مدونة اليوم

هند الإرياني: عيد الحب، ياللملل

سمعي
مونت كارلو الدولية

السؤال المعتاد الذي أصبح ممل..عيد الحب حلال أو حرام؟..وتبدأ شلالات الفتاوى ..حرام لأنه تشبّه بالكفار، عيد الحب بدعه..رجس من عمل الشيطان. قال لي أحد الأزواج مازحاً أنا أفرح بهذه الفتاوى التي تحرم عيد الحب عشان أهرب من إعطاء هدية لزوجتي، كفاية علينا هدايا عيد ذكرى الزواج وعيد ميلادها.

إعلان

صحافية وناشطة سياسية واجتماعية يمنية. تكتب مقالات بالعربية والإنجليزية في عدة صحف عربية وعالمية. حصلت على بكالوريوس في علوم الكمبيوتر وماجستير في إدارة الأعمال.

فيس بوك اضغط هنا

أنا أتفهم من ينتقد عيد الحب بسبب الاستغلال التجاري له، ولكن الهوس التجاري هذا موجود في كل الأعياد مش مشكلة إضافة عيد آخر نشتري فيه هدايا لأحبابنا.
 
نرجع للتكفير، ورغم أن احنا نسمع الفتاوى المكفره لعيد الحب من سنين طويلة- من أول ما أتعلمت القراءة تقريباً- إلا أن عيد الحب مستمر، والمتاجر تتكدس بالهدايا الملونه بالأحمر، والناس أغلبها بتلبس أحمر. معقوله كل هؤلاء كفار؟لا مش معقول.
 
الحقيقة أن كلام الشيوخ المحرمين لعيد الحب أصبح مش مهم مثل السابق، وكل سنه تمر يقل اهتمام الناس بمعرفة رأي الشيوخ في عيد الحب، والسبب في عدم الاهتمام بهذه الفتاوى هو الفتاوى الغريبة اللي تظهر بين الوقت والآخر واللي تخليك تسأل نفسك يا ترى هؤلاء الشيوخ نسوا أو تناسوا إن عندنا عقل نفكر فيه؟ 
 
عيد الحب ليس عيد ديني ولا أحد مهتم بموضوع من الذي بدأ هذا العيد، كل مايفكر فيه من يحتفل بعيد الحب هو التعبير عن الحب في هذا اليوم، وأصبح عيد الحب ضرورة خاصة ووضع الشرق الأوسط الجديد يكاد يخلوا من المحبه.
 
أعجبتني كلمه لأحدهم علق فيها على موضوع عيد الحب وقال" خلونا نحب بعض ليوم واحد في العام أفضل ما نذبّح بعضنا طول العام". والصراحه أنا اؤيده في هذا التعليق، يعني طول السنه نسمع عن أخبار قتل وذبح ويوم واحد نتكلم عن الحب ومستخسرينه كمان علينا؟
 
استغربت من تعليق شخص آخر قال فيه.. الموت والمذابح أفضل من مخالفة الدين والاحتفال بالحب؟ وكأن الحب هذا ضد الدين بينما القتل فرض من فروض الدين؟ نادراً مانسمع استنكار وتحريم قتل الإنسان لأخوه الإنسان..بالعكس نسمع الكثير من الشيوخ يحرضوا على هذا الآخر، سواء كان الآخر من الغرب"الكافر"كما يسموه أو حتى من طائفة مختلفه.
 
يعني كم واحد فيكم أستنكر سماع خطبة جمعة دعى فيها الخطيب بالوبال والزلازل والأعاصير على هذا الآخر المختلف عننا؟ هل المفترض أن ندعى لهم بالهداية أو ندعي لقتلهم؟  
 
والغريب أن الوبال والثبور بيصيبنا احنا مش هم.. وبعد كل هذا البلاء الموجود حولنا مستنكرين علينا يوم واحد نحب بعض فيه؟لذلك أقول لكم رغم أنف كل معترض كل عام والمحبه تملأ حياتكم.
 
هند الإيراني
 
*هذه المدونة باللغة العامية*
 

 

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن