تخطي إلى المحتوى الرئيسي
مدونة اليوم

هند الإرياني: عزيزتي الشرقية هل أنتِ فعلاً رومانسية؟

سمعي
مونت كارلو الدولية
4 دقائق

الفارس العربي على حصان أبيض، أشعار قيس ابن الملوح، أشعار نزار قباني.. صورة الرجل الشرقي النمطية في الأذهان بأنه هذا الفارس الرومانسي وصورة المرأة العربية بأنها امرأة رومانسية خجولة تتأثر سريعاً بكلمات تسمعها من هذا الفارس.

إعلان

بينما في أذهاننا نرى أن الغرب أكثر عملية وتتعدد علاقاتهم ولا يقدسون الزواج، هذه هي الفكرة التي رسخت في عقولنا، ولكن تعالوا لنرى الواقع هل فعلاً الشرق أكثر رومانسية من الغرب؟

هند الارياني، صحفية وناشطة اجتماعية، مدافعة عن حقوق المرأة والطفل، حاصلة على جائزة المرأة العربية لعام ٢٠١٧.

فيس بوك اضغط هنا

 

تحدثت في المدونة السابقة عن الفتاة التي تعرضت لحريق وفقدت جزء من جسدها ومع ذلك حبيبها لم يتركها رغم جسدها المحروق، وعندما انتشر موضوع الفتاة الكثير من الشابات كتبن تعليقات يتحسرن على عدم وجود هذا الشاب الرومانسي في الوطن العربي، وكيف أن الشاب العربي لو زوجته زاد وزنها قليلاً سيتركها في الحال، ولكن ما خطر في بالي وأنا اقرأ تعليقات الفتيات والنساء وتحسرهن على عدم وجود رومانسية في عالمنا، تساءلت هل هؤلاء النساء أساساً رومانسيات؟ وأنهن- يا حرام - مظلومات والرجل هو القاسي وهي تقطر رومانسية؟

تعالوا لنرى، في الكثير من المجتمعات العربية لو شاب فكر بأن يتزوج عليه أن يدفع مهر وهدايا كثيرة وعرس أسطوري والعروسة لا تهتم إذا كان عريسها يتحمل فوق طاقته، المهم أن "تشوف حالها" على صديقاتها، ولو أعطاها وردة فربما تعتقد بأنه لا يهتم بها بما فيه الكفاية وتفضل لو يعطيها ذهب أو ألماس، ماذا عن الفتاة الغربية؟ غالبا أعراس الغرب بسيطة، لا يوجد مهر وكثير من الفتيات في الغرب لا تهتم بهذه المظاهر الخارجية خاصة لو كان وضعها هي وهو لا يسمح، فأساس الموضوع هنا المشاركة.

حكت لي صديقتي عن موقف كانت هي وزوجها يمشون على شاطئ في دولة غربية ولأنها كانت ترتدي فستان طويل رغم أنه بسيط جداً إلا أن كل من يمر بجانبهم يظن أنهم عرسان ويبارك لهم بسبب أن الكثير يتزوجون في حفل بسيط، هل فتياتنا يقبلن بهذا الحفل البسيط؟ غالباً لا، إلا في حالات نادرة، ماذا عن الشاب؟ طبعا بما أنه دفع فلوسه للزواج من هذه الفتاة، لذلك إذا تغيرت وزاد وزنها أو أصبحت إنسانة نكدية، يفكر مباشرة في الخيانة أو الزواج من أخرى، لأن – ببساطه - هذا الزواج كان زواجاً مشروطاً، أنت ستدفع هذا المبلغ لتأخذ هذه الفتاة، فيا عزيزتي إذا أنتِ من البداية لم تكوني رومانسية واختيارك كان يشوبه الكثير من الماديات فلا تتوقعي أن زوجك يكون إنساناً رومانسياً ولا يتخلى عنك في أقرب ظرف. ولا تمثلي علينا دور الرومانسية.

*هذه المدونة بالعامية*
 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.