تخطي إلى المحتوى الرئيسي
مدونة اليوم

عروب صبح: "بعضهم عدوٌ لبعض"

سمعي
مونت كارلو الدولية
3 دقائق

تلخص هذه الجملة المشهد للحالة السياسية والاجتماعية والاقتصادية في مستشفى الشرق الأوسط للأمراض العقلية، فسكانها من الأعراب منقسمون فكرياً، دينياً، طائفياً، عشائرياً وهم يسيرون منذ مدة غير قليلة واثقي الخطى نحو أضيق أشكال الشرذمة و التفكك.

إعلان

من منظور شخصٍ تربى نظرياً منذ الصغر في وقت من الأوقات على الفكر القومي العربي وعلى الإسلام كدين وسطي يحض على الأخلاق تصديقا للنبي الكريم "إنما بعثت لأتمم مكارم الأخلاق" وعملياً عايش واقعا مختلفا منذ السبعينات مروراً بكل الانحدارات حتى وقتنا هذا، أستطيع أن أجزم من وجهة نظري الشخصية أن سوس التفاح منه وفيه.

تاريخياً هناك تضارب في الروايات والقصص، وحديثاً لم نرتق في أحسن حالاتنا لنعامل أهل بيتنا أولاً وعلى الأقل بالعدل والإحسان، وإن حصل نضرب لهم أبشع الأمثال في التعامل مع الغير من عرق أو دين أو جنس ابتداء بالتهكم وانتهاء بمعاملة دولنا (الإنسانية) للقادمين للعمل أو اللجوء!

لا أدري إن كان هناك على وجه الأرض غير الأعراب من قال أن ضرب الحبيب مثل أكل الزبيب !!!

مع ما في هذا المفهوم من إيحاءات سادية، وما يمارسه الكثير من الأهل (الأقرب و الأحب) من أشكال العنف خلال تربيتهم لصغارهم... يا ترى ألهذا السبب نرى الأعراب مستسلمين مستكينين لكل هذا "الضرب" من الداخل والخارج؟

قتل يومي، قصف، تفجير، عبوات، ذبح، وآلاف مؤلفة من العائلات لاجئين مشردين... بيدنا حيناً وبمباركتنا بيد الآخرين أحايين.

يعيش معظم الأعراب بأحوال مزرية كمواطنين.. بين عنف الدولة، الضرائب والأحكام العرفية المعلنة وغير المعلنة... بطالة وحقوق ملغية، دساتير تُفَصّل على مقاس الحاكم ومسرحيات على شكل انتخابات، والقانون معطل عند أصحاب الذوات.

أناس في الأعلى يتمتعون وأناس في أسفل السافلين يقبعون ثم تراهم بالفتات والعطايا بحمد السيد يسبحون. حتى خلاصهم الأخير عند رب العالمين أصبح مَشروطاً حسب انتمائهم الديني الطائفي، مسلم سنيٌ كان أم شيعي.. وهابيٌ.. داعشيٌ.. مسيحي رومي كاثوليكي، ماروني أو لاتين.

أتساءل هل لأن السادة المحبوبين المنزهين عن الخطأ يسيطرون على التعليم والمفاهيم يوهمون الناس بأكل الزبيب ترهيبا وترغيبا، ترى أجيال هذه المنطقة تستعذب الجلد... فظهر أناس يظنون أن التنسيق مع الاحتلال وسيلة للحرية؟ وبعضهم يسكتون عن عذاباتهم إلا إذا تسربت صورها للصحافة... أجيال تستحي من الحب، ويحتفي إعلامها بالدعارة كفن ويجاهر بالشذوذ والكذب .

أجيال أصبح فيها الحرامي سيد والشريف مهدد... الإمارة تجارة والنصب مهارة... القريب أولى من الغريب وكون نسيب ولا تكون قريب... إذا ما المانع عندهم أن يكون ضرب الحبيب مثل أكل الزبيب ؟!!

عروب صبح

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.