تخطي إلى المحتوى الرئيسي
مدونة اليوم

مرشح رئاسي

سمعي
مونت كارلو الدولية

‎ في إطار حالة الديمقراطية المدهشة اللي ينعيشها حاليا في وطننا العربي الكبير .. نسمع بين الحين و الآخر عن انتخابات هنا و انتخابات هناك .. و ننتظر على أحر من الجمر صور و آسماء المرشحين فيها على الرغم من معرفتنا المسبقة بيهم و بفرض نجاحهم .. بس برضه بنستنى و نتحمس و احنا بنعمل نفسنا قال يعني مش عارفين.

إعلان

 

مدونة وكاتبة مصرية ساخرة تمارس مهنة الصيدلة. بدأت مدونتها "عايزة اتجوز" عام 2006 قبل أن تنشر في كتاب عام 2009 تُرجم إلى لغات عدة عالمية منها الفرنسية وعرض في مسلسل حصل على الجائزة الفضية في مهرجان الإعلام العربي وحصلت عنه عبد العال على جائزة أحسن سيناريو. تكتب منذ 2009 مقالاً ثابتاً في الصحافة المصرية.

فيس بوك اضغط هنا

يمكن عشان نفسنا نعيش التجربة دي زي ما بنشوفها في التليفزيونات اللي بتتكلم عن انتخابات بلاد بره في الدول الديمقراطية الكافرة .. و مع إننا بنحاول نتظاهر إننا بنطبق التجارب دي بحذافيرها لكن ده مايكنعش طبعا إننا لازم نحط التاتش بتاعنا ..

في الدول الغربية مثلا لازم أي مرشح رئاسي يقدم مستندات تدل على قدرته الصحية على حمل أعباء وظيفته .. دي حاجة اساسية مافيهاش نقاش .. في بلادنا العربية و في الانتخابات الرئاسية الجزائرية القريبة شفنا مرشح رئاسي بيخطب في مؤيديه عن طريق الإنترنت لأنه مافيهوش نفس يروحلهم .. و لما جه وقت الانتخابا دخل اللجنة اللي ادلى فيها بصوته على كرسي بعجل لان حالته الصحية تمنعه من المشي ..

في بلاد الفرنجة المارقة بيتطلب من كل مرشح انه يكون عنده برنامج انتخابي .. محدد النقط و المدى الزمني اللي هيتنفذ فيه .. هنا .. و في مقابلة تليفزيونية مع المرشح الرئاسي الاوفر حظا في الانتخابات الرئاسية القادمة في مصر اكتفى المرشح انه يقول هو عارف هيعمل ايه و هيعمله امتى لكنه ماعندوش استعداد و مش شايف انه محتاج انه يقولنا عليه دلوقت .. و ما كان من محاوريه الا انهم احترموا رغباته لان برنامج المرشح الرئاسي طبعا مسالة شخصية و ما يصحش اننا نقتحم خصوصيات الراجل بالشكل ده .. بره من حق الصحافة انها تستجوب المرشحين و تحطهم في كورنر لحد ما تخرج منهم باجابات مقنعة.

هنا يكفي ان المرشح الرئاسي خاصة لو جنرال سابق انه يبرق ف الصحفيين و يقولهم انا ما اسمحلكوش تستخدموا كلمة زي دي و انا مش هجاوب باي حال من الاحوال على السؤال ده عشان يكتموا خالص و ما نسمعلهومش نفس .. هناك بيظهروا مع زوجاتهم لان زوجة الرئيس ليها دور حتى لو كان غيررسمي في الدولة ..هنا بسبب سيدات عظيمات كزوجة مبارك و زوجة بن علي بنفكر و يمكن قريب نصدر قانون ان اي مرشح رئاسي لازم يكون مطلق او ارمل الباب اللي يجيلك منه الريح سده و استريح يا عم ..

الخلاصة ان لقب مرشح رئاسي هنا مالوش اي علاقة بيه هناك زي ما لقب رئيس بيختلف اختلاف كلي هنا عن هناك زي ما مفهوم دولة مختلف اختلاف دراماتيكي هنا عن هناك و ده لاننا قررنا اننا نتمسك بمراكزنا المتقدمة في ترتيب الدول اللي بتتفنن في تفريغ كل حاجة من معناها و بعدين ننام مبتسمين و احنا متخيلين اننا فعلا عايشين في دو ديمقراطية حقيقية زي بقية خلق الله

غادة عبد العال

 

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن