تخطي إلى المحتوى الرئيسي
مدونة اليوم

جمانة حداد: نحن لسنا نفطاً

سمعي
مونت كارلو الدولية

العالم، شرقه وغربه، شماله وجنوبه، تلتهمه الأحقاد والكوارث والمآسي والويلات المادية والمعنوية. لكن بيضة القبان في هذه المصائب هي، يا لحظنا، هنا في ديارنا، أو ما يسمّى بمنطقة الشرق الأوسط.

إعلان

السبب الرئيسي؟ سوء الفهم الغربي للعرب. وهو ليس سوء فهم بريئاً، بل مقصوداً. ثمة خلط متعسف لدى الغرب ولدى الكثير من ساسته ومثقفيه بين الحركات الإسلامية الإرهابية المتطرفة والدين الإسلامي من جهة، وبين التكفيريين المتشددين والمسلمين العاديين المتنوّرين، من جهة ثانية.

شاعرة وكاتبة وصحافية لبنانية، مسؤولة عن الصفحة الثقافية في جريدة "النهار" في بيروت. أستاذة في الجامعة اللبنانية - الأميركية وناشطة في مجال حقوق المرأة. أسست مجلة "جسد" الثقافية المتخصصة في آداب الجسد وعلومه وفنونه. أصدرت عشرات الكتب في الشعر والنثر والترجمة وأدب الأطفال لاقت صدى نقدياً واسعاً في لبنان والعالم العربي وتُرجم معظمها إلى لغات أجنبية. نالت جوائز عربية وعالمية عديدة. من آخر إصداراتها "هكذا قتلتُ شهرزاد" و"سوبرمان عربي".

فيس بوك اضغط هنا

 

وهو خلط يؤدي الى تأجيج الصراع والكراهية بين الحضارات والأديان في العالم، لجعله وقوداً لحروب وأهوال وكوارث نعرف كيف تبدأ ولا يمكن التكهن بخواتيمها.

لكنّ هذا الغرب نفسه، الذي يتعمّد التعميم حول العرب ولا يعير قضاياهم أيّ اهتمام، وفي مقدمها فلسطين والدول والشعوب العربية التي ترزح تحت نير الاستعباد، يعير في المقابل الصفقات التجارية والاقتصادية والمالية مع العرب كلّ الاهتمام.

نحن لسنا نفطاً أيها الغربيون! ثمة عندنا حضارة عقلية وفلسفية وأدبية وإنسانية وفنية تضرب جذورها في أعماق التاريخ. العرب قدّموا للحضارة الإنسانية في تاريخهم براهين كثيرة على رحابة التنوع والتعدد والاختلاف. نحن لسنا نفطاً أيها الغربيون!

نادرة هي الدول الغربية اليوم التي لا تزال وفية لبنود الكرامة والأنسنة والديموقراطية والحرية والحق والعدل والمساواة التي تذكرها دساتيرها. أصبح هذا كله محض حبر على ورق. لأجل ذلك بات من الملح أن يعمل الغرب على تنظيف الصورة الانتهازية واللاإنسانية التي ألحقها بنفسه من جرّاء سياساته الخاطئة وطمعه المهين.

أو لتغيّر تلك الدول دساتيرها، وتستبدل العدل بالظلم، والكرامة بالإذلال، والحرية بالسكوت على الاستعباد. أشرفلها.

 

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن