تخطي إلى المحتوى الرئيسي
مدونة اليوم

هند الإرياني: "تعلمت من الربيع"

سمعي
مونت كارلو الدولية

بدأنا فصل الربيع أجمل فصول السنة، الربيع يعلمنا أن بعد الشتاء القارس وجفاف الأرض يأتي هو ليبعث الحياة من جديد وتزهر الاشجار والورود، بعد اليأس أمل.

إعلان

 

 

لن اتحدث عن الربيع هذا، ولكنني سأتحدث عن ما تعلمته من ما يسمى بالربيع العربي.
خلال الأربعة سنوات الماضية تعلمنا الكثير من التغييرات السياسية التي حدثت، بالنسبة لي أهم شيء تعلمته هو أن علاقاتي الاجتماعية وحبي للأوطان بشكل عام أهم من السياسة.
 

هند الارياني، صحفية وناشطة اجتماعية، مدافعة عن حقوق المرأة والطفل، حاصلة على جائزة المرأة العربية لعام ٢٠١٧.

فيس بوك اضغط هنا
في أوائل الربيع العربي اختلفت آرائي مع آراء العديد ممن أعرفهم، وخسرت البعض.. ربما لم يكونوا أصدقاء مقربين، ولكن تضل فكرة خسارتهم لسبب سياسي فكرة مزعجة...
 
يتغير السياسيون، تتغير المصالح، أعداء الأمس اصدقاء اليوم، وسط كل هذه التغيرات يبدأ الانسان في سؤال نفسه، هل هناك ما يستحق أن أفسد علاقتي بهذا الشخص او ذاك؟
 
أعرف أشخاص من نفس العائلة وفي نفس البيت وأفسدت السياسة علاقتهم، رأيت أحدهم كتب على الفيسبوك "اليوم قررت بأن أتصالح مع أخي لأنني رأيت الزعيم الذي أناصره يسلم على الزعيم الذي يناصره أخي".. نعم لهذه الدرجة.
 
في السابق قبل الربيع كان المهتمون بالسياسة قلائل... السياسيون والصحفيون من له علاقة بهذا المجال فقط، وحين ذهبت للبنان استغربت كيف أن الشعب اللبناني يتحدث طوال الوقت عن السياسة ومهموم بها.
 
بعد الربيع تغير الوضع في الدول العربية وأصبح الجميع يتدخل في المواضيع السياسية ومن يومها زادت العداوات بين الأشخاص.
 
ومع زيادة سوء الأوضاع لم يعد الحديث عن مواضيعنا الاجتماعية وعلاقاتنا بأنفسنا والآخر بذات الاهمية مثل الحديث عن خطاب ذلك الزعيم وماذا قالته تلك القناة وهكذا.
 
لم يعد حديث التنمية مجدي وخفتَ صوت من يهتم بها، وارتفعت أصوات الحروب والمشاكل والدمار.
 
وسط كل هذا تذكر أن السياسة متغيره لذلك ليس هناك ما يستحق خسرانك لأصدقائك.
 
بالنسبة لي تعلمت هذا جيداً وأصبحت أراعي عند الحديث في السياسة أن لا أجادل من أحبهم، تعلمت أن قيمة الصداقة والعلاقات الاجتماعية أهم من مليون سياسي.
 
في النهاية أصدقائي يريدون الخير مثلي تماماً، ولكن الفرق أن كل منا يرى العالم بطريقته، والحمد لله في الفترة الاخيره هم تفهموا ذلك واختلفنا سياسياً لكننا لا زلنا نحب بعضنا بنفس المقدار.
 
تذكر،السياسة متغيره ولكن الصداقه باقية الى آخر يوم في حياتك وربما بعد مماتك.
هند الإرياني
 

 

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن