تخطي إلى المحتوى الرئيسي
مدونة اليوم

هند الإرياني: "زواج بالغصب"

سمعي
مونت كارلو الدولية

في الشهر الماضي أعلنت بريطانيا عن قانون يمنع الإكراه على الزواج، طبعاً أنا شفت الخبر من هنا ودار في رأسي فيلم مصور فيه كل حالات الزواج القسري اللي شفتها واللي سمعت عنها في حياتي، في مجتمعنا "الجميل".

إعلان

هند الارياني، صحفية وناشطة اجتماعية، مدافعة عن حقوق المرأة والطفل، حاصلة على جائزة المرأة العربية لعام ٢٠١٧.

فيس بوك اضغط هنا

الإكراه على الزواج شيء عادي جداً. نجي لأول نوع من أنواع الزواج القسري وأكثرهم شهره وهو زواج الصغيرات. تحدثنا عنه مراراً وتكراراً ومع ذلك صدمني تعليق أحدهم عندما تحدثت عن تزويج زميلتي في الإعدادية بالغصب. قال لي "ايش عرفك أكيد الآن مبسوطة. ومش لما تتزوج وهي طفلة أحسن ماتعنس!".
طبعاً الكثير يستخدم موضوع العنوسة على أساس ان هو يا حرام خايف النساء تعنس فيتزوج طفلة. فين المنطق مش فاهمه؟! طيب يا أخي اتزوج واحده في سن الزواج. شابه مش طفله ومكرهه وفاهمه إن الزواج فستان وحفلة. نجي لنوع ثاني من الزواج القسري وهو الموضوع الذي لا نتحدث عنه كثيراً ربما لإنه بيمارس على الرجال المضطهدين، يا حرام، وكما يبدوا مافيش حد مهتم بحقوقهم بمافيه الكفاية.

في قصة لشخص قارب أن يصل للأربعينات من عمره. كل مره يريد يتزوج ويكلم والدته عن الموضوع تقوم والدته تجيب أي عذر وترفض العروسة. ليش؟ لأنها ببساطة رافضة لفكرة ان هو اللي يختار وتريد هي اللي تختار على مزاجها مثل ما اختارت لإخوانه. هذا الاضطهاد الذي تمارسه بعض الأمهات على الأبناء ناتج عن أن هذه المرأة مورس عليها اضطهاد في شبابها ولكن لما أصبحت أم كبيرة في العمر وكلامها أصبح مقدس بعكس أيام شبابها لما كانت مستضعفه تقوم تطلع كل عقدها على أولادها ونساء أولادها وأزواج بناتها وهكذا.

نرجع للرجال الغلابه المكرهين على الزواج. في كمان حالة لشخص اتزوج أجنبية ولما رجعها على اليمن رغم إنها حاولت تكون جزء من العائلة وتلتزم بعادات وتقاليد المجتمع إلا أن والدته أصرت إنه يتزوج عليها. ولما رفضت الأجنبية قررت الأم إنه لازم يطلقها وتزوجه واحده من القرية. وفعلاً انصاع الابن لأوامر الأم وباسم "طاعة الأم" اتزوج بالغصب من فتاة لا يحبها. وممكن أحكيلكم حكايات كثيرة عن صديق خاطب بنت خالته غصباً عنه إرضاء لوالديه وغيرها من القصص.

موضوع الإكراه على الزواج يمارس على الجنسين والقانون البريطاني لو كان اتطبق على مجتمعنا لكان نص الشعب في السجون. بالنسبة للطفلة ننتظر قانون ينصفها ولكن بالنسبة للرجل العاقل البالغ القادر إنه يقول "لأ". لازم يقول "لأ". لإن هذه حياته هو مش حياة أي شخص آخر يعني لو أصبح تعيس لن ينفعه أحد ولا حتى أقرب المقربين من أهله. الحرية لا توهب لكن يجب عليك أن تنتزعها وعندما تنتزعها وتصبح حر وقتها الناس حيحترموك ويحترموا خياراتك. صدقني جرب وحتشوف.

هند الإرياني
*هذة المدونة باللغة العامية*

 

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.