ومنسق موضة © (فيسبوك)

على الرغم من التغيّرات التي يفرضها انتشار فيروس كورونا على كل الأصعدة، إلاّ أنّ الحياة عادت إلى بعض الأنشطة ومنها في عالم الموضة والمهرجانات. 

إعلان

ومنذ أسابيع كان العالم على موعد مع مهرجان فينيسيا السينمائي، وانضمّ على السجادة الحمراء عدد من المشاهير. وهنا، يشير سيدريك حداد، خبير الموضة ومنسّق موضة المشاهير، إلى أهمية اختيار الإطلالة الصحيحة، خاصة بعد فترة من انقطاع المشاهير من الظهور على السجادة الحمراء خلال فترة الحجر الصحي. ويؤكّد إلى أنّ المسؤولية هنا أكبر، خاصة وأنّ عنصر جديد يدخل على الإطلالة: الكمامة، وكيفية اختيارها وتنسيقها مع الإطلالة. 

ويضيف سيدريك، بأنّ فيروس كورونا سمح لبعض الأشخاص للالتفات أكثر إلى تقديرهم لذاتهم، والعودة إلى ارتداء الملابس التي سبق وتمّ ارتداءها منذ سنوات. أما من جهة تصميم الأزياء، انصبّ جهد المصمّم على العمل لإظهار كل الإبداع في القطعة، نظراً لعدم وجود عدد كبير من الإطلالات، نتيجة احترام انضمام عدد قليل إلى المهرجانات.

سيدريك حداد، ضيف سميرة إبراهيم في برنامج "هوى الأيام".  

 

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.